Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan writer Tareq Al-Gzeeri


Tareq al-Gzeeri

Tuesday, 22 May, 2006

خواطر من سرد التـنائي

طارق القزيري

إلى الفتى السابع فقط... طبعاً.

لا تنتظرهم...
وأجعل الحذر قرينك، فرب مباهج ليست للحفاوة
ألم ترى "الزغرودة" صارت تمرينا للسان قبل حمّى النميمة؟؟.

لا تنتظرهم...
حتى تفقد البزة يناشينها المثقلة
وحتى تمل العين خداع المكحلة.

ولا تنتظرهم
حينما تختلج الخطى، فانتظارك خيانة للأطياف/
ورزنامة الغياب،
وإغفاءة عن هواجس الحال .....

لا تنتظرهم...
وأجعلهم حلم ماقبل الاستيقاظ وضمّنهم القصيدة،
أجعل تناسيهم ما تمر به على أخدود الذكرى
وأجعل ذكراهم عكازا في درب الألق ...
وأخلع عنك عتمتك ...كي ترى إشراق ما حولك ....

لا تنتظرهم ...
ولا تلبث كهودج عائد من غزوة المساء،
لا يتحد بالظل ...
ولا يهمس في الضجيج،
ولا تؤنب نفسك على ما فعلت كي لا تنوء بوزر مالم تفعل ....

لا تنتظرهم...
فلا يزال نباح الكفن يرهبهم، وهم يستترون خلف لوازم الاحترام،
فأجعل حياتك دفترا وأطويهم في ما مررت عليه….
وبالرمز يقتات الصالحون
فلا تودع الإفصاح أسرارك
كي لاتكتب مرثية في غبار .... فيحجبها الهبوب.

وإياي منك أن تـنتظرهم.

رأس السنة/ 2006
رايزفايك - هولندا
abusleem@gmail.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home