Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Sulaiman al-Shuja'
الكاتب الليبي سليمان الشجاع

Friday, 13 June, 2008

أحلى السمر في سيرة عمر

سليمان الشجاع

يكثر اللغط والحديث والنقاش حول شخصية عمر بن الخطاب فالبعض أوصلته محبته فيه إلى رفعه مقاما فوق مقام النبي صلى الله عليه واله وسلم وقالوا لولاه لما عرف الناس الإسلام ولولاه لما انتشر الإسلام وصار مضرب الأمثال ومفخرة الأجيال ويبكون ويتحسرون على أيامه ويتمنون عودتها والبعض الأخر أبغضه وعامله معاملة أي فرد أخر في دولة الإسلام ويجب أن يحاسب وقالوا لولا مكيدته في السقيفة لما أصيب الإسلام بأمثال يزيد والحجاج يأمروا فيطاعوا وضاع عامة الناس بين الفريقين فأحببت أن أقوم بجولة تاريخية مستقلة للتعرف على هذه الشخصية التي أتعبت الناس حيا وميتا وسندخل في التفاصيل حتى نكون صورة وانطباع شامل عن هذه الشخصية.

1- الاسم والكنية والألقاب والهيأة:

● الاسم واسم الأب والأم

البداية والنهاية / ج: 7 ص: 150:

هو عمر بن الخطاب بن نفيل بن عبد العزي بن رياح بن عبد الله بن قرط بن رزاح بن عدي بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن الياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان القرشي أبو حفص العدوي الملقب بالفاروق قيل لقبه بذلك أهل الكتاب.."وأمه حنتمة بنت هشام أخت أبي جهل بن هشام .

• كان اسمه عمير .. ثم صار عمر

تاريخ المدينة / ج: 2 ص: 394 :

حدثنا هارون بن عمر قال حدثنا علي بن الحسن قال حدثنا خليد بن دعلج عن قتادة قال : خرج عمر رضي الله عنه من المسجد ومعه الجارود العبدي فإذا بامرأة بزرة على ظهر الطريق فسلم عليها عمر رضي الله عنه فردت عليه ـ أو سلمت عليه ـ فرد عليها ثم قالت هيه يا عمر عهدتك وأنت تسمى عميراً في سوق عكاظ تصارع الصبيان فلم تذهب الأيام والليالي حتى سميت عمر ثم لم تذهب الأيام حتى سميت أمير المؤمنين فاتق الله في الرعية واعلم أنه من خاف الوعيد قرب منه البعيد ومن خاف الموت خشي الفوت فبكى عمر رضي الله عنه فقال الجارود: هيه فقد أكثرت وأبكيت أمير المؤمنين فقال له عمر رضي الله عنه وعنها أو ما تعرف هذه ؟ هذه خولة بنت حكيم امرأة عبادة بن الصامت التي سمع الله قولها من سمائه فعمر والله أجدر أن يسمع لها.

● لقب أمير المؤمنين

قال البخاري سماه بذلك عدي بن حاتم !!

الأدب المفرد للبخاري / ص : 276 :

وهو أول من سمي أمير المؤمنين سماه عدي بن حاتم الطائي ولبيد بن ربيعة .

• وقال الطبري : هو سمى نفسه بذلك !!

البداية والنهاية / ج: 7 ص: 150:

وقال ابن جرير: حدثني أحمد بن عبد الصمد الأنصاري حدثتني أم عمرو بنت حسان الكوفية وكان قد أتى عليها مائة وثلاثون سنة عن أبيها قال: لما ولي أبو بكر قالوا: يا خليفة رسول الله فلما ولي عمر قالوا : يا خليفة خليفة رسول الله فقال عمر : هذا أمر يطول بل أنتم المؤمنون وأنا أميركم فسمي أمير المؤمنين.

• وقال ابن شبة والهيثمي: سماه بذلك المغيرة بن شعبة وعمرو بن العاص !!

تاريخ المدينة / ج: 2 ص : 677 :

أول من سمى عمر رضي الله عنه أمير المؤمنين:

عن الزهري قال: أول من سمى عمر رضي الله عنه أمير المؤمنين المغيرة ابن شعبة رضي الله عنه.

حدثنا محمد بن يحيى عن عبد العزيز بن عمران عن أبيه عن جده قال: جلس عمر رضي الله عنه يوماً فقال: والله ما ندري ما نقول أبوبكر خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم فهم من اسم ؟ قالوا: الأمير قال : كلهم أمير فقال المغيرة ابن شعبة : نحن المؤمنون وأنت أميرنا فأنت أمير المؤمنين قال فأنا أمير المؤمنين .

