Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libya Watch For Human Rights
Thursday, 22 December, 2005

www.Libya-Watch.org


بيان بمناسبة اعتصام التضامن مع سجناء الرأي في ليبيا

بسم الله الرحمن الرحيم

مع استمرار حبس سجناء الرأي في ليبيا واستمرار مأساتهم ومعاناتهم ومعاناة أطفالهم وأهاليهم نجتمع اليوم لنستنكر هذه الانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان في ليبيا، كمظهر من مظاهر الأزمة التي تعيشها البلاد.

ووقوفنا في هذا الحشد هو للتعبير عن تضامننا مع سجناء الرأي من جماعة الإخوان المسلمين في ليبيا والذين تجري محاكمتهم أمام محكمة استثنائية تفتقر لأدنى معايير العدالة.

وفي الوقت الذي نؤكد فيه مساندتنا لهم نطالب السلطات الليبية بوقف هذه المحاكمة الجائرة والإفراج الفوري والغير مشروط عنهم، لأنهم سجناء رأي لم يمارسوا العنف أو يدعوا إليه بإقرار جميع المنظمات الحقوقية وفي مقدمتها منظمة العفو الدولية بل وبإقرار منظمة القذافي لحقوق الإنسان، ومن هنا فإننا نعلن أن استمرار هذه المحاكمة هو استمرار لانتهاك حقوق المواطنة.

بلادنا اليوم تعيش أزمة معقدة، فبالإضافة إلى إستمرار الإنتهاكات لحقوق المواطن الليبي بسبب ممارسات بعض المؤسسات الأمنية، نجد تردي المستوى المعيشي للمواطن الليبي على كل المستويات. إرتفاع معدلات البطالة، وخاصة بين صفوف الشباب. إنهيار البنية التحتية لمعظم المرافق وخاصة الحيوية منها مثل قطاعات التعليم والصحة والطرق. استشراء الفساد في مختلف مؤسسات الدولة حتى صار يستنزف مقدرات الدولة ويهدد استمرارها.

استمرار الاحتقان السياسي سيؤدي إلى تعقيد الأزمة، وليس إلى حلها. لقد واجهت ومرت كثير من الدول في عالمنا المعاصر بأزمات مماثلة للأزمة التي تمر بها بلادنا الحبيبة، بل وبعضها ربما فاق أزمتنا، ولكن فقط الدول والمجتمعات التي اختارت التكافل والعمل الجماعي عبر مشاريع وطنية لا تستثني أحد، هي الدول التي استطاعت أن تجتاز الأزمات وتنطلق لصناعة مستقبلها.

لذا ومن هذا المكان ندعو نحن المعتصمون الدولة الليبية إلى ضرورة المسارعة في إطلاق مشروع الإصلاح الوطني الشامل في خطوات واقعية وليس مجرد شعارات تحت مظلة ليبية وطنية يشترك فيها الجميع بدون استثناء لتعزيز الجبهة الداخلية في مواجهة تحديات المرحلة ومتطلباتها من :
1. إطلاق سراح جميع سجناء الرأي.
2. توفير محاكمات عادلة لباقي السجناء السياسيين.
3. .إطلاق الحريات العامة لتوسيع قاعدة المشاركة السياسية الحقيقية لكل المواطنين
4. مواجهة الفساد الذي أصبح يهدد أركان الدولة من خلال خطة وطنية شاملة.
5. اتخاذ التدابير الاقتصادية العاجلة لتحسين الظروف المعيشية للمواطن الليبي
6. الإصلاحات القانونية الكفيلة بضمان استقلال القضاء، وتوفير الأمن للمواطن، واحترام حقوق الإنسان وتحقيق فاعلية المؤسسة التشريعية والتنفيذية.

اللجنة التنفيذية لمؤسسة الرقيب لحقوق الإنسان
صدر في يوم الأربعاء الموافق 21 ديسمبر 2005 ميلادية


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home