Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

إلى العـبد الآبق ( عـلي التباوي )

غض الطرف انك من نمير .... فلا كعبا بلغت ولا كلابا

الى الدعي الذي تسمى بـ "علي التباوي"!!!! ... عش ذليلا ابد الدهر.

ايها العبد الابق انك بتحذلقك على اسيادك واسياد ابائك واجدادك سكان منطقة "المنشية" قد ابنت عن شخصك ونسبك اللئيمين.
فالتبو ابعد ما يكونوا عن اي حقد تجاه هذه المنطقة ليشملوا به اهلها جميعا بل هم اخوة لسكانها واصدقاء لقبائلها.
اما انت فانا اعرف لاي الفئات تنتسب ,فئة حقيرة وضيعة لا شأن لها ولا قيمة ليس في الدنيا وحدها بل وايضا في الاخرة.
ايها الكلب العقور ... انك بشملك لسكان هذه المنطقة فقد اتجهت كلماتك الينا نحن مباشرة نحن قبيلة "اولاد سليمان" , سادة فزان وسلاطينها فبكوننا اكثر قبائل "المنشية" عددا وبكوننا اكثر القبائل هذه هجرة فانت وبلا اي شك قد عنيتنا فتبا لك يا عبدنا الابق.
انني و كسليماني لا يسعني وانا اقرأ التاريخ الا وان ارفع راسي عاليا فخرا واعتزازا بكل تاريخ قبيلتي العظيم الذي لا تصل قبيلتك هذا اذا كان لك قبيلة الى عشر عشر منه فتبا لك يا عبدنا الابق.

لا تعجبن لحسود راح ينكرها ..... تجاهلا وهوعين الحاذق الفهم
قد تنكر العين ضوء الشمس من رمد ..... وينكر الفم طعم الماء من سقم.

تعير "المنشية" بالسواد عجبا !!! اي حقد هذا وهل في فزان كلها واحة بيضاء وجوه اهلها الا المنشية وعن اي عجمة ايها الكلب تتحدث!!!! نحن الذين يقرض حتى اطفالنا ونسائنا الشعر , "المنشية" صارت الان اعجمية!!!! وهي مركز من مراكز الشعر الشعبي في ليبيا , صار "اولاد سليمان" اعاجم !!! اي حقود كذوب انت ومن علمك العربية سوى "اولاد اسليمان" ايها المتنكر لاصله فما انت الا بربري عربناه او زنجيا ملكناه فتعرب.

تعيرنا بجلوتنا الى تشاد ايها الكلب لعمري لست الا ابنا او حفيدا لاولئك المتطلينين الذين باعوا الدين والوطن والعرض لعدو الله والوطن , العدو الذي اغتصب الارض وانتهك العرض فكنتم سببا من اسباب بوار ليبيا وخرابها , وكنتم خير عون لاسوأ عدو استهدف ليبيا لم يعرف تاريخها مثيلا له, فكنتم ادلائه واعوانه وجواسيسه وخدامه ... فتبا لك يا عبدنا الابق.

تعيرنا بجلوتنا الى تشاد وما جلونا الى وقد اعي انفسنا القتال في سبيل الوطن ... ولم يعرف تاريخ بلدان العرب جميعا مطاردة مستعمر لقبائل كما طاردت قوات الاحتلال الايطالية قبائلنا ... تلك القوات التي لم تكن حريصة على شئ كحرصها على اقصاء قبائل الوطن الحية خارج البلاد وفي مقدمتها قبائلنا فكانت معركة تتلوها معركة من "الشويرف" و هون" الي "الشاطئ" الى "سبها" الى "ام الارانب" الى "واو الكبير" اخر معاقلنا على بعد ما بقرب من 550 ك.م جنوب "سبها" حيث فاجئنا بطائراته وجحافله يتبعه ويخبر به الكلاب من المتطلينيين المرتدين عن دين الله المرتدين على شرف الوطن فتبا لك يا عبدنا الابق.