عن ابن شهاب قال: أول من حيا عمر رضي الله عنه بأمير المؤمنين المغيرة بن شعبة رضي الله عنه دخل عليه ذات يوم فقال السلام عليك يا أمير المؤمنين فكان عمر رضي الله عنه أنكر ذلك فقال المغيرة: هم المؤمنون وأنت أميرهم فسكت عمر رضي الله عنه.

عن الضحاك قال: لما مات رسول الله صلى الله عليه وسلم قالوا لأبي بكر رضي الله عنه: خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما مات أبوبكر رضي الله عنه قالوا لعمر رضي الله عنه: خليفة خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال عمر رضي الله عنه: إن هذا لكثير فإذا مت أنا فقام رجل مقامي قلتم خليفة خليفة رسول الله أنتم المؤمنون وأنا أميركم . فهو سمى نفسه.

مجمع الزوائد / ج: 9 ص : 61 :

أخرج أبو زيد عمر بن شبة النميري البصري عن الضحاك أنه قال: لما مات رسول الله صلى الله عليه وسلم قالوا لأبي بكر رضي الله عنه خليفة رسول الله صلى عليه وسلم فلما مات أبوبكر رضي الله عنه قالوا لعمر: خليفة خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال عمر رضي الله عنه: إن هذا لكثير فإذا مت أنا فقام رجل مقامي قلتم : خليفة خليفة خليفة رسول الله ؟! أنتم المؤمنون وأنا أميركم فهو سمى نفسه .

وادعت عائشة أن النبي سماه أمير المؤمنين!!!

البداية والنهاية / ج: 7 ص: 150:

وقال الواقدي: حدثنا أبو حمزة يعقوب بن مجاهد عن محمد بن إبراهيم عن أبي عمرو قال قلت لعائشة : من سمى عمر الفاروق أمير المؤمنين ؟ قالت: النبي صلى الله عليه وسلم قال: يا أمير المؤمنين هو وأول من حياه بها المغيرة بن شعبة وقيل غيره فالله أعلم .

● لقب الفاروق

• قالوا سماه الله به لأنه قتل منافقاً .. ولكن النبي لم يقتل أي منافق !!

الدر المنثور / ج: 2 ص: 181:

وأخرج الحكيم الترمذي في نوادر الأصول عن مكحول قال : كان بين رجل من المنافقين ورجل من المسلمين منازعة في شئ فأتيا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقضى على المنافق فانطلقا إلى أبي بكر فقال: ما كنت لأقضى بين من يرغب من قضاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فانطلقا إلى عمر فقصا عليه فقال عمر: لا تعجلا حتى أخرج إليكما فدخل فاشتمل على السيف وخرج فقتل المنافق ثم قال: هكذا أقضى بين من لم يرض بقضاء رسول الله فأتى جبريل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: إن عمر قد قتل الرجل وفرق الله بين الحق والباطل على لسان عمر فسمى الفاروق .

تاريخ المدينة / ج: 2 ص : 662:

قال ابن شهاب وقد بلغنا أن عبد الله بن عمر كان يقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: اللهم أيد دينك بعمر بن الخطاب قال أخبرنا أحمد بن محمد الأزرقي المكي قال أخبرنا عبد الرحمن بن حسن عن أيوب بن موسى قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله جعل الحق على لسان عمر وقلبه وهو الفاروق فرق الله به بين الحق والباطل.

• ولعل أصل الإدعاء من عائشة أيضاً !!

تاريخ المدينة / ج: 2 ص : 662:

أخبرنا محمد بن عمر قال أخبرنا أبوحزرة يعقوب ابن مجاهد عن محمد بن إبراهيم عن أبي عمرو بن ذكوان قال قلت لعائشة: من سمى عمر الفاروق ؟ قالت : النبي عليه السلام .

• وقالوا الذي سماه الفاروق هم اليهود والنصارى وليس النبي !!

تاريخ المدينة / ج: 2 ص : 662:

( تسميته بالفاروق ) قال أخبرنا يعقوب بن إبراهيم بن سعد عن أبيه عن صالح بن كيسان قال قال ابن شهاب: بلغنا أن أهل الكتاب كانوا أول من قال لعمر: الفاروق وكان المسلمون يؤثرون ذلك من قولهم ولم يبلغنا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ذكر من ذلك شيئاً ولم يبلغنا أن ابن عمر قال ذلك إلا لعمر كان فيما يذكر من مناقب عمر الصالحة ويثني عليه.

• لكن رووا أن الفاروق لقب من النبي لعلي بن أبي طالب فصادره منه عمر !!

