Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Yasin Abousaif Yasin
الكاتب الليبي ياسين أبوسيف ياسين

الجمعة 22 ابريل 2010

الحلقة الأولى الحلقة الثانية الحلقة الثالثة الحلقة الرابعة الحلقة الخامسة الحلقة السادسة
الحلقة السابعة الحلقة الثامنة الحلقة التاسعة الحلقة العاشرة الحلقة 11 الحلقة 12
الحلقة 13 الحلقة 14 الحلقة 15 الحلقة 16

سيرة ذاتية

نجمة الصحراء (4)

ياسين ابوسيف ياسين

إن النجوم التي تلألأ في كبد السماء تكون أكثر تألقا وبريقا في الصحراء. أما في المدينة فإن المصابيح الباهرة والضجيج الصاخب والضوضاء الهادرة والدخان الكثيف المنبعث من البيئة المدنية الضارة كل هذا يحد من بريقها وتلألؤها بل ويجعلها في كثير من الأوقات غير مرئية على الإطلاق، ولكن سكان المدينة لا يكادون يشعرون بها و يحسون بجمالها وروعتها - غير مكترثين بذلك - ناهيك عن افتقادها فهي بالنسبة لهم تعتبر من ظواهر الطبيعة فقط لا غير ولا تؤثر في حياتهم من بعيد ولا من قريب ولا يعني لديهم شيئا قول الشاعر : (وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر) فالمصابيح الوهاجة في البيوت والشوارع المضيئة في الليل الدامس لم تترك للبدر مجالا فما بالك بالنجوم .

بينما للنجوم منزلة كبيرة عند البدو بصفة عامة وخبيري الصحراء بصورة خاصة فهم يحددون بها الاتجاهات الأربع ليلا حيث تكثر أسفارهم الطويلة في الليل ويقضون معظم النهار خالدين للراحة اتقاء لحرارة الشمس الشديدة الوطء على أنفسهم وعلى جمالهم وتوفيرا للمياه النادرة التي يحملونها معهم.

وهم يعرفون كل نجم بالاسم والموقع من السماء ويعلمون أن النجم سهيل على سبيل المثال لا تواجهه الإبل في مسيرها إلا عنوة و مكرهة وحتى حينما تبرك الجمال لا تولي وجوهها نحوه بل تعطي ووجوهها ناحية أخرى ولا أحد يعرف السبب.

كان بعض رجال القبيلة قد أقسموا يمينا مغلظة علي الانتقام لشيخيهم من الحكومة الإيطالية الغاشمة لصدور حكم الإعدام ظلما وقهرا فأعدوا العدة وجهزوا الخيل والسلاح وهاجموا في عملية خاطفة إحدى الدوريات الإيطالية فكبدوها خسائر فادحة في الأرواح والمعدات وكان حصان الشيخ الأزرق – يطلق الناس صفة الأزرق على الحصان الأبيض – في مقدمة المعركة وكان حصانا عربيا أصليا ومشهورا حتى أصبح مضرب الأمثال كما قال الشاعر الكبير التايب محمد بو ياسين في وصف حصان كهذا في قصيدة مشهورة على النطاق الشعبي في ذلك الأوان :

