Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Yasin Abousaif Yasin
الكاتب الليبي ياسين أبوسيف ياسين

الإربعاء 22 سبتمبر 2010

ضريح شيخ الشهداء

ياسين ابوسيف ياسين

Omar Mukhtar 13.jpg

تعرض شيخ الشهداء عمر المختار خلال مشواره الطويل في هذه الحياة الدنيا لعدة متناقضات كانت له بالمرصاد في كل خطوة يخطوها فبينما نجده شابا في مقتبل عمره مهتما بالدين والثقافة الدينية على يد السيد المهدي بن محمد بن علي السنوسي ينهل العلم على يديه رجلا مسالما سمحا كل ما يعنيه هو تعلم القرآن وتعليمه في وسط يشبه إلى حد كبير أوساط الجاهلية الأولى وكل أمانيه أن يكون في خدمة دينه الإسلامي الحنيف مدرسا لتحفيظ كتاب الله عز وجل وسنة رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم وأقصى ما كان يحلم به أن يكون شيخ زاوية من الزوايا السنوسية ( 56 ) المنتشرة في البلاد 38 زاوية في برقة و 18 زاوية في طرابلس باستثناء مصر التي كان بها 20 زاوية .

 فبعد توقيع معاهدة "لوزان" بين تركيا و إيطاليا والتي تخلت فيها تركيا عن ليبيا وسلمتها إلى إيطاليا لقمة سائغة بادرالسيد أحمدالشريف باعلان الحكومة السنوسية لسد الفراغ المترتب على انسحاب القوات التركية من البلاد، وكان الشعارالذي رفعته تلك الحكومة هو (الجنة تحت ظلال السيوف). ثم اعلن الجهاد في منشور عممه على مشائخ الزوايا السنوسية والقبائل والاهالي وطلب من كل فرد من سن 14 إلى سن 65، أن يذهب إلى ميدان القتال. وجد ذلك الشيخ الجليل مدرسة أخرى غير مدرسة تحفيظ القرآن وجد ذلك الفارس المغوار مدرسة الجهاد في سبيل الله والوطن وعلى صهوة الجواد بدلا من حجيرات الزاوية وبالسيف والخنجر والبندقية بدلا من القرطاس والقلم والمصحف الشريف وهو كهل في الثالثة والخمسين من عمره .

وحارب وترأس الأدوار حاملا الراية السنوسية التي لم يتخل عنها ولم يخذلها أبدا لإنه عاشها وعشقها وتربى على نهجها وطريقتها وصدق بها عن عقيدة وإيمان ومات شهيدا ليضرب مثلا من إمثلة البطولة الفائقة والنادرة وليصبح في العالم العربي كله مثلا أعلي في التضحية من أجل المبادئ العليا وليصبح شانقوه مثالا للخزي والعار حتى يومنا هذا .

ويحضرني في مناسبة ما إذا كان مناسبا أن يبنى برج تجاري مكان الضريح وقد شاهدت الضريح يشيد في أوائل الخمسينات وكان عدد من مشائخ الحرابي معزمون في ضيافة والدي على الغداء فقال شيخ منهم مداعبا و متندرا  " والله لو كان سيدي عمر حي لعينته الحكومة غفيرا لضريحه هذا ".

وما أشبه الليلة بالبارحة.

ياسين بوسيف ياسين
yasinabuseif@yahoo.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home