Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Yasin Abousaif Yasin
الكاتب الليبي ياسين أبوسيف ياسين

الجمعة 20 مارس 2009

الحلقة الأولى     الحلقة الثانية     الحلقة الثالثة    الحلقة الرابعة    الحلقة الخامسة
الحلقة السادسة   الحلقة السابعة   الحلقة الثامنة   الحلقة التاسعة    الحلقة العاشرة
      الحلقة 11          الحلقة 12        الحلقة 13       الحلقة 14          الحلقة 15
                                   الحلقة 16          الحلقة 17        الحلقة 18       الحلقة 19

من مشاهير الشعـراء الشعـبيين فى ليبيا (13)

 

ياسين ابوسيف ياسين


لقد انتقيت نحوا من عشرين شاعرا من الشعراء الليبيين الذين كانت قصائدهم ملئ السمع والبصر فى كل الربوع الليبيه من أدناها لأقصاها وهذه  الكوكبة من فطاحل الشعراء فى الشعر الشعبى الليبى تركوا لنا قبل رحيلهم تراثا جميلا خالدا ستذكره  لهم الأجيال القادمة ما بقي للشعر هواة ومريدون. هؤلاء الشعراء القدامى يرحمهم الله تأثروا بمجتمعهم وأثروا فيه  فكانت قصائدهم تاريخا لشعب فى ما خلا من الزمان  وفنا فى حد ذاته ترويه الأجيال جيلا بعد جيل . 

الحلقة الثالثة عشر

 

عبدالنبي بوياسين ضاوي المغربي

 

هو عمى عبدالنبى ياسين شقيق والدى ابوسيف ياسين الذى شارك فى عدة معارك ضد العدو الأيطالى وجرح ونتج عن ذلك عاهة مستديمة فى رجله وكان رحمه الله بصحبة الوالد لا يفارقه كظله وكان مع أنه الأكبر سنا حريصا على أمن الوالد وسلامته الشخصية.  ولما انتقل الوالد الى مديرية أم الرزم فى المنطقة الشرقية من ليبيا سنة 1945 كان بصحبته فغلبه الحنين الى موقع رأسه فأرسل جوابا الى قبيلة المغاربه باجدابيا يقول فيه  :

 

