Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Salem Ben-Ammar
الكاتب الليبي سالم بن عمار


سالم بن عـمّار

الأحد 18 اكتوبر 2009

الحلقة الأولى    الحلقة الثانية    الحلقة الثالثة    الحلقة الرابعة    الحلقة الخامسة

وقفات مع أباطيل معمر سليمان (2)

سالم بن عـمار

أكتب منذ سبع سنوات تقريبا في هذا الموقع، ولعل معمر سليمان هذا من أكثر المتسرعين في إلقاء التهم بدون دليل، ممن كتبوا في هذا الموقع، ولو أنصف لسمى عنوان مقاله( قوافل التهم وطلائع الأكاذيب) بدل العنوان الكبير الأجوف، وهاكم أحد هذه الأدلة مما ورد في مقاله:

"عبد الحليم الحراني. عالم مجادل وليس بإمام. أتباعه يذكرونه بأوصاف النبوة ويتصورون فيه العصمة , ويذيعون في الناس أنه إمام لا يمس ولا يرد عليه ولا يسع الناس إلا اتباعه.".

تأملوا كم كذبة وتهمة في هذه السطور القليلة: أتباعه يذكرونه بأوصاف النبوة!! أين هم هؤلاء الأتباع، ومن هم؟ وهل كتبت لنا بعض عباراتهم التي تؤيد اتهامك، وما هى العبارات التي يُفهم منها أنه معصوم عندهم، أوأنه مثل الأنبياء؟ ثم زاد في حدة الأكاذيب فقال:" ويذيعون في الناس أنه إمام لا يمس ولا يرد عليه ولا يسع الناس إلا اتباعه"!! أين أذاعوا هذه الكلمات، وهل تستطيع أن تكتب لنا شيئا مما أذاعوه؟ يظن هذا الظالم المتسرع أنه سينال من شيخ الإسلام رحمه الله بمثل هذه التهم الرخيصة، أو ينال من محبيه الذين يرونه عالما جليلا،لا يُنظر إليه على أنه معصوم كما كذب معمر، وهو يصيب ويخطىء، لكن خطأه هو ذرة في بحر حسناته، وليس مجادلا كما أدعّى الكويتب، بل كان محاورا لا يُشق له غبار، قمع كل أصحاب البدع، ولذا لم يستطيعوا إخراج ضغائنهم إلا بمثل هذه التهم التي نقلوها إلى أتباعهم عبر العصور، وها نحن نتعامل مع أحد هؤلاء الأتباع، والله المستعان.

على أي حال، مما يجعل مناظرة أو محاورة بعض المنحرفين مهمة شاقة أنهم لا يولون موضوع الصدق والدقة أهمية، وقد قيل:

لي حيلة في من ينم ... وليس في الكذاب حيلة
من كان يخلق ما يقول ... فحيلتي فيه قليلة

فقد بدأ هذا الظالم المتسرع باتهام ابن تيمية رحمه الله بأنه" عابد الشاب الأمرد"، فطلبنا منه أن يبين لنا كيف تمت هذه العبادة، ومن هو هذا الشاب، وأين نحصل على هذه المعلومة التي يبدو أنها خُفيت على الناس جميعا عدا علامة الزمان، فلم يجب حتى هذه اللحظة، فكيف نثق بما يكتبه بعد الآن؟

ثم أخبرنا سيادة الفهامة أن الحركة الوهابية كما سماها أنشئت من قبل وزارة المستعمرات البريطانية، بجهود المدعو همفر!!، ولسبب ما تذكر أخونا الفاضل بن شعيب، هتلر، ولم يأت بدليل معتبر، لكنه حاول أن يطمئن قلوبنا بمصداقيته ودقته في النقل، فذكر أن مصدر هذا" بعض العلماء الأتراك ذوي الاطلاع!!، ما شاء الله على هذه المنهجية العلمية الفذة في الاستشهاد ببعض ما حملته قوافل الحجج، ويالتها كانت قافلة واحدة إذن لهان الأمر، لكنها قوافل والله المستعان.

وتستمر قوافل التهم والأكاذيب، والتي قد يكون سببها عدم وجود أي شيء عند هذا المتعالم عدا الأباطيل، فالمسكين حاله الآن كحال من دخل في رمال متحركة، كلما تحرك يمنة أويسرة ازداد غوصا.

