Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Saqr Eblal
الكاتب الليبي صقر بلال

Saturday, 1 September, 2007

الفاتح 38.. للكذب العظيم!!

صقر بلال

ثمانية وثلاثون مهرجانا أنفقت عليها مئات الملايين ، واستعرضت فيها طوابير المجندين قهرا التاركين لكل ما يمت للحياة بصلة القاضين الشهور الطويلة تلفحهم شمس الصيف لأجل ساعة واحدة يمرون فيها يحملون بنادق منزوعة الإبر مسدودة الفوهات بالخرق الخضراء بعد أن يفتشوا ويهانوا عشرات المرات ، ثم يقال لهم ابرزوا صدوركم وارفعوا رؤوسكم واعتزوا بأنفسكم !!! ليجدوا الجموع منزوعة الإرادة هي الأخرى قد جمعت تهديدا أو وعيدا أمام منصة الطاغية ، وضيوفه من الشيوعيين الاشتراكيين والنكرات من الرؤساء الأفريقيين والنصابين والطامعين والقوادين المحليين .. ليجدوا المذيعين الثوريين وقد بحت أصواتهم أو تصنعوا ذلك يصفون المشهد الحزين بقولهم : هاهي جموع الشعب هتافاتها تشق عنان السماء وقد أتت من كل حدب وصوب في مسيرات عفوية لتحيي قائدها ..لتقول له هانحن على درب الفاتح الأغر سائرون .. وها هي طوابير المجد مرفوعة الرأس .. ها هي وحدات رمزية فقط .. تحي رمز عزتنا وشموخنا .. ها هم أبناؤكم من الشعب المسلح الغير قابل للحصار والتجويع !! تتزلزل الأرض من تحت أقدامهم رافعي هامات المجد والفخار معاهدين قائدهم على الموت دون إنجازات الفاتح العظيم ... ها هم نسور الجو يمخرون عنان السماء بأحدث المقاتلات والتي لا تملكها إلا الدولة المصنعة والجماهيرية العظمى أنها الميج 21 أيها الأخوة !! .. واترك لا قط الصوت للزميل امبيرش .

لغط وزيف واستغفال وتزوير للحقائق .. كذب سافر وخداع مكشوف فالجميع يعرف الحقيقة .. ثم يطل رمز الكذب الأكبر يرتدي لفائف من الأقمشة الملونة الغريبة يطل (ابوسعدية) وهو يبالغ في رفع رأسه والشموخ بأنفه متصورا أن العظماء لابد أن يكونوا هكذا مخدوعا بالكنايات اللغوية الرمزية ( بأنفه شمم ، مرفوع الرأس ، عالي الهامة ) وهو ربما لا يدري أن الكل يعرفونه جيدا ويعرفون وزنه الحقيقي وأنه لولا ثروة البترول الليبية لما زاره أحد أو نافقه أحد من العاملين بالمثل المنافق القائل : ( إن كان لك مصلحة عند القرد فقل له يا غزال ) يطل القماش القائد أو القائد القماش و البقية الباقية من الثوريين المخدوعين في ليبيا مسمرين أمام قناة (القنفود) المتخلفة من الصباح الباكر منتظرين مفاجأة القائد .. وعلى مدى ثلاث ساعات كاملة يحاول المشاهد التقاط فكرة أو فهم جملة واحدة ينتج عنها تغيير لصالح هذا الوطن المنكوب فلا يجد .. حديثٌ خرافي عن القارة الأفريقية ووحدتها .. خزعبلاتٌ عن إعادة خلافة (بكاية المقابر ) الفاطميين .. شتمٌ وسب ووعيد بالسحق والمحق لكل من يقول لا أو يدعوا إلى وضع حد لهذا السفه المخزي المسمى سلطة الشعب !! .

ثمانية وثلاثون عاما ونحن ندور في هذه الدائرة المغلقة ذات الأكاذيب وذات الوجوه .. والآن يراد لهذه المهزلة أن تستمر بعد أن شاخ زعيم الكذابين وخـَرِفْ ، يراد للكذب والزور والخداع أن يجدد شبابه وأن يكون دستوريا هذه المرة على يد الوريث الشرعي الذي بدأ دعايته الانتخابية بالمخايرة بين محبة والده والشرب من البحر .. وقد قيل قديما : (إذا كنت كذوبا فكن ذكورا ) نسي الزعيم وأبواقه أنهم وصفوا نظامهم الجماهيري أنه ما بعد عصر الجمهوريات أي أنه بعيد عن الممالك الوراثية كل البعد .. ولكنها مناهج الزور والبهتان .. أنه فاتح الكذب .

صقر بلال


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home