Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Salah Abdelazizi


Salah Abdelaziz

Thursday, 16 February, 2006

 

التبيان في مشاركة الأحزان (1)

صلاح عـبدالعـزيز

عندما يُحاول المرءُ أن يُعّزي نفسه لفقد عزيز أو صديق أو زميل عمله...فسوف يجد نفسه مُحاطاً بمشاعر عارمة جيّاشة.. وتحاصره دائرة الحدث بقرائنها وأبعادها الزمانية والمكانية.. وعندما يُمسك بالقلم ليعبر عن أحزانه.. تُحتم عليه قواعد الكتابة وأمانة النقل أن يكون أميناً.

ومع كل ذلك... فللكتابة عيوبها ومخاطرها ؛ فإذا كان الحق قد يعتريه سوء تعبير.. وذلك أثناء لغة الكلام والمُحادثة.. فالكتابة قد يعتريها سوء فهم ولبسٍ شديدان!!

وقد يكون حال الكاتب أثناء كتابته للمقال مساهماً بدرجة كبيرة في التسبب في سوء الفهم أو اللبس.. فقد وقع ما ذكرته بعد نشري تعزية في وفاة زميلنا الطيار ( عبد القادر زبيدة ) فقيد الوطن رحمه الله.. ومع أني قد احترمت قواعد الكتابة وأصولها في النقل ؛ فقد وضعت كلامه بين قوسين اثنين ... إلا أن هذا لم يحل دون وقوع سوء الفهم واللبس عند البعض..

إن الحديث الذي دار بيننا قي الهاتف كان مقتصراً على التأثير السلبي للحصار الاقتصادي على طبيعة عمل الطيارين – وذلك بعد أن فرضت الأمم المتحدة حصاراً اقتصادياً على ليبيا أدى إلى إلغاء الطيران الدولي بتاريخ 15ـ4ـ1992 ميلادي.. مما أثر في عدد ساعات الطيران لدى الطيارين... وبحث الكثيرون منهم عن بديل من شأنه الحفاظ على خبرة متصاعدة ومستمرة.. فقرر الفقيد أن يبحث عن شركة طيران خارج البلاد حتى يحقق المستوى المطلوب من حيث الأداء الفني لكل طيار ناجح.

وكل ما جاء من تعليق بعد ذلك أتحمل أنا فيه كامل المسئولية.. وأجدني لزاماً عليّ في هذا المقام أن أوضح الآتي:

  • علاقتي بالفقيد – رحمه الله – تنحسر في طبيعة العمل فقط.. فهو كان طياراً في الخطوط الجوية العربية الليبية.. وأنا كنت كذلك.
  • لم يكن للفقيد أي توجه سياسي ولا نشاط آخر يقوم به غير اهتمامه بمهنته.
  • عندما كنت أكتب التعزية... كان الوقت فجراً... والدموع تهطل حزناً على رحيل الفقيد الذي وافته المنية في بلاد الغربة.. ولأنني أعيش الغربة كذلك.. فقد تزاحمت المشاعر وطغت على التعبير.. فإن لم يكن الصواب حليفي.. فما حيلتي إلا أن أقول إن الكمال لله وحده.. والعصمة لا تكون إلا لنبي..

صلاح عـبدالعـزيز
جنيف – سويسرا
salahalimami@yahoo.com


 

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home