Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

البطن قبل الوطن

ما يجرى من غرايب الاحداث بين صفوف من يدعون الوطنية والديمقراطية ومن يتسترون بستار البحث عن الحرية والمندسون فى صفوف المخابرات الاجنبية بحجة الحماية الشخصية من انظمتهم السياسية الشمولية والدكتاتورية لا هو امر يدعى للعجب من كل هؤلا من هم بالداخل ومن هم بالخارج فكيف نفسر من يدعى المعارضة وهو نهب وشرد وخرب وسرق عرق جبين الغالبه من المواطنين تم فر والتجاء الى دولة ماء باسم اللجو السياسى او الانسانى فكيف نتق ونصدق ونومن مثل هذه الشخصة وخاصتا عندما يصل به الغرور بانه يريد ان يصبح رمزا للمعارضة ويريد ان يلتف حوله المقهورين والمظلومين والمطالبين بحقوقهم وهى التى شارك فى نهبها عندما سنحت له الفرصة.
الكل يلهث وراء ملاء بطنه.
بطون هؤلاء كبرت واتسعت واصبحت غير قادرة على ترك اى شى الا والتهمته هذه البطون اصبحت لا تفرق بين الاخضر واليابس اقصد لاتفرق بين حقوق الغلابة والمقهورين من المواطنين هذه الشخصيات تحولت الى ديناصورات همها اشباع بطونها مهما حصل والا مانشاهده فى الداخل من خراب ودمار وفقر متقع وانحطاط للبنية التحتية والفوقية وللاسف والمعانون هم من فى الحلقة الوسطية اقصد الغليبية من الشعب.
لماذا؟؟ تم لماذا ؟؟اغلب الليبين يطرحون هذا السؤال ومع انهم يعرفون الاجابة ولكن لم يصلو الى وضع هذه الاجابة موقع التنفيد والاجابة تتمثل فى ان يكف الكل عن نهب هذا الوطن الاجابة تعنى ان يوفى الكل بوعده بالمحافظة على اموال هذا الوطن وان يعمل الكل على ايصال هذه الاموال الى الشعب ووضعها فى مكانها المطلوب حتى ولو كانت يسيرة المهم ان لاتسرق وتحول الى الخارج.
البطن ان فضلت عن الوطن فعلى الوطن السلام.
فهذه دعوة الى الاخوة فى الداخل الى كل من هم فى الاجهزة التنفيدية ان يسعو وبكل شجاعة الى عدم اهدار الاموال التى تحت سيطرتهم ولا يسمحو لايا كان بان ينهبها او يسرقها باسم فساد النظام فالنظام فاسد ونحن لابد ان نتحدى هذا الفساد والمفسدين.
هؤلا المفسدين حتى ولو سرقو هذه الاموال يرون فى ان استتمارها فى الخارج حتى بالخسارة الا ان لا يستفيد منها هذا الشعب ونسون ا نفسهم بان لو لا هذا الشعب لما كبرت بطونهم.
الشعب الليبى الطيب والمسامح اقول لك لاتتسامح ولا تنتظر من هم سرقوك ونهبوك بانهم على استعداد بان يحموك بالعكس هذه الوضعية هى التى تساعدهم ولايغروك بما يكتبون او يتفلسفون كلهم سواسية من هم فى الداخل ومن هم يدعون المعارضة على سبيل المثال لا الحصر الم يظهر علينافى السنوات القلية الماضية مصطفى بن حليم من خلال قناة الجزيرة يسب ويشتم نظام القدافى وكان حينها الشعب الليبى كله يتابع وبشغف هذه الحلقات ويرون فيه رمزا من رموز المعارضة الذى سوف يخلص الليبين الم ترو بطنه كم هى كبيرة ومنتفخة هذه البطن تنازلت عن كل تلك الشعارات واعتدرت على كل مابدر منها اتعرفون لماذا؟؟؟
لانها وعدت باشباع هذه البطن وهل تعلمون بان ابنائه هم من اكبر رجال الاعمال فى العالم وان ابنه طارق عمل كمستشار للحكومة الامريكية فى العراق اثناء حرب العراق الاولى وانه ايضا هو مستشار السيد سيف الاسلام فى تغير الاقتصاد الليبى مقابل صفقة تبلغ عشرات الملاين وهى فى الحقيقة الا اسكات لمثل هؤلا الطمعين والاهتين وراى بطونهم.
البطن قبل الوطن اشترت خليفة حفتر الذى قتل وشرد الجيش الليبى فى تشاد وهو الذى شجع النظام على الاستمرار فى هذه الحرب القدرة التى لن يتخلص الشعب الليبى من اثارها حت بعد مئات السنين.
خليفة حفتر الذى عرفه كل الليبين بانه كان قائد الجيش الليبى فى تشاد والذى سمع عنه كل الليبين عندما فر الى امريكا مخلفا وراه كارثة انسانية لايسمحه عليها التاريخ اتعلمون ان هذا البطل ماذا فعلت فيه بطنه؟؟؟؟؟؟
انه تم شراءه مقابل عشرات الملاين وطز فى الليبين الى ماتو فى تشاد وعندما جاع باع قوائم الليبين الذين تم تجنيدهم فى الجناح العسكرى للمعارضة عندما تقلد هذا المنصب فور فراره الى امريكا وانتمائه الى المعارضة فماذا تريدون ايها الليبيون لماذا ؟؟؟؟؟ هذا الجشع؟؟
او السيد الدكتور يوسف شاكير الم تتذكرو عندما كان الليبين يلجون متخفين مع جهاز الراديو للاستماع الى هذا الرجل وهو يسب ويشتم ويهدد بقرب نهاية النظام.
اعرف انكم تعرفون انه ارتد ولكن الذى لايعرفه الجميع هو ان هذا الرجل لم يغير مبداه بناءا على قناعة كما يدعى ولكن هو ايضا اختلف مع المعارضة على امور مادية وسرقات وخيانات باع هذا الرجل اصحابه ( على قولت نتغده بهم قبل مايتعشو بي) الحكاية كلها على اشباع البطن وحقا تغدى بهم مقابل حفنة من الدولارات وشقة للاقامة فى القاهرة وسيارة وتعليم ابنائية على حساب النظام فى احسن الجامعات المصرية ومكتب فاخر فى شركة الاستثمارات الخارجية فرع القاهرة نهيك عن البكشيش الذى يتقضاه مقابل اعماله المخابراتية وهو عميل مزدوج بين العديد من الشخصيات المهمة فى النظام هذا الرجل دئما يحكى بانه عندما كان فى المعارضة يطلق على اعضاء اللجان الثورية (الجريوات الثورية) لانهم هم يسمون المعارضة بالكلاب الضالة.
و(هذا يعنى صحبنا بعد ما كان كلب ولاء جرو )على شان بطنه
اه ه ه ه ؟ منك يبطن.

ولى عوده على من فى الداخل.
اعتذر لكل الوطنيين الذين يعملون من اجل خلاص الوطن.

الغـزال


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home