Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Ziad al-Essawi
الكاتب الليبي زياد العيساوي


زياد العـيساوي

Tuesday, 12 December, 2006

كلمات متـقاطعة

زياد العـيساوي

جئت ذات مرة ، أزمعُ كعادتي حلَّ شبكة الكلمات المتقاطعة الموجودة في صفحة التسالي بإحدى المجلات ، واذكر فيا اذكر ، أنها كانت من فئة (16×16) وفي هذا إيحاءٌ لكم منّي بمدى صعوبة حلِّ هذا النوع من الشبكات ، ذلك أنها ملآنة بكم هائل من المربعات المُظلَّلة و المُضلِّلة في آنٍ واحد ، التي أحكم مُعِد هذه المنظومة دسَّها وتوزيعها بين المربعات الشاغرة التي كانت في حاجة إلى أن تعبأ بحروفً لكلمات متقاطعة ، عكساً وبعثرة ، وبما هو منصوصٌ عليه في قائمتين ، إحداهما أفقية ، والأُخرى عمودية ..
وبعد أنْ قلّبت صفحات معجم البلدان والأعلام الراسخة في شرخ ذاكرتي ، واستنفدت كل ما في جُعبتي من معانٍ ، وفرغت حروف كلماتها على تلك الشبكة ، كان لي ما أردت ، بعد أنْ أتممت هذه المهمة الشاقة التي أملتها عليّ هذه الهواية التي درجت عليها ، وأصبحت مزهواً بنفسي ، وبما أنجزته في وقت قياسي ، مقارنةً بعديد الشبكات التي اخترقت تعقيداتها ، وفككت طلاسمها قبلاً ، ولكنْ ثمة أمراً عكّر صفويّ وأخرجني من دائرة زهويّ ، ووقف حائلاً دون وصولي إلى مبتغاي ، ويتمثل في تفاصيل هذه الحكاية التي سأرويها لكم : فبعد أنْ لمحت الشكل العام لهذه الخلية ، وقد ازدانت مربعاتها بحروف متلألئة في ظلمة المربعات السوداء ، نظرت بعد ذلك إلى حيث الخانة الأفقية التي تتضمن كلمة السّر ، التي بمعرفتها أكون قد أسدلت الستار على هذه المنظومة الضخمة التي تعجُّ بالحروف ، فألفيتها مؤلفةً من ستة أحرف ، كنت قد توصلت في مناسبات فائتة إلى معرفة خمسة حروف منها ، هي الحرفان الأولان والحروف الثلاثة الأخيرة ، ولم يبقَ أمامي إلا أن اعرف واسطة العقد (الحرف الأوسط) لها ، وكما هي عادة كل من يُقدم على ممارسة هذه الهواية ، وجدتني من حيث لا اشعر ، أمعنُ النظرَ إلى القائمة العمودية ، حيث الخانة التي يتقاطع حرفها الأول مع الحرف الضائع لكلمة السّر ، وإذا بها تنصُّ على أنه أحد حرفي حرف جر يتنهي بحرف النون ، ما جعلني أصاب بحيرة ، وأصبح في (حيص بيص) كما يقولون ، ولعلَّ أحدكم يغمز ليّ متسائلاً : فيما حيرتك ؟ ولِمَ تهوّل الأمر؟ فحرف الجر المطلوب ، سوف لن يكون إلا أحد حرفي جر ، فإما أن يكون (من) أو (عن) .. ثم يضيف مستطرداً ومشترطاً: هذا إنْ كانت كل خطواتك الفائتة صحيحة .. وإزاء اشتراطه هذا ، فإنه لا يسعني إلا أنْ أعود بكم إلى ما ورد في المقدمة ، لأذكره وإياكم ، بأنني قد أعلمتكم ، بأنَّ مُعِد هذه الشبكة ، عرف بدهاء متمرس ، كيف يجعل كلمة السرّ تتربع في مركز الشبكة ، بحيث جعلها تبدو مستقلةً عن سائر الكلمات الأخرى ، لذا فأنني سأستبعد اشتراطه كلياً ، ولهذا السبب ، سأقفز عليه بوثبة متسعة الخطوة ، من شأنها أنْ تجعلني أصلُ بكم مباشرةً إلى خاتمة هذا المقال ، ولكن ليس قبل أنْ أقرَّ بصحة ما أشار عليّ به ، بخصوص أنَّ حرف الجر المنصوص عليه ، سوف لن يكون إلا (من) أو (عن) .. ولكنني سأترك له حرية الاختيار بينهما ، بعد أن أحيطه علماً بأنَّ كلمة السّر كانت تعني : (الإنسان الناجح) فما الذي سيختاره يا ترى ؟ هل سيقع اختياره على حرف الجر (من) لتصبح كلمة السر هي : (المادي) ؟.. أم أنه سيعتمد حرف الجر (عن) لتكون كلمة السر هي : (العادي)؟..

مع تحيات : زياد العـيساوي
طبعت في : 2006.10.15


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home