Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Younis al-Hammali Benena
الكاتب الليبي يونس الهمالي بنينه

الاحد 9 يناير 2011

الحلقة الأولى الحلقة الثانية

 الذكرى المئوية لإحتلال ليبيا 1911 – 2011

الحلقة الأولى

ترجمة وتقديم : يونس الهمالي

إلى روح أمي ... إلى روح أبي ـ إلى أرواح كافة المجاهدين الليبيين

 الذين حُرموا من طفولتهم وشبابهم وأحبابهم ومن خيرات وطنهم

 أهدي هذه الحلقات

 

مقدمة من المترجم :

كما نعرف جميعاً، سيوافق شهر أكتوبر 2011م الذكرى المئوية المأساوية لإحتلال بلادنا من قبل العدو الفاشستي في إيطاليا. 

سأقوم بقدر ما أملك من امكانيات متواضعة بنشر مقالات ترجمتها من أخبار صحفية نشرتها الصحف البريطانية والإيطالية عند اعداد الحملة الإيطالية على ليبيا، وخلال عمليات دك طرابلس وزواره وبنغازي وطبرق ودرنة وغيرها من المدن الليبية بمدافع البوارج الإيطالية وما بعد ذلك من عمليات قتل وتشريد وتجويع واغتصاب وحرمان من كافة مقومات الحياة، دون رحمة أو شفقة.... وبشكل همجي لا يبت للحضارة بأي شكل من الأشكال كما كان يتشدق به المستعمر الفاشستي في ذلك الوقت الذي أعطى العالم من خلال أبواقه الكاذبة فكرة أنه جاء إلى ليبيا ليُـلحِقها بموكب الحضارة العالمية. 

بطبيعة الحال لم اتمكن من جمع كافة الأخبار التي نشرت خلال فترة احتلال ليبيا، ليس لصعوبة الحصول عليها، ولكن لأنها عملية شاقة تحتاج إلى فريق عمل متفرغ ومتخصص وميزانية ضخمة – إلاّ أنني اعتقد إن ما سأنشره سيكون كافيا ليعطي القاريء صورة واضحة لما الحقه العدو الفاشستي بأجدادنا وأبائنا من عمليات قتل وتجويع وارهاب وقهر – حيث لا يمكن وصف تلك الفترة إلا بعملية إبادة شاملة لشعب كامل – أليس الفاشست هم شركاء النازيين – ألم يقرر هتلر إبادة اليهود؟ لماذا لم يخطر على بال أحد أن شركائهم الفاشست لهم نفس الاستراتيجية في ليبيا لإبادة شعبها عن بكرة أبيه؟ إليست الأخبار التي نشرت في ذلك الوقت لمن يريد أن يعرف الحقيقة دليل على ذلك؟ 

باختصار شديد:

عملية احتلال ليبيا كانت ضمن مخططات أوروبا لاحتلال أفريقيا وآسيا لتضيفها إلى مكاسبها التي احرزتها في العالم الجديد  (أمريكا الشمالية والجنوبية The New World) واستراليا ونيوزيلندا وبابوا نيو غيني، وبالنسبة للدول العربية فكانت العملية لكسر شوكة الإمبراطورية العثمانية (رجل أوروبا المريض) وتقاسم مستعمراتها – أي الغاء "النجمة والهلال" من على الخارطة أو بالأحرى من على خارطة الدول العربية بالذات. 

كما نعرف لم تتحصل إيطاليا على أية قطعة من الكعكة التي تقاسمتها بريطانيا وفرنسا واسبانيا والبرتغال – اللهم إلا من أباسينيا (إثيوبيا)، فكانت هناك معارك داخلية ومفاوضات حامية الوطيس بين هذه الدول لتقاسم المستعمرات دون الدخول في حروب كما كان يحدث في الماضي مثلما حدث في معركة الطرف الأغر وغيرها من المعارك، حيث اقتنعت أخيراً أن الحروب فيما بينها لا يفيد ومن الأفضل أن تتوحد لتحرز مطامعها وتتقوى على أعدائها، فتغاضت بعض هذه الدول النظر عن احتلال ايطاليا لليبيا خاصة بعد انحسار رقعة الإمبراطورية التركية وضعفها. 

بدأت ايطاليا بالإعداد لعملية احتلال ليبيا بتأسيس ما كان يعرف بـ (بنك روما) وشراء الأراضي الليبية، وتعيين جواسيسها في كافة مدن الوطن – وسأتطرق إلى هذا الموضوع بالتفصيل في مقالات تالية انشاء الله – كما بدأت ايطاليا بعملية (لوي الذراع) أي ذراع تركيا ووضعها أمام الأمر الواقع بالتهديد والترغيب، ولم تكن تركيا مستعدة لمواجهات مع إيطاليا أو غيرها من الدول لما تكبدته من خسائر في آسيا وأوروبا، فكانت عملية دخول ليبيا بالنسبة لإيطاليا عملية سهلة ولم تواجهها تركيا بالمدافع من طرابلس أو غيرها من المدن كما كان يجب أن يحدث دفاعاً عن الوطن في مثل هذه الحالات – وأنا شخصياً لا أعتبر هذا خيانة من تركيا للشعب الليبي – ولكنني اعتبره جهل وغباء وفساد إداري واسع عم كافة أرجاء الوطن.  