لسان الميزان / ج: 1 ص : 357:

وروى الأصم عن إبراهيم بن سليمان الحمصي ثنا إسحاق بن بشر ثنا خالد بن الحارث عن عوف عن الحسن بن أبي ليلي الغفاري سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول ستكون فتنة بعدي فألزموا علياً فإنه أول من يراني وأول من يصافحني يوم القيامة وهو معي في السماء العليا وهو الفارق بين الحق والباطل .

* صفاته

• كان عمر أصلع أعسر أيسر طوالاً آدم شديد الأدمة ( السواد ).

تهذيب التهذيب / ج: 7 ص: 385:

وكان أصلع ، أعسر ، أيسر ، طوالاً ، آدم شديد الأدمة هكذا وصفه جماعة .

وقال أبو رجاء العطاردي: كان أبيض شديد حمرة العينين ، وروى عن عبد الله بن عمر نحوه.

وزعم الواقدي أن سمرته إنما جاءت من أكل الزيت عام الرمادة.

قال ابن عبد البر : وأصح ما في هذا الباب رواية الثوري عن عاصم عن زر بن حبيش قال: رأيت عمر رجلاً آدم ضخماً كأنه من رجال سدوس.

مجمع الزوائد / ج: 4 ص : 34:

وعن زر بن حبيش قال: خرج أهل المدينة في مشهد لهم فإذا أنا برجل أصلع أعسر أيسر قد أشرف فوق الناس بذراع عليه إزار غليظ وبرد مطر وهو يقول يا أيها الناس هاجروا ولا تهجروا ولا يخذفن أحدكم الأرنب بعصاة أو بحجر ثم يأكلها وليذل عليكم الأسل الرماح والنبل فقلت من هذا قالوا عمر بن الخطاب. رواه الطبراني في الكبير ورجاله موثقون.

تاريخ اليعقوبي / ج: 2 ص: 161:

وكان عمر طوالاً ، أصلع ، أقبل ، شديد الأدمة ، أعسر يسرا ، يعمل بيديه جميعاً ، ويصفر لحيته ، وقيل يغيرها بالحناء والكتم .

• وكان عمر شديد السمرة أو أسود

الطبقات / ج: 2 ص: 235:

أخبرنا محمد بن عمر قال حدثنا موسى بن عمران بن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي بكر عن عاصم بن عبيد الله عن سالم بن عبد الله قال سمعت بن عمر يقول إنما جاءتنا الأدمة من قبل أخوالي .

• وكانت جدتاه أم الخطاب وأم نفيل حبشيتان !!

المنمق / ص: 400:

أبناء الحبشيات من قريش .. ونفيل بن عبد العزي العدوي أمه صهاك أيضاً ، وعمرو بن ربيعة بن حبيب من بني عامر بن لؤي أمه أيضاً صهاك هذه ، والخطاب بن نفيل العدوي أمه حبشية.

• وكان عمر أحول العينين

المنمق / ص: 405 والمحبر ص: 303:

الحولان من قريش :عمر بن الخطاب الفاروق رضي الله عنه .

• كان عمر أدلم أبرج شديد الصلع

تاج العروس / ج: 2 ص: 7:

وفي المحكم البرج سعة العين وقيل سعة بياض العين وعظم المقلة وحسن الحدقة وقيل هو نقاء بياضها وصفاء سوادها وقيل هو ( أن يكون بياض العين محدقاً بالسواد كله ) لا يغيب من سوادها شئ برج برجاً وهو أبرج وعين برجاء وفي صفة عمر رضي الله عنه أدلم أبرج هو من ذلك.

مجمع الأمثال / ج: 1 ص : 234 ح: 1002:

أجرد من صخره ومن صلعه قالته امرأة دخلت على عمر بن الخطاب فكان حاسر الرأس وكان أصلع فدهشت المرأة فقالت: أبا غفر حفص الله لك ، أرادت أن تقول : أبا حفص غفر الله لك !

• وحاول ابن كثير أن يجعله أبيض أحمر ، وَحَرَّفَ أحول العينين إلى أحور العينين !!

البداية والنهاية / ج: 7 ص : 156:

صفته رضي الله عنه: كان رجلاً طوالاً أصلع أعسر أيسر أحور العينين آدم اللون وقيل كان أبيض شديد البياض تعلوه حمرة أشنب الأسنان وكان يصفر لحيته ويرجل رأسه بالحناء .

• وكان يصبغ لحيته بالحناء والسواد:

مسلم / ج: 7 ص: 84:

( حدثنا ) أبوبكر بن أبي شيبة وابن نمير وعمرو الناقد جميعاً عن ابن إدريس قال عمرو حدثنا عبد الله بن إدريس الأودي عن هشام عن ابن سيرين قال سئل أنس بن مالك هل خضب رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إنه لم يكن رأى من الشيب إلا قال ابن إدريس كأنه يقلله وقد خضب أبوبكر وعمر بالