Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Yasin Abousaif Yasin
الكاتب الليبي ياسين أبوسيف ياسين

الثلاثاء 3 مارس 2009

الحلقة الأولى     الحلقة الثانية     الحلقة الثالثة    الحلقة الرابعة    الحلقة الخامسة
الحلقة السادسة   الحلقة السابعة   الحلقة الثامنة   الحلقة التاسعة    الحلقة العاشرة
      الحلقة 11          الحلقة 12        الحلقة 13       الحلقة 14          الحلقة 15
                                   الحلقة 16          الحلقة 17        الحلقة 18       الحلقة 19

من مشاهير الشعـراء الشعـبيين فى ليبيا (12)

 

ياسين ابوسيف ياسين


لقد انتقيت نحوا من عشرين شاعرا من الشعراء الليبيين الذين كانت قصائدهم ملئ السمع والبصر فى كل الربوع الليبيه من أدناها لأقصاها وهذه  الكوكبة من فطاحل الشعراء فى الشعر الشعبى الليبى تركوا لنا قبل رحيلهم تراثا جميلا خالدا ستذكره  لهم الأجيال القادمة ما بقي للشعر هواة ومريدون. هؤلاء الشعراء القدامى يرحمهم الله تأثروا بمجتمعهم وأثروا فيه  فكانت قصائدهم تاريخا لشعب فى ما خلا من الزمان  وفنا فى حد ذاته ترويه الأجيال جيلا بعد جيل . 

الحلقة الثانية عشر

 

محمد بوهريمه الشيخى

 

السيد محمد عرف بوهريمه الشيخى هو شاعر ذلك الوقت قال معزيا الشيخ عبدالقادر بويونس الكزه رئيس قبيلة السديدات عواقير فى حربهم مع الشهيبات :

 

راح سوكم يا مذاكير                     اسماح الفريق المعنه

عالى اوممسك خطاطير                 اوجميع السرايا ايجنه

جييايكم ايجيب فى تخابير                كيف غاية اللى تمنه

ايشوف فرش فوق الحصاوير       وايشوف شى يحتار منه

ويشوف النضادى مساطير            واللك فوقهن صوبعنه

ويشوف ملف ويشوف الحرير         واسلاح جوهر امعنه

ويشوف الخدم والقوادير              واصطول دايرات رنه

ويشوف عيش ماله تحاكير                لا حسلمه لا امننه

ويشوف المشايخ مسامير            فى الميعاد كان ارسمنه

ويشوف كوت غاشيه الشعير         اللى يقربه ايخاف منه

لا تركبوا فى مجاشير                  اولا تركبوا فوق دنه

اللا ما سلايل مشامير              او حيل الركوبه احصنه

اومكثر اركبهن محامير           والشاريت ما اسوال عنه

ان شدن ايديرن بهارير            واخذات فى الوطن طنه

اشطوط البحر والمواكير                 ما عمرهن ينزلنه

مالقاره القبلى االنواوير               امحلى وين ما ضففنه

ويزيد رحلهن فوق تشبير             على ربيع عافى كلنه

اوبلبتات سمح المواتير                      بناويتهم قزولنه

وانكلا احمات المخاوير              سبيل عادتن عاد الهنه

عوادى اصقورة بزازير              انتاق صيدهن مزعنه

وانجا طليبهن فى ابوابير           حتى السوق ما يكرهنه

العسكر مصابى محاضير              اوهو بينهم شريدنه

ابتفريطهم للغادوير                       ريم البلاد افجعنه

خافوا جميع التجاجيير                 على اموالهم سكرنه

وقال التريس السماسير               انعهن امغير ايخطنه

يداعكن فى المغاغير                   الساعى اللى يهلبنه

فوق من اظهور المضامير       مشنا وما الغدرى جونه

من ما ايخوفن فى الخنازير       اللى طاح ماشى عطنه

وعدن ابتت او تنازير               على  مصبوغ   شنه

مشن ايلاعبن فى الشناوير           بوشواش ينقلن دوبهن

اومن غوش سمح اتجرجير            اللى مقعده ايشرهن

اللى مضحكه تقول تابير           واقرونه ان صبا غطنه

وخذن امعاه قدر اوتشاكير          امنقرش اصباعه ابحنه

ماسكات فى بى موشير             حبيب ما بلاجره كرنه

بوحوش فندق مسايير                  جميع السرايا ايجنه (1)

شعيره بعد يشحط المير                 بلا معرفه يقرشنه

من تونس اليا نجد وازمير            فداه ما انسا رضعنه

اوعمران وين مايسير مايسير        ضناه قنوهن يقشعنه

ايشقن اصفوف الطوابير               بعد بوقهن يضربنه

اصحاب صدق لا صار تدبير     وان بات راى ماخالفنه

مايعرفن شى تفقهير                     اولا كل حد قاولنه

الخايف ان جنه مغاوير                  نلقاها انهن يناسنه

الجمهن اكبار المجاشير            الخوف قطع ما يعرفنه

 