ولأن الشعب الليبي في ذلك الوقت لم يكن المسؤول عن إدارة شؤونه السياسية والحربية ، فإنه وجد نفسه في وضع لا يُحسد عليه، وحيداً في المعركة بعد أن تخلت عنه تركيا بعد تنازلها مُرغمة عن ليبيا لإيطاليا. إلا أن سلاح الشعب الليبي كان ايمانه القوي بالإسلام والتمسك بتراب الوطن ولأنه رأى في العدو الإيطالي عدو للإسلام، كانت المواجهة قاسية وشديدة على الإيطاليين حيث تكبدوا خسائراً فادحة لم يكونو يتوقعونها،  مما نتج عنه عمليات انتقام واسعة من قبل الفاشست لم يسلم منها الأطفال أو النساء أو الشيوخ أو الشباب – ولا يمكن وصفها كما ذكرت أعلاه إلا بعمليات الإبادة الشاملة. 

ولأن ربك في الوجود – فقد حدثت أمور لم تكن في الحسبان – فاشتعلت الحرب العالمية الأولى ثم الثانية وكلنا نعرف النهاية.

 

الترجمة :

صحيفة ذي غرافيك The Graphic

الصفحة 496 - الصفحة الرئيسية ، 07 أكتوبر 1911

 

من هذا ومن ذاك في النزاع على طرابلس؟

الممثلون الرئيسيون في الدراما التركية – الإيطالية 

 

الصور الخمسة في أعلى الصفحة من الشمال إلى اليمين:

الأولى -  قائد القوات المسلحة التركي أنور باشا

الثانية -  قائد القوات المسلحة الإيطالية الجنرال كانيفا

الثالثة -  رئيس مجلس الوزراء الجديد سعيد باشا

الرابعة – وزير الخارجية الإيطالية المركيز دي سان جوليانو

الخامسة – وزير الخارجية التركية كامل باشا

 

منتصف الصفحة إلى الشمال:

البارون فون بايبرستين – ممثل المانيا في القسطنطينية

 

منتصف الصفحة إلى اليمين:

السير جيرارد لوثر – السفير البريطاني في القسطنطينية

 

الأشخاص الأربعة في المربع  - منتصف الصفحة:

الأعلى - شمال – الملك فيكتور أيمانويل الثالث ملك إيطاليا

الأعلى – يمين – السلطان محمود الخامس سلطان تركيا

الأسفل – شمال – دوق أبروزي قائد الأسطول البحري الإيطالي

الأسفل – يمين – ولي العهد التركي – الذي سيستلم قيادة هامة

 

الصور الخمسة في أسفل الصفحة من الشمال إلى اليمين:

الأولى – وزير الحربية التركية شوكت باشا

الثانية – وزير الحربية الإيطالية الجنرال سبينغاردي

الثالثة – كونت تورين – مكتب الحربية الإيطالية

الرابعة – التعليق تالف ولكن أعرف من هو الشخص المعني – قائد القوات البحرية في طرابلس الجنرال أوبري

الخامسة – الضابط المنظم المُعار للبحرية التركية الأدميرال الإنجليزي هيو بي. ويليامز

الجانب الإيطالي:

لقد وهب الملك فيكتور إيمانويل الثالث King Victor Emmanuel III كافة جهوده وطاقاته لإدارة المهام المتعلقة باحتلال طرابلس، والتي أعلن رسمياً موافقته عليها. وبكونه حفيد "ملك التحرير" فقد قرر أن يكون على دراية تامة بقدرات قواته المسلحة وقواته البحرية. كما أنه أولى أكبر اهتماماته للزراعة. والجدير بالذكر أنه وملكته الفاتنة معروفين للندنيين. والجدير بالذكر أن كونت تورين يعمل إلى جانبه في هذا الخصوص. 

دوق أبروزي The Duke of The Abruzzi -  قائد أسطول الغواصات الطوربيدية الإيطالية -  ذُكر أنه سيتم تنصيبه أول حاكم على طرابلس، وهو أبن عم ملك إيطاليا، ومن المعروفر أنه انتصر في أول معركة حربية بحرية في بريفيزا. كما أنه حقق عدة انتصارات مميزة في كثير من المواجهات. يعتبر شجاعاً ومغامراً فذاً أضافة إلى أنه مشهور عالمياً كمستكشف سواء في المناطق الإستوائية أو في منطقة القطب الشمالي الباردة. وفي العام 1907 ألقى محاضرة في جمعية الجغرافيا الملكية في لندن حيث روى أحداث صعوده إلى جبال روينزوري Ruwenzori. وقام الدوق بتحطيم كافة الأرقام القياسية التي سبقته في صعود جبال الهمالايا والهبوط من جبل سانت إلياس في الآسكا Mt. St. Elias in Alaska

الجنرال كانيفا –  General Caneva- القائد الأعلى للقوات الإستكشافية في الحملة على طرابلس والقوات البرية عموماً. شارك في الحملة على إثيوبيا في العام 1897م وتحصل في العام المنصرم على رتبة (آمر عسكري مستقل). يعتبر كانيفا قائداً بارعاً في التعامل مع قواته ويعتبر القائد المنتصر في المناورات العسكرية الإيطالية التي جرت منذ فترة وجيزة. 