كتب المتعالم الواقع في أعراض الموتى من علماء المسلمين التالي:

"استُتيب ابن تيمية مرات وهو ينقض مواثيقه وعهوده في كل مرّة حتى حُبس بفتوى من القضاة الأربعة الذين أحدهم شافعي والآخر مالكي، والآخر حنفي والآخر حنبلي وحكموا عليه بأنه ضال يجب التحذير منه كما قال ابن شاكر الكتبي في "عيون التواريخ" وهو من تلامذة ابن تيمية وسيأتي، وأصدر الملك محمَّد بن قلاوون منشورًا ليقرأ على المنابر في مصر وفي الشام للتحذير منه ومن أتباعه".

وأنا أسأل هذا الجاهل: ألا تستحي من الكذب؟ وهل ابن تيمية رحمه الله ممن يُستتاب، فضلا عن نقضه لعهوده؟ ومالك أيها الغلام تتسرع في أحكامك؟ هل أعددت جوابا لربك يوم القيامة حين تقف أمامه بقوافل كذبك واتهاماتك؟ ما قيمة هؤلاء القضاة الذين ذكرت العلمية؟ أين كتبهم التي من خلالها نعرف مقدار علمهم، فنطمئن إلى أحكامهم إن صحت؟ أتحداك أن تأتي لي بثلاثة كتب لكل واحد من قضاتك هؤلاء يكون من الميسور الحصول عليها وقراءتها أيها المتسرع المتحامل.

لكن أنظروا أيها القراء الكرام إلى بعض كتب شيخ الإسلام :

مجموع الفتاوى
الفتاوى الكبرى
منهاج السنة النبوية
درء التعارض
الصارم المسلول
اقتضاء الصراط
الجواب الصحيح
السياسة الشرعية
الاستقامة
القواعد النورانية
النبوات
دقائق التفسير
الرد على البكري
العقيدة الأصفهانية
الصفدية
العقيدة الواسطية
مقدمة في التفسير
الكلم الطيب
الرسالة التدمرية
شرح العمدة
الرد على المنطقيين
بغية المرتاد
بيان تلبيس الجهمية
رسالة في التوبة
الرد على ابن العربي
رسالة المعاني المستنبطة
رسالة في تحقيق التوكل
رسالة في تحقيق الشكر
تحقيق مسألة علم الله
رسالة في دخول الجنة
رسالة في قصة شعيب
رسالة في قنوت الأشياء
واستعينوا بالصبر والصلاة
لفظ السنة في القرآن
في معنى كون الرب عادلا
زيارة القبور
سؤال عمن يقول إن صفات
دين الأنبياء واحد
فضل العرب
قاعدة في المحبة
الزهد والورع والعبادة
العبودية
أولياء الرحمن وأولياء الشيطان


ورحم الله من قال:
وإذا أراد الله نشر فضيلة ... طويت أتاح لها لسان حسود
لولا اشتعال النار فيما جاورت ... ما كان يعرف طيب عرف العود

فحقد معمر سليمان وجهله على شيخ الإسلام ، جعلنا نقدم كتبه للقراء مع روابطها،-ولعل هذا من كرامات هذا الشيخ المبارك- فما عليك أيها الأخ الكريم إلا أن تضغط على الكتاب الذي تريد، وسوف تستطيع قراءته، فتحكم بعدها إن كان شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله كما يصوره أعداؤه أمثال هذا الغر المتعالم، أم هو خلاف ذلك.

وأنا في سياق إكمال ردي على هذا المتعالم، قرأت مقال الأخ الفاضل على البوسيفي، الرائع والوافي، فكفاني مؤونة كتابة المزيد في هذا المقال على الأقل، فجزاه الله خيرا، وسدد رميته، ووضع الحق في كلماته. وهذا هو رابط المقال: http://www.libya-watanona.com/letters/v2009a/v17oct9b.htm

وأدعو لمعمر سليمان بما ختم به أخونا على البوسيفي دعاءه، وأقول: اللهم اهد عبدك المتحامل المتسرع، ناهش لحوم العلماء،معمر سليمان، وأزل الغشاوة من عينيه.

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

سالم بن عمار
Suhyb11@yahoo.com


الحلقة الأولى    الحلقة الثانية    الحلقة الثالثة    الحلقة الرابعة    الحلقة الخامسة

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home