Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Yasin Abousaif Yasin
الكاتب الليبي ياسين أبوسيف ياسين

الثلاثاء 2 فبراير 2010

المهندس عبدالمجيد القعود

ياسين ابوسيف ياسين

استرعى انتباهي مقال للأستاذ محمد عمر بعنوان "ويبقى القعود قعود" فأثار في خاطري شؤون وشجون رأيت أن أشرك القارئ الكريم معي فيها.

فالمهندس عبد المجيد القعود ينحدر من أسرة طيبة كان والده أو عمه السيد عبد الهادي القعود وزيرا للمالية على ما أذكر في عهد المملكة الليبية وتصادف أن كان معه وزراء يكنون بأوصاف ونعوت هى للحيوان أو الطيور مثل بونعامه وبودجاجه والجمل والقعود حتى أن بعض الظرفاء كانوا يطلقون عليها حكومة الحيوانات وكان ذلك ليس من قبيل التقليل من قدر وشأن هؤلاء الناس الأفاضل ولكن من قبيل الدعابة الساخرة فكان أولائك الرجال المميزون أول من يضحك من أمثال هذه النوادر بل وأحيانا يزيدون عليها.

والمهندس عبد المجيد القعود كان من أوائل الموظفين في الدولة ممن انضوى تحت لواء الثورة فصار تعيينه في بادئ الأمر عميدا لبلدية طرابلس ثم تقلد مناصب أخرى منها وزيرا للزراعة ورئيسا للوزراء ثم أمينا لمشروع النهر الصناعي وكان السبب في وجوده طوال هذه المدة أنه كان ذكيا ويعرف من أين تؤكل الكتف. روى لي صديق أنه في أثناء تفقد العقيد لبعض المشروعات الزراعية وبصحبته المهندس القعود كان هذا الأخير يأتي بأرقام كبيرة عن عدد أشجار النخل والزيتون ما أنزل الله بها من سلطان في سبيل أن يظهر بمظهر يحوز على إعجاب العقيد ورضاه ولما سئل عن كيف جاء بهذه الأرقام الكبيرة أجاب إجابة تنم عن ذكاء منقطع النضير " وهو يبي يعدها " .

وكلما ذكرت المهندس القعود تذكرت موقفا طريفا بعينه فقد كان لشركتنا حينذاك مكتب في طرابلس يعتني بالشؤون الزارعية وكان مديره المهندس الكيمائي عوض القزيري وأثناء محادثة تليفونية بيننا أراد أن يشير إلى المهندس عبد المجيد القعود بالرمز فقال عنه " الجمل الصغير" فقلت له قول القعود و خلاص فلم يعد الأمر سرا!

ويبقى القعود في نظري من أكفأ من تولى منصبا وزاريا وأكثرهم فطنة ودهاء ذا شخصية سحرية و كريزماتية وقبل كل شيئ وبعده يحبه العقيد ولا يرضى به بديلا وإلا لما استبقاه كل هذا الوقت على الرغم من الأحكام التي صدرت ضده سواء أكانت هذه الأحكام عادلة أو جائرة في حق الرجل .

ياسين بوسيف ياسين
yasinabuseif@yahoo.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home