المركيز دي سان جيليانو Marquis Di San Giuliano  - وزير الخارجية الإيطالية، الذي هو شخصية معروفة للندنيين، حيث كان السفير المبعوث لبلاط سانت جيمسز من العام 1906م إلى أن تم تعيين المركيز إمبريالي مكانه خلال العام الماضي. ويجدر بالذكر أنه تحصل على الدكتوراه في القانون المدني من جامعة أوكسفورد D.C.L. of Oxford

الجنرال باولو سبينغاردي General Paolo Spingardi - وزير الحربية الإيطالية. ولد في العام 1845م ويعيش في روما. شارك في حملة عام 1866م ويعتبر عضو في البرلمان الإيطالي . أُنيط بتنفيذ مهام عسكرية كثيرة وتحصل على أوسمة عديدة. 

الأدميرال أوغسطو أوبري Admiral Augusto Aubry – ويبلغ من العمر 62 عاماً – قائد القوات البحرية في طرابلس. كان قبل الحرب يشغل وظيفة نائب في البرلمان الإيطالي، ولفترة قصيرة (في العام 1905) عضو في الحكومة. لقد أثبت دهاء وقدرات غير عادية في المناورات البحرية الإيطالية مشابهة لما احرزه كانيفا في مناورات القوات المسلحة.   

الجانب التركي:

سلطان تركيا، محمود الخامسMahmoud V ، هو أخ السلطان عبد الحميد الذي تم عزله عن الحكم. تم تنصيبه سلطانا على تركيا في العام 1909م من قبل شباب الثورة التركية المضادة عندما زحفوا على القسطنطينية تحت قيادة شوكت باشا Shevket Pasha لعزل سلفه وباعتبار محمود الخامس وليا للعهد طبقاً للتقاليد الحكم التركية. ولد السلطان محمود في العام 1844م، كما أننا هنا نعرض صورة للوريث الشرعي للحكم في تركيا. 

الرائد أنور بي Major Enver Bey  - أحد القادة العسكريين الرئيسيين الأتراك، والذي سيظهر امتيازه فيما بعد. والجدير بالذكر أنه كان البطل المشارك مع (نيازي بي Niazi Bey) في قيادة ثورة الشباب الأتراك، لقد تطوع الآن لتنظيم القبائل العربية العديدة التي تقع تحت الحكم التركي وذلك لحماية دواخل طرابلس. ويعتبر فوق ذلك كله وطني يلبي نداء الوطن عندما تحتاج إليه. 

سعيد باشا Said Pasha- تم تعيينه رئيساً لمجلس الوزراء الجديد في تركيا وقت إعلان الحرب عندما استقالت الحكومة التركية. من المحتمل أن يسبب الوضع الحالي في استقالته والتنازل عن وظيفته لكامل باشا Kiamil Pasha. سعيد باشا كان رئيساً لمجلس الوزراء مرات عديدة خلال الحكم السابق. وخلال الثورة كان رئيساً للمجلس الوطني الذي كان يعقد جلساته في السر. 

كامل باشا Kiamil Pasha – أحد رجال الدولة القدماء في تركيا والذي يشغل خلال كتابة هذه المقالة وزيراً للخارجية. كان رئيساً لمجلس الوزراء في الحكومة الدستورية الحالية حتى تاريخ 13 فبراير 1909م . 

البارون مارشال فون بيرستين Baron Marschall von Bieberstein – السفير الألماني في القسطنطينية –  اجتمع مع السلطان في مقابلة خاصة.

محمود شوكت باشا Mahmoud Shevket Pasha- عربي من بغداد، لعب دوراً هاماً في خلع السلطان عبد الحميد، وقاد قوات الشباب الأتراك من سالونيكا إلى يلدز. 

الأدميرال ويليامز Admiral Williams- سيرة الأدميرال ويليامز معروفة حيث أن منصبه يجلب الفضول لكونه إنجليزي في خدمة البحرية التركية. تمت إعارته من الأدميرالية البريطانية كمنظم – مما يضعه خلال الفترة الحالية بطبيعة الحال في وضع (حصان خارج المعركة hors de combat). 

السير جيرارد لوثر Sir Gerard Lowther, K.C.M.G *  – مثل الملك جورج في القسطنطينية منذ العام 1908م، ويلعب دور رئيسي في الأزمة الحالية. اجتمع مع سعيد باشا عدة مرات خلال هذا الأسبوع. 

ترجمة وتقديم: يونس الهمالي بنينه

نيوبورت – بريطانيا 2011.01.03

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

*  القائد الفارس لسانت جورج وسانت مايكل (رتبة يمنحها الملك أو الملكة في بريطانيا لمن أبلى بلاءاً حسنا).


الحلقة الأولى الحلقة الثانية

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home