Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Hope Organization For Human Rights In Libya
منظمة الأمل لحقوق الانسان في ليبيا

Monday, 18 February, 2008

منظمة الأمل لحقوق الأنسان ـ منظمة مسجلة في السويد
Hopp-Organisationen för mänskliga rättigheter i Libyen
Organisation nummber: 802427-8635
Tel&Fax: 0046 90 7200686 - Mobile: +46738210824
Sverige, Sweden - E-mail: libyahope@hotmail.com

بيان منظمة الأمل الليبية لحقوق الإنسان
بشأن الذكري الثانية لأحداث 17 فبراير بمدينة بنغازي
والذكري الأولي لأعتقال الدكتور أدريس ورفاقه

إلي إبناء ليبيا الأحرار داخل ليبيا وخارجها ، الي شهدائنا الأابرار الذين إزهقت ارواحهم ظلماً وعدونا ، الي ابطال ليبيا الشرفاء الذين تصدو لرصاص قوات قمع القذافي في مدينة بنغازي المجاهدة ،الي ابطال ليبيا الذين أعتقلهم النظام والي كل المغيبين في سجون القدافي .
تشارككم منظمة الأمل الليبية لحقوق الإنسان في ليبيا والتي تتخذ من المملكة السويدية مقراً لها، بكل آسى وحزن ذكري سقوط العديد من إبناء ليبيا ضحايا القمع والارهاب والانتهاك الصارخ لحرية التعبير ، تلك الارواح الطاهرة التي خرجت في شوارع مدينة بنغازي من إجل الوقوف وقفة شرف وعزة لنصرة رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم وذلك بسبب الرسومات التي نشرتها الصحيفة الدنماركية والتي إعاد طبعها الوزير الايطالي في محاولة منه لتشوية الاسلام ونبيه الكريم مما إثار حفيضة الامة الاسلامية قاطبة والتي إثارت استفزاز الشعب الليبي المغيب قسرا عن نصرة قضاياه مما إدي بتلك الجموع أن تخرج عن نطاق السيطرة الامنية فما كان من اجهزة الامن المتواجدة في ذلك المكان إلا ان تفتح النار على الجماهير الغاضبة والتصدي لهم بالرصاص الحي والذي كان نتيجتة سقوط عشرات القتلى والجرحى .
وفي هذه الاثناء فأن منظمة الأمل تندد بالأسلوب القمعي لأجهزة الامن في معالجتها لمثل هذه الاحدات مما يدل على عدم احترام الدولة لشعبها وعدم الأكتراث بارواح الناس فلقد عهدنا من نظام الحكم في ليبيا علي مثل هذه الانتهاكات ، وتاريخ ليبيا حافل بالعديد من الشواهد المؤلمة في حق شعبها الذي يقمع وتنتهك حقوقة في كل يوم على مرئ ومسمع من العالم اجمع .
لقد آن الآون ان تكف أجهزة الامن في ليبيا عن قتل الناس بسبب او بدونه، لقد آن الآون ان تحترم آدمية الإنسان في ليبيا، لقد آن الآون أن تحترم حقوق الإنسان الليبي و تكفل له الحياة الكريمة في ضل دولة القانون والمؤسسات التي ترعى كافة شؤونه وتضمن له العدالة والمساوة .
وفي اطار تضامننا الكامل مع شعبنا الليبي في هذه الاحداث المؤسفة فان منظمة الأمل
إذ تعـلن عـن ذلك فهـي تطالب بالتالي : ـ
أولاً : تحمل النظام الليبي المسئولية الكاملة عن سلامة رموز ليبيا المعتقلين وتحمله كذلك المسئولية القانونية عن أي انتهاك أو تعذيب يتعرضون له.
ثانياً: إطلاق سراحهم فوراً وبدون إي قيد إو شرط.
ثالثاً: إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين في كافة السجون الليبية على اختلاف توجهاتهم السياسية.

الهيئة الأدارية
منظمة الأمل الليبية لحقوق الإنسان
المملكة السويدية
2008-02-17حرر بتاريخ


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home