Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Younis al-Hammali Benena
الكاتب الليبي يونس الهمالي بنينه

السبت 2 يناير 2010

المجاهد الكبير سليمان الباروني يُشرف على معركة عين زاره

ملحق صحيفة ذي إلليستريتد لندن نيوز، 20 يناير 1912 -   III

Supplement to The Illustrated London News, Jan. 20, 1912 - III

ترجمة وتقديم : يونس الهمالي بنينه

من الرسم الأصلي الذي زوّدنا به الرسام الوحيد للحرب الدائرة مع الأتراك في طرابلس :

في خضم معركة عين زاره

رسمت من قبل أتش. دبليو. كوييك كوييكH.W. KoekKoek  من الرسم الأصلي

 الذي رسمه خصيصاً لصحيفة "ذي إلليستريتد لندن نيوز

الفنان " أتش. سي. سيبينجس- رايتMr. Seppings-Wright ، رسام الحرب الوحيد المرابط مع القوات التركية في طرابلس 1*

 

1

 

تقدم سريع للقوات المستعمرة: القوات الإيطالية تلتف

على القوات التركية وتُجبرها على تغيير مواقعها 

 

أدّى تقدم القوات الإيطالية في المعركة التي جرت يوم الرابع من ديسمبر إلى زحزحة القوات التركية من مواقعها في ضواحي طرابلس، ومن ثم احتلالها لعين زاره. جاءت هذه الأنباء من روما في تلغراف مؤرخ في 5 ديسمبر والذي ذكر أن العمليات العسكرية بدأت في الساعات المبكرة من ذلك اليوم عندما بادرت المدافع الإيطالية بإطلاق نيرانها على المواقع التركية.

 

جاء تقدم القوات الإيطالية عن طريق رتلين: الرتل الأول متكون من كتيبة كاملة بقيادة الجنرال بيكوري Pecori، والرتل الثاني يتكون من لواء بقيادة  الجنرال رينالدي Rainaldi.  إلاّ أن رتلاً ثالثاً اُحتفظ به كإحتياط في قلعة سيدي المصري.

ذكر التلغراف أن الأتراك لم ينتظروا وصول العدو إلى عين زاره إذ شوهدوا وهم يفرون بكامل قواتهم من أرض المعركة، وقُدّر عددهم بحوالي   8000.

يجب أن ننوه أن رسم السيد سيبينج – رايت Mr. Seppings-Wright الذي تشاهدونه أعلاه يعرض أحداث معركة عين زاره في بدايتها، إلاّ أنه علّق على المعركة بقوله: "على الرغم من تفوق الإيطاليين في العدد والعتاد إلاّ أنهم كانوا مراقبين، حيث قال: " لاحظ في المقدمة على الجهة الشمال الشيخ سليمان الباروني (يرتدي الطربوش)2*  وبصحبتـه مساعديه من أركان الحرب. في مقدمة مجموعته تشاهد الرسام السيد سيبينج – رايت  Mr. Seppings-Wright   والسيد أوستلر Mr. Ostler3*.

 

في الجهة اليمنى (في مقدمة الصورة أي أسفلها) تشاهد الحاميات التركية تحتل مواقعها الجديدة، وتشاهد خلفها العرب وهم أيضاً يتراجعون إلى مواقع جديدة وعلى يمينهم تشاهد نشأت بيNeshat Bey  ومساعديه يراقبون المعركة. في وسط الصورة تشاهد انفجارات المدافع، و(في اتجاه اليمين) تشاهد انفجار كبير لطلقة أحد المدافع. في أعلى الصورة (على الجهة الشمالية) تشاهد القوات الإيطالية تقوم بتحركاتها للالتفاف على القوات التركية، و(ليس بالبعيد عنهم إلى اليمين وعلى نفس خط هذه القوات) تشاهد المدفعية الإيطالية.

 

خلف القوات الإيطالية المتقدمة تشاهد مدينة طرابلس، وبالقرب من المسجد الذي يظهر واضحاً للعيان على جهة الشمال من وسط الصورة تشاهد أعمدة من الدخان تتصاعد ربما تكون من البواخر الإيطالية.

 

في الجهة العلوية من الصورة إلى الجهة اليمنى تشاهد حسبما ذكره (السيد سيبينج – رايت) أنه غابة من أشجار النخيل مليئة بحشود من العرب"، وعلى شمالها تشاهد منزل عربي يتمركز فيه الأتراك حيث تظهر في وسطه وبشكل واضح أعمدة بيضاء (دعامات).


يونس الهمالي بنينه
نيوبورت – بريطانيا  2010. 1. 1 م

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

1  أرغب في أن أهدي هذا الرسم بالحجم الكبير A3 لعائلة المجاهد الكبير سليمان الباروني، فمن يعرفهم أرجو أن يتصل بهم وإفادتهم بذلك. يمكنكهم الإتصال بي على بريدي الالكتروني:younis@internationalguides.co.uk

 

  2يمكنك التعرف على المجاهد الكبير سليمان الباروني من شعره الطويل الذي يشاهد بوضوح تحت الطربوش. (اللهم أرحم هذا المجاهد الكبير الذي أقسم إلا يقص شعره حتى يتم تحرير الوطن الغالي بأكمله، وكان له ماشاء).

 

 3 سبق وأن ترجمت بعض ما كتبه السيد ألن أوستلر في مقالات سابقة.


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home