الذود بو جمالن هدادير                معاديات من صدرنه

اوغنن مغانى اتبيطير                  اوعند قولهن باعدنه

اولجل الدعا والتمنكير                ملام الزوى صغرنه

ودارن عللهن مقاهير                 وكل عاشمن جا نفنه

عبين ارعات المقادير                 على غزى ما كثرنه

واللى ما طرب م العواقير               لا جا اولا جردنه

غابن اسماح المسافير               قوال خيرهن ما رجنه

تكاصى مع حافى السرير              انعال الصفا دقدقنه

واسمرن فوق جرت خبير         ع الحال نجعها خالطنه

تعامن على معقل الضير               اللى دونها حصننه

بين الوعر والمحافير                  اللى فيه نار اكبرنه

لا خوبره لا اتمخجير                    لا قول لا تقربنه

تلاغن كما لغوة الطير            اللى م العطش دار رنه

اوجن مالطواقى محاسير               ما لاطشوهن بعنه

ارشاهن على جمة البير            حدر اعيار ما قبضنه

اوفعلن كيف فعل الجزازير        واللى تاق راسه خذنه

ودارن كما مقرس ايدير          فى بيت هله غياب عنه

واللى عاش جاب التفاخير           واللى مات ما سيبنه

اوجابوا جميع المكاسير           وشى ما قعد فى المدنه

اوكله فساد او تخاسير               مانكن  اندادن  الهنه

بوبيت سمح التساتير               انتوا منين عاد تخلفنه

لوعبد تشروه باللير                اولو فى وطا تزرعنه

انتوا مست ومعاه شخشير             نساوينكم قرطسنه

وهم اقبال فى مشطته سير          وين ما اقلع طوحنه

وهم خربن عليهم قطاوير          ما هناك من يوجعنه

وانتوا خرب لكم قصر من جير     ستين الف ما كلفنه

وهم يفقدوا فى زرازير           قصايف كما ضنو فنه

وانتوا تفقدوا فى غنادير        اعيال أصل يقروا السنه

تماثيلهم والتفاسير               يفنى العمر ما ايحوددنه

عليهم اسماح التخنسير                ها  الليل  ما   يرقدنه

لو محيتهم بالتجاذير                    اللى مات ما يلحظنه

واتهجل بنات الاكابير               من ها النص ما فيه بنه

واندادك لأطويش اللى مير             بوصيت مرفوع كنه

بعد الشيخ مفتاح بواظهير                  فيه القبايل رزنه

اوجنه سعادى طقارير                 ايريد نقبهن يقرضنه

طويل عرف مو امتاع تقصير           ايعد نار ويعد جنه

حسب احساب قزن الصغاوير           اودله الله ع المحنه

انسيهم  اودار لفت للغير               صدقا نبوه ما وبننه

وجيج فى اطوال المصادير             كفا عالحسون اقتلنه

اوعدن قلوبهن مكاسير           او بعد اغياب جاهنا وجنه

اعنهم نها نهو تحرير               وانزلوا فى ديار المحنه

لا مديه لا تزاحير                      حتى ضيف ما بيتنه

اوعمره كمل فى دعا الخير         اوجت خليفته خير منه

والنقب ما غبى فاعد شهير          امنين ما يجن يقصدنه

وابجاه الزوى والمزاوير           وابجاه من اركوبه نونه

انعن عمرها بينكم قصير            ها الشوبكه اوها الغنه

 

(1)  بوحوش فندق مسايير يقصد منصور بك الكيخيا

 

عبدالهادى بو نصرالله الدرسى

 

قال فى ذات الموضوع عن حرب الشهيبات والعواقير معزيا وبعث سلاما خاصا وتقديرا لأم شناف بنت بو كيشاط :

 