طويل  الثلاثة   ب لشبار          عريض الثلاثة وخايل
إن جيت للظهر فيه تحتار          قبضتين  ذيله  كمايل
وقيون  ردعات  وقصار        
  دوب ما تحط الحجايل
وحافر مدور علي الكار        
   ما   هاوياته   جطايل
رضي وجه والذان حضار        أقلام  كاتبين  العدايل
ما ينحرس  موش  دنقار       
    رفيع شوف خيله قلايل
يشرب من الكرو بخطار      
    لا  سوام لا ظفر خايل
وسيع  المناهج   وصبار      
   على قول زيدن ولايل
جلده كما مور يخضار        
    وزات فيه دارن عزايل
مشبه على لون لنمار        
      والا ثوب لبس الجهايل
ومرقب كما ديك بكار      
       باذان   فجره   يشايل
المذبح كما  طير  لبيار       
     جريده  نقي م العلايل
الفك فيه  يعجب النظار    
       صفات ما  يبانن قلايل
سمح القبج وين ما طار     
       يجيب من غزال الهمايل
يقوى علي الصرع بيطار   
      قلع   هابه  عون جايل
جايب   براريم   لوبار      
     نجي م الطزا  والشكايل
بو  عنق  وافي   المنقار      
   مكمل   جميع  المسايل
غثيثه علي منكبه دار  
            زدوات كيف جدل الجدايل
يبرم كما برم دوار          
       في العبد دارن هوايل
لو ماسكه قيد لا هجار       
      لو  ماسكاته  حبايل
يتل في الرساوي بلنصار     
     مو م اللطاف القلايل
ولا يمسكه شي لا ثار       
      امفيت الحديد السفايل
م الشعير في شهر ينار       
     على   نخرته   للقوايل
ويرجف كما رجف بندار  
        إن  قرن  المحمر  تخايل
ويقحز كما قحز زكار     
        يشيل في الحصى بالنعايل
يفور فورة القدر لا فار    
       منين ينشكل بالشكايل
يجز اللبب وين ما غار       
     مشواره  يحيد الغلايل
ذيله عل السرج بعثار       
      اصيل  مو   م النجايل
رفيع الثمن موش محقار     
     وهو مدوره لألف طايل
تجي قصته بين لنظار       
      تومي إن جا ديه شايل
يلحق اللي بالسبق طار     
       إن فزعن او راحن ذبايل

أو كما قال في قصيدة أخرى:

 

يا ركابه  لام   حديدى             تلقف فالطارف مايدنا

غايته في قولة  حيدى              تلطشها  كيف المنجنا

شببها في لندار بعيدى              تظهر وين ايطول بهنا

هل تيغى بازواد عبيدى            والسوطين  او ما هدانا

طالب فالعصر التقويدى           متضجر في راسه طننا

باهجارين وقيد حديدى             و الطراحه  ما مسكننا

وين ايهد او فوقه سيدى            يستاحش من قارب مننا

فز اتقول ظليم فريدى              تسع  أميال  او ما وعننا

عندما تهدم السجن الكبير في بنغازي وخرج الشيخ ضمن من خرج وعاد إلى نجعه علم بوقوع المعركة التي كان جواده فيها فاتخذ قرارات مصيرية حاسمة منها أولا أنه لا يستطيع البقاء في نجعه لأن الحكومة ستطلبه هناك وسيضيقون الخناق حتى يعثروا عليه من جديد وثانيا أنه قرر الإقامة في بنغازي حيث لا يتوقعه الطليان وهو مقيم بينهم عملا بالمثل القائل من كان في الغابة لا يرى الأشجار وإذا كان وسط الأشجار فإنه لا يرى الغابة، وثالثا أنه قرر تزويج أبنته الكبرى ليوسف ذلك الشاب الشهم من بني عمومته الذي ضحى بذاته ومستقبله من أجله.

غير أن الحكومة الإيطالية كان لها رأي آخر فكانت له بالمرصاد وأفسدت خطته وسارعت بالقبض عليه قبل إتمام خطته بتهمتي الفرار من السجن والتحريض على قتل ستة ضباط إيطاليين ثم قدم للمحاكمة مرة أخرى.

وللحكاية بقية

ياسين أبوسيف ياسين
yasinabuseif@yahoo.com


الحلقة الأولى الحلقة الثانية الحلقة الثالثة الحلقة الرابعة الحلقة الخامسة الحلقة السادسة
الحلقة السابعة الحلقة الثامنة الحلقة التاسعة الحلقة العاشرة الحلقة 11 الحلقة 12
الحلقة 13 الحلقة 14 الحلقة 15 الحلقة 16

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home