الهل اجدابيا نهدى سلام جليله        وع المغاربه جمله اكبار اصغار 

كسابة اكحيله هل عناه طويله      على طارف الطارف اوجار الجار

بنايت العالى بوارمام اطوالى           ياخذ حماده  وين  حطوا  دار

يملوه ابنضادى دايرات سدادى            وكالات حلوهن اكبار تجار

ويحوشن شلايه ساعت التغدايه        جراد اجدلى حايس على لميار

واتجنهن صبايا دايرات ضوايا      بنات أصل عاشن فى هنا واقدار

نايضات فيها واعيات عليها          وامعاهن جوارى يخدمن شطار

واللى حذاهم من عطا وارماهم  تمشى هذى واتجى هذى تحت المار

وتسمع لقيحه ساعة الترويحه         اتراك ايتراطن  جاى من خمار

وينوضوا اصحابه وين ما يصابه    ويروى اللى قاعد امغير اغرار

وان صارت الغيره ما يديروا حيره  ايجوها على سبق اسماح اوفار

الحلاط والوشاحه والعقول شراحه  والواحد يفرغ مشط فى المشوار

يلحقوها  زاد ويفكوها           اوعطبك ع اللى واخذين نهار اجواد

واتريض فى شوامس دايرات روامس     بعيدات ماجاها اولا وكار

ذراها عوالى من عفا اطوالى             الوحده اتقول امحويا لحوار

عاشت هميله فى عفا اوهبيله         سبيبه ع الغارب اطوار اطوار

هى والغزال يتبعن فى سيله             اللى ع الغراد يفز من لدوار

فوزات جلب فيها زاد م التقيله            عليها ايشالى من قديمه ثار

اوجاته اتقول نعام كل خويله               اوتمت عليها دايره دودار

وهلها عصاره للعدو كساره             ما يصيبها غزاى لامن سار

وايجن هن صفافى دايرات حفافى       ايريدن بعد زغبه ايفكن ثار

ويتمن مرامى من ضنا لاسامى    اسباع لاطمن حركه اوهن جذار

وين ما خبرهم وصلوه الهلهن         ايباتن نساهم روسهن حصار

هذا هو الباتن والخوارف فاتن      واغبى نقبهم ما عاد شى يذكار

مطراهم ايشيب للضنا اومخيب     عليهم كتب مولاى شى اوصار

والهن زاد هيبه من الله اوريبه       بادين كيف العقل فى المصدار

عليهن انكابر غير دمى كابر       اوعندى حايس غالب النظار

اوثانى تغير موح دمه فيض         اوتما ايطيفر كيف بالعيزار

يالله يا رافع سماه العالى                  يالله ياخالق سما واثمار

ولاسمر اللى نادت عليه اعسيله     مشى جابها من دولة الكفار

ترجعنا على برقه بعد تطويله    والليل عندنا ييقى احساب نهار

والطير المكمم ينهلع كمبيله       الدامى اللى طايب على البزار

اللى نام ماجنه بعد تحضيره          ايسبق اسباقاته على الدوار

     ايجى يملكه مليان بالحنزيله    طليب صادفه طالب عليه احكار

اويركب اللى سامر ابطولة ليله   على مدوره يلعب كما الزكار

هناك ايضوى خاطرى قنديله          اوهناك يبقى طالق النوار

ربيع بهو طاهق ماهناك مثيله  متغيزر اتقول اجنان من لنصار

دليل ناصفه خلى العقاير كيله       اجمالات ما فيهن اولا منقار

اوصلى على نطلبوه جميله        شفيع امته من حر صهد النار

 

السيد معتوق آدم الرقعى : 

 

فرد عليه السيد معتوق آدم الرقعى وكان فتى دون العشرين عاما من عمره بقصيدة على نفس القافية تظهر مدى تمكن هذا الشاعر الموهوب منذ الصغر ليأخذ مكانة رفيعة بين الشعراء حتى زماننا هذا :

 