سلامى على ام اشناف والجار جارها        سلاما اوردها تناسب اجدودها

عداد نقط صبنن سخايا امطارها         واعداد رمل فاجنا عوالى اغرودها

وعداد ما خلق مولاى جملة اسفارها   تحت السما فوق الوطا من احدودها

ولجملة اللى بالدار دانا اديارها           وجملة ضنا مرقب  وزود  زودها

اثقال النزالى والنواجع اصطارها        اسماح المبنى فى جلادى اجدودها

ها الطفل متبنى بقولة ايسارها             الميه احساب اثنين عنده عدودها

وزوجة هنا مى من توالى اديارها          لا يقول ديرى لا تنابى ابجودها

الها من خدم ثنتين فى طوع مارها     امغير ويش تامر حاضراتا وجودها

خفى زولها ما يصل لابيت جارها    ارباوت عرب جاويد مى من قرودها

والناموس نيسه والحيا هو ابزارها       ولا عمر به للناس حايت اوشودها

والناس المقادم ما تجى فى افخارها      حق فى المضايق ما يرقن اجلودها

يومنا كحيله جا العقرم وجارها             وجبت مع صلبا حافيكن اكبودها

اووصلت لغاشى هلا باتراب دارها           بجملة بكاريها اوجملة قعودها

من مال الحلال اللى مزكاه دارها          وفقهر هلاله فوق نورة اخدودها

ودزو الها وجاه طيب اسرارها        اللى فى مسوس عمر ماسك اردودها

عبد الله بنى لاشهب تعب فى جرارها       اجنعنها معاكم بركته يا قعودها

حامل اكتاب الله قارى اسوارها          وعاتب بباب الخير طالب اردودها

ضحكوا عليه بضحك شيع اكبارها        وهزيو عليه بشيخ شافع اجدودها

تفسد ادبارتها ويضعن اشوارها            ناسا على المعروف يقسن اكبودها

واللى ما تلين ايصير صف انكسارها      وديمه ارجال الله واضح حسودها

منهم قدع حرجان كاره امكارها        والصالح اليا غوض اينادى اجدودها

وركبن ثنايا فوق ضمر اوكارها         حماتا الها من قبل من راس عودها

عليهن شرار النور طالق ابهارها          وركبهن كما نيران ظلمه وقودها

على كل كوكبه حامل جضارها          اتشاغل احتى والدير ساعة الهودها

عواويل يزابوا على قول دارها             ايعدوا منام اللى رغيبات سودها

عبدالسلام اللى مسمى اخيارها        وراه جربت بات الشبك فى قصودها

فوق من ازرق ينضاف سامر بنارها        زنيف ايسمر من هنايا ارقودها

ا نجا حادره  ما ابى يماصى خبارها         طولة لجالى قال تبعد احدودها

ركبن منايا غير راقن اصدارها           امعاهن خبير ايقيم صور اجنودها

حملن صهيد الشمس ساعة احرارها       اوحملن جليد الليل ساعة برودها

وداعن على حلاب جملة غرارها           عجرم اللى قومه عطاتا جنودها

هنى بات مطامن التوى  حدارها            رفيقا الها بالجنب ساعة مدودها

جاب الله للقوم جا فى اصدارها      من قبلن غروب الشمس يطلق عمودها

خلن دقايل كلها فى غبارها          وبات فى الخلاا مرسى لعادى اصيودها

وعليها اوهى فى النجع حقن اضوارها    وجنها مثيل الصيد غايب شدودها

 وعليها  وهن فى النجع فى نهارها     تحلف اصقوره يضربن فى خمودها

وعيشه ومبروكه ونزهه نهارها       مصابى على ما صرهن من اشهودها

نزل سيدها منزل ونور اقسارها               وقطع لهم نقطه وطلق اقيودها

ونوت اموتيرها ومدت اشبارها         وباتت كما الكوره على راس رودها

ولا عنوتى ع البل ولا عن اشرارها      البل اسماها على البلا  من اجدودها

نازله هى والملك ديمه اجرارها            شومهن على ركاب فاضى ابدودها

على شانهن مالبغض يسكن اقبارها     ويبات فى المظلم تحت سافى الحودها

والدنيا عزيزه مال ماكثر انفارها            عليك لو تفتش تنفجع من اجبودها

ان دارت عليك ابخير ماسمح مدارها    تورى العجايب وين يجرن اسعودها

وثانى مثيل القرم يردى غيارها                افعال الشدايد وين يلفن انكودها

اتبطل  حلاوتها  و يعقد امرارها                وتقول المعسك ما بقوه يقودها

وين ما مها ممسوق ياما غرارها           امقيد جميع اللى خلق فى اسنودها

رانا رعايا نتبعوا فى اقطارها                   عنتر ابن شداد ما لان جودها

نجبها عليه ايفوت ضامن انظارها            والقمره انها ظلمه تولى ندودها

علمى على امشناف ثبت اجارها            بصبر واطى النار ساعة وجودها

راح سوها وعنهم فداها اميارها             وجعن الله يمنحها سلامة العودها

خذو طنت الدنيا او جابوا فخارها           والدنيا تعيبه من ايحودد احدودها

اللى مولاى من لامر دارها                واللى مى لوجه الله لازم اردودها

بحرمة رسول الله شايع انوارها              شفيع امته يوما ايرقن اجهودها

اجعنهم هنايا فى مخاير ديارها           وايجير الله من النار ساعة وقودها 

 

ياسين ابوسيف ياسين

yasinabuseif@yahoo.com

 

 


الحلقة الأولى     الحلقة الثانية     الحلقة الثالثة    الحلقة الرابعة    الحلقة الخامسة
الحلقة السادسة   الحلقة السابعة   الحلقة الثامنة   الحلقة التاسعة    الحلقة العاشرة
      الحلقة 11          الحلقة 12        الحلقة 13       الحلقة 14          الحلقة 15
                                   الحلقة 16          الحلقة 17        الحلقة 18       الحلقة 19

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home