Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Poet Salem Mohammed


Salem Mohammed

Wednesday, 20 June, 2007

أنسَام بنغـازي ألسنة من لهبْ

إلى أطفال بنغازي المغدور بهم

سالم محمد

هذه أم الليالي
فقد غزلوا خيوط القدر لي...
ولم يعد أملي سوى أن أطفئي وهج النار في صدري بدمعكِ
آه... يا أمي: كلما حرّكت أطرافي يثخنني الألمْ
قرروا موتي
فليكن جسدي لدائي مَحرقهْ.

* * *

ناولتني الطـّيبهْ
صحنا من "الدلاع ِ" باردْ...
كهواء البحر في عزّ الشتاءْ
ذو مذاق ٍ
مثل عرس في ليالي صيف بنغازي القديمهْ
فأكلته بابتهاج وشهيه ْ،
وتجشأت بقوة ْ...
ضحكت أمي طويلا ثم قالت في حبور: صحّـتينْ ...
ودثرتني، علْ رب النوم يأتي.

* * *

أصدقائي:
قوس قـُزح والغيوم؛
والسموات الفسيحة؛
ووجه والدتي الموشىَ بالوجومْ
وآذان الفجر ِ...

أصدقائي:
القمر اللألأ والليل الندي؛
إنها أم الليالي، ولم تعد عندي همومْ

أصدقائي:
عتمة الغسق الجميلْ؛
وأزيز المِفصل الدوار في البابِ الرئيسي؛
ونحنحة ُ أبي عند الوصول ْ.

* * *

هذا ضجيجٌ عبر نافذة على الغرب تطلْ
من مراكب مـُسرعهْ؛
وكلاب لهفهْ، تقطـَع صمت الليل؛
وصياح شبان سكارى؛ ورائحة غريبة مثل رائحة النحاسْ
ومزمار شجي و"عَلـَم ْ"
وعويل يائس غطى أنيني في فضاء "الموح والياس والجضرْ "
فتسللت أطياف أحلام الي رأسي
وعاجلني النعاس.

* * *

وقت الجنازة: أنسام بنغازي ألسنة من لهب، نهمها يتأجج في اعماق رئتي، حيث تضطرم وتحيل قلبى الى رماد، سوف تنقلني سحابة وأعتلي عربة تجرها أربعة جياد، وأنفذ وسط النجوم المتلألئة، الى السهول الفسيحة خارج أسوار بنغازي على ارض المحبة وأنشر أشرعتي كلها حتي لا تفوتني من الريح هبـّة؟.

سالم محمد
كالجاري
يونيو 2007
________________________

اللوحة لسالم محمد – الوان مائية علي ورق – بدون عنوان - كالجاري 2002.


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home