Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Shaban Emaew
الكاتب الليبي شعبان معيو

Wednesday, 8 February, 2006

غـضب عـاقـل؟؟

شعـبان معـيو

غريب أمر هذه الأمة، تبلع الخوازيق وكل أعمدة النور وعصى الجلادين وتتعفف على الإبر الصغيرة وتصرخ من وخزاتها. عقود طويله من الزمن والأمة تعانى ابشع انواع الاضطهاد والقمع والتشرد والافلاس والفقر والجوع والتخلف والجهل والمخدرات الفكرية، بل واصبحت تعانى من مرض المازوشية، حب التعذيب من قبل جلاديها.
من الذى يستحق الحرق والتدمير، هل هى السفارات الغربية، ومقاطعة الجبنة والزبدة التى لا يستهلكها الا الاغنياء، ام الذين كانوا سببا فى تخلف الأمة وجهلها.
انى استغرب، فقراء يقاطعون شيئاً لا يستهلكوه، ويدافعون عن رمز حرفت كلماته من قبل قساوسة العصر فى صالح من جوّع هذه الجموع الغفيرة التى بدون وعى منها زج بها فى معركة خاسرة.
ان حكامكم وقساوستهم لديهم الف طريقة ومطار وميناء لأجل استيراد افخر انواع الماكولات وخاصة من الجبن والزبدة الدينماركية غصباً عنكم، أما انتم فليس لديكم الا الصراخ من الابر والجوع وتنفيس غضبكم، ليس فى حرق حكامكم بل فى حرق سفارات لا ذنب لها سوى انها تمثل دولة الصحيفة التى نشرت رسوم اقل ما يقال عنها جاءت من صحفى مريض لا يفقه معنى حرية التعبير، وكان يمكن ان تمر دون كل هذا الضجيج. ولدينا مثال وهو الكاتب الهندى الذى اعطيناه حجما اكبر منه وساعدنا فى شهرته. ماذا حدث له، لا شىء، مازال يكتب ويستهزىء.
لا شك ان مشاعر الناس اتجاه نبيهم صادقة، ولكن هل هذا الفعل هو فى الطريق الصحيح، ام ان تصريفه بهذا الشكل لم يكن موفقاً. نعم انها طريقه غير موفقة وتعبير عن غضب مارسوه فى المكان الغلط والمناسبة الغلط، ومتى، بعد اربعة اشهر.
يا للعار أمة تساق سوقا وتمارس نشاطا عنفيا ليس لمصلحتها بل لمصلحة حكام وقساوسة ليقال عنهم بانهم حماة الاسلام والدين والرسول وهم اول من طعن فى الدين وفى الاسلام والرسل.
كيف تطلب من انسان ان يغضب ولكن بعقل، هل يجتمع الغضب مع العقل؟ فى اى لغة يا ترى هذه المعادلة؟ ان يجتمع النقيضين. كان الاحرى هو توجيه الغضب نحو حكام فاسدين مجرمين كانوا سببا فى ما اصاب الأمة من بلاء ودمار.
انى ادين وبشدة اى مساس او أستهزاء بحق الانبياء والرسل، ولكن معركتى ليست مع قلم او صحفى لا يؤمن اصلا بنبى العرب والمسلمين، بل هى مع حكام وقساوسة مارسوا كل انواع العهر السياسى وساهموا فى تغييب الوعى العربى والاسلامى وكانوا اشد قسوة على شعوبهم.
اقولها وبصراحة قد تصل الى حد الوقاحة، انه يجب شنق آخر ملك ورئيس وأمير بأمعاء آخر قسيس (شيخ)، وأحدد من هم الشيوخ القساوسة حتى لا أتهم بالتعميم، انهم من زكوا الانظمة الفاسدة واختاروا طريق الضلال ووقفوا ضد امتهم وشعوبهم وهم كثر.

شعـبان معـيو


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home