ثم ماذا فعل ابائك انت بعد خروجنا من ليبيا عام 1930 اخبر القراء ولو بكلمة عن اي شئ فعلتموه سوى الاستمرار في عمالتكم وخيانتكم وارتدادكم عن دين الله , وايغالكم في عبودية الطاغوت الدوتشي موسيليني وركعوكم تحت جواده في صلاة جماعية تقشعر منها نفوس المؤمنيين وابدانهم حين جائكم في طرابلس ليحتفل بالنصر الذي احرزته قواته الصليبية على قوى الاسلام والوطن.
ماذا فعلتم ؟ لقد سلمتموه سيف الاسلام هكذا وببساطة ويا للعجب فتبا لك يا عبدنا الابق.

ماذا فعلتم ؟ الم يكن ابائك ضمن الجموع التي استقبلته في ميادين بنغازي حين توافد اليه العملاء من كل انحاء ليبيا المغتصبة ليشاركوا في صلاة شيطانية جماعية وركعات متتالية لمغتصب ليبيا , قاتل الشرفاء ومشرد الاحرار وعدو الله والوطن , الم يكونوا من بين الذين كتبوا القصائد في مدحه , ام لم يكونوا ضمن الذين التهبت ايديهم بالصفيق بشتاوة العار والكفر والخيانة التى لاتزال اصدائها تتردد :
مرحبتين بكازي روما ...... من غيره ماهناك حكومة
فتبا لك يا عبدنا الابق.

تعيرنا بجلوتنا الى تشاد ... ومن حرر فزان الا قبائلنا وشيوخنا وشيخنا البطل الهمام "حمد سيف النصر" بعد ان اقدر الله ان يثأر لنا وبايدينا من جلادي ليبيا ومغتصبيها فدخلنا فزان عام 1940 انطلاقا من تشاد لنحررها صحبة حلفائنا الفرنسيين من ربقة المغتصب المحتل ولتبدأ اول واهم محطة من محطاة استقلال ليبيا واعظم مرحلة في مراحل صنع الوطن فتبا لك يا عبدنا الابق.

نعم وهل ينكر احد اننا اسيادكم وسلاطينكم منذ قرون وكنا دائما اخوة للشرفاء ونار تستعر على الخبثاء والخونة والجبناء وهل تجهل انت انك انت واباك وجدك واجدادك جميعا كنتم خدما لدينا وعبيد برتبة وبارة نخل فتبا لك يا عبدنا الابق.

ان كان من غلطة ارتكبها مشائخنا فهي انهم عفو عنكم واشتملوكم بعطفهم وتلك لعمري لجريمة ليس في حق مشائخنا انفسهم وحق المجاهدين فقط بل و في حق الوطن .. كان يجب عليهم ان ينصبوا للمرتدين المشانق ويعملوا السيف في رقاب سجدت لموسيليني ويبيدوا قوما تامروا على الوطن فتبا لك يا عبدنا الابق.

وان كان من قوم حق عليهم ان يزالوا بعد ازالة هذا الحال فهم انتم ... انتم من شاركتم القذافي في كل جرائمه في فزان انتم من ساق له الوفود انتم من يكتب له ليلا و نهارا تقاريرا بل وابحاثا عن كل صغيرة وكبيرة في هذا البلد وكنا نحن دائما خصوم هذا النظام.
لو قدر الله والقى امرأ منا نظرة يوما ما على قوائم عملاء القذافي وضباطه فسنجدكم كلكم فيها فتبا لك يا عبدنا الابق.

ان كان انقلاب القذافي قد وضع حدا لسلطنتنا في فزان عام 69 فاننا قادرين وبعون الله على اعادتها من جديد كما كنا نفعل في كل مرة عبر مئات السنين .... وسنفعل باذن الله وحينها سنمحو اثركم يا احفاد المرتدين ... وتبا لك يا عبدنا الابق.

كعـب السليماني


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home