سلامى عليكم           قد شوقى فيكم          سلام من ضمير اوصاحبه مسرور

سلام حب صافى       موش سرا خافى         سلام  ع الحرابى  ينقرا  مجهور

سلام ما تعده            لا اتحودد حده               عليكم جميله باديه و احضور

اسماح السريه          كى اتسير لويه                ايجوهم هتايا طور تابع طور

على كل عاتى          فى المسار امواتى         ان عابه اركابه مالسبيب  ايفور

غثيثه مولم             موضبه واسلم                 داير زناكى كيف ملك انمور 

قصير اقيونه           نادرات اعيونه              رقيق المذابح فى السبيب نكور

جيد او ضامر         فى حديده سامر              جايب امواير من هميل الغور

واعر او قاوى          فى الحديد يلاوى          بين الرساوى فى الشتا مبرور

عايش امدلل            م الجضار تملل              اوديمه ايجلل والمخالى جور

او وين ما اتعوقه       وانت حاصل فوقه       ايخللى الطوارف حايمات سيور

ايلالى اوساكر          كى الديك الباكر             لا فيه تمسك شى وين ايفور

يزهى النواظر       وين يبقى جاضر        دوم فى المحاضر صاحبه مشكور

احلاسه اينور       والجلاد محور                 وشاريت يضاوى مثيل النور

وتلحظ اركابه        شبهة اللهلابه               وقصه اتجى تومى مثيل الكور

وانتو يا حبابى       نقبكم مو غابى                  فزعكم انزال بهيبته مذكور

انجتكم سوايا        من تريس عدايا             انردو اكفاها  لا مرهبه لا زور

انجى فى سرايا       بارزات هتايا              اقروم المزايا مراكبين ذكور

عليهن سروجن       نايرات ايعوزن      اصطاهم مناصح مو اللى مزرور

اعيال ايتندو          وين ما ينهدوا             والعايب يبقى خاطره مكسور

لباسين للى           فى الثمن متعلى            كسابين لم اكحيل كرم الزور

وين ما تماضت      فى الغريبه اوراضت     تحلف مراكب خاشات ابحور

اوتمت اخولها        طاعيات فحلها          كيف ما ايطيع الجيش للمامور

اوتمو ضناها       دايخات احذاها               ما يكربن نين النهار ايخور

يديرن اكداسى       فى العصير الماسى    مغيرفى سقايف لاحظين اطيور

وفيهن افحوله         ما هوتهن قوله            عاليات يسامن اتقول قصور

الواحد نظيره         وين مادد كيره            رعيب ايتنابن فى مثانى دور

ايجن فى السقايف    درع كى الوصايف     على ناس ماتقدر اتقول اتزور

اسيادها معاها          تابعين انياها             الغالى ان جاها للقدر مجبور

نواجع بوادى           دايرين سدادى        نازلين فى الرامس اللى مبذور

نزاله سمايا             للعدو كفايا                ما طليبهم يانس هنا وخيور

فراسين كسر        فى المنادى جسر         ايفكوا اللى شارق ادماه ايفور

ايشقوا الدوشه      كان صارت هوشه     ايجو ع التوامج حادرين احدور

ادقرهم ملايه        والقلوب قسايه               ولايل عليها دولة الميسور

اصحاب النقابه     للعدو ضرابه          كسارة الكراهب وين ثاب الكور

الدمع العنايا        والقلوب ملايه           مدروزات بالسايب اللى مقهور

وانتو يا غوالى   ويا هل سريبا موالى     وهل طبع فى لوطان مو مديور

زحيتو علينا       بعدكم طاغينا        خلا الفكر ديمه منصاب بيه اسمور

عليكم امرايف       نين حالى صايف        يا عزوة المسكين والماجور    

او مدعا خطاكم     راد به مولاكم     لى م العرب لى من اسباب شرور

امغير يا كبادى     ماء والملح منادى       وشى كاتبه قادر على مقدور

ونحنا عبيده      وامرنا تحت ايده         وفيه نطلبو ديمه سميع شكور

ايقرب جباكم     بالنسا وضناكم          سالمين ما فيكم او لا مضرور

وانباتو شراحه    والقلوب فراحه      ويبات كل حسدى فى كدا مقهور

والطير بو جديله    ينهلع كمبيله               يخللى القتيله دمها مبثور

بو بيت شرع       للضيوف مدرع         فى وسط كوبة ليبيا مشهور

ايجيه كل ساير    والضيوف هتاير        ايجيهم بزاير بشى موصيور

نهرا مسمه       يشربو من الجنه             دروزه يكبن دايما صبور

ايجيهن ضمايا     وافدين غمايا          يعدوا روايا صادرين اصدور

ونختم كلامى     بالصلاه ع الهادى      اللى فيه الامه شاهره وتزور 

 

حسن بوقرناص المقريف :

 

وقال السيد حسن بوقرناص المقريف فى هذه المناسبة :

 

ايهبن ارياح العون ويبان الفرج              وايجى ميرها هاللى انحاز بعيد

ويصفن اقلوب مصديات من الكدر            وتضوى بعد ظلمه وتبقى عيد

وزهاها ايعم على البوادى والحضر           ويرن سوقها رنة نحاس جديد

ابجيت رفيع الشان مبسوط مقتدر                   وحاكم عليها بالقلم والقيد

لا هو قميس الناس لاهو منبطر                كان لمت تلقى لومتك واتزيد

حاكما حكم بالحق والحق منتشر                 لا خوبره ع الحق لا تحويد

رخى زاد للمسكين والرب يختبر               اوقايم مقام احرارها و عبيد

وقاف للغريب امنين جاه ومنجبر            اويمشى الا حامد او كيف يريد

وان عشن عليه اضيوف يزها ويستطر        ايجم جمت المنهل بعد توريد

ركاب بوعتاتى ع التوالى يحتضر                   الدير الجديد يهذبه تقنيد

انجوشن امعا لنظار ما كوت يعتبر               لا رافقنه ان صار له بلهيد

مدير ناحيه وسيده كامل بالعصر             وخزام للعدو لا هيضن تجريد

وعدوه ايجى منه كابى مندثر                  واصحابه اللى ايحمدو تحميد

بو بيت فى لكلال مقصود ينخطر            لا ريت له قطعا اهناك ضديد

هذاك هو بوسيف مرفوع فى الخبر      من يومن اخلق فى العز والتمجيد

وقبيلته ان كان جردن هاضن كما موج البحر  وايجنها قباله ما يجن ترديد

اتريض فى روامس بر ماتقول بالحجر     عرابيض ضمرانه تقول جريد

اتسافر على فزان واتميح ع الجفر          واسياده امعاها قاطعين الصيد

بوادى ايفكوها انجوها ف الطقر                وتاكل عفى جيفه مع الوريد

وادى الشريف منين نبته بختضر                   يقوم الفحل فيها بلا تقييد

فى الصابات بايعله ملايه م السكر                   فدى السخيه عاد للتبديد

ودور بو زناد منين قالو منتظر                اتجيه راقيه مى عايزه تسنيد

منبوته ينهى العين والقلب م الكدر           وتلقى كل وادى ذاب كل هويد

اتقيم فيه مده اوفى اللواى تنحدر             على وطن حده م الحدود بعيد

قبيله جسيمه ع المعالى تنتشر             وحيل ثقلها فى الوطن نين اتزيد

راكبين ع السابق نهارا ينتقر              والكوت بو ثلاث بو هجار حديد

امعاهم اتعيش دلال واتبات فى الظهر          اتقول كل عام امكسبه توليد

هذا وصف مولاة الشمال المنتقر    او هذا وصف هل بوسيف مو تقصيد

اونا فى كلامى غير ودى نقتصر                انواع قابللنى مالهن تحديد

نطلب المولى والرسول المنتظر           او سيدى المهدى قارى التوحيد

اجعنه ايجى قايمقام او مشتهر              او يبات العدو فى الهم والتهديد

ويجلا ضباب القلب يصفى م الغثر        ويصير منبسط زاهى بلا تعديد

وهذا جوابه بو ذهيبه المفتخر                 ونا قلت والمولى على شهيد 

 

نصر آدم الرقعى :

 

وقال الشاعر نصر آدم الرقعى بهذه المناسبة :

 

يارب  يا رحمان ياقادر السعى                  يا كريم يا عالم بكل اديان

يا من خلقت النجم زاهى فى السما            وعمر القمر بشمس ولمزان

نابيه يا رب جيبه بلا بطا                    لا تنقص منه لا حرم لا شان

لا ان صار ملبس وانحط ف القال واندوى  ينزل عليه الحلم فى الميدان

يجبد سريب بروضة الطيب يشرحه         يعجبه الحق اويزونه وزنان

يطلع حجايج قد مافيه الخفا               يمشى خصيمه متنقض زعلان

شديد عزم صاحب صيت ما هو للغبا    قديم ينطرا مشهور فى لوطان

بوسيف بو ياسين مرفوع النبا         صاحب الشرف والفعل ولاحسان

الله ينصره والله يعلى هيبته                والله يحفظه من كافة العدوان

وانعنه يجى سالم او يرجع لتيبته         ويقهر اصحاب الحسد والفتان 

 

التايب محمد بو ياسين

 

قال التايب محمد ياسين - الذى كان موضوع الحلقة الرابعة البحث - فى هذه المناسبة :

 

نداوى اجرد وطار من علييه               على الله ما يبطا سريع الجيه

 

طار او عده                                 على الله ما يبطا سريع الرده

ركابه ايهز الطير فاضى بده             بو سيف ملفى للضيوف حطيه

هذا فاقها واعر علينا سده                        هذا قمرنا ماشين ابضيه

لا عمر قالوا م الضيوف تكده          اوكيف الثلاث ايجوه كيف الميه

هذا قرعة الشايب سريع المده          كيف بالغرف فايض على ساقيه

مزال فى اتراب اللى عليه تعد                ما يغلبه لو حط فى حكيه

واحنا معاه اويدنا فى يده                    لو ما قعد م النقب فيت وليه

 

عد حايم                                       امعاه ربنا والجد عبدالدايم

وحزبه اللى ضاوى عليه املايم      للناس على الخبر تم وطا موطيه

وتمو خرابه والقصور هدايم            وراكبين عالغارب  بغير حويه

شدو مطرحه وابقوا شداد عزايم         ولا شماته الحساد   والحسديه

وع الله ايجيها بو سبق وكمايم        واتشوف الحباره ع الوطا مرميه

 

ربنا ياتى به                                 بو فاطمه ركاب فوق الديبه

ان غاب بيتنا يبقى اتقول زريبه        هذا ادريكنا فى الليل هذا ضيه

ابنار كابره ايجى خاطرى زاهيبه        الله يحفظه م العين والحسديه

ايطول ليلهن وقتا  اتجيب سريبه       وايجى دمعها طايل على ماقيه

لا عقل عندى لا لعلل ندويبه              نين ننظره بالعين بو امغليه

 

ماهو بومه                               نداوى اجرد اركب ف الحومه

لا يننختل بالوذن لى برشومه           عدوك صدر عقله امعاه ابسيه

يقدر ايطرطشه وهى ملمومه                 ويقدر ايرد الخاليه ممليه

ما ينزمط هابا عليك كرومه             جرحه ايعاقب كيف سم الحيه

 

ما اتماصه                                  بو بوع فاضى رانت اجراسه

ادواره غنيمه فيه مى حرماصه         جميع من ايديم ايدير فيه اشويه

واللى ناقضه عطبك عليه فراسه      من غير التعب ما ينال حتى شيه

امداده عويل ويلعبوا فى الباصه      واحنا بلاه ما نقضوا اولا مقضيه

هذا كلمته تمرد اتقول رصاصه           هذا سم قاسر مو عسل حكيه

هذا فى العمايل ضاهرات حساسه           مو ظل بوقداح صاده ضيه

اوما يسير بيتا تمسكه خماسه            هذا جابر صارى على صاريه

اتجيه فى السياسه ما معاه سياسه     وانجيت بالعناد صعيب واعر ليه

مقاييسهم ما جن على مقياسه           اتشوف العجايب كان عينك حيه

 

ياسين ابوسيف ياسين

yasinabuseif@yahoo.com

 

 


الحلقة الأولى     الحلقة الثانية     الحلقة الثالثة    الحلقة الرابعة    الحلقة الخامسة
الحلقة السادسة   الحلقة السابعة   الحلقة الثامنة   الحلقة التاسعة    الحلقة العاشرة
      الحلقة 11          الحلقة 12        الحلقة 13       الحلقة 14          الحلقة 15
                                   الحلقة 16          الحلقة 17        الحلقة 18       الحلقة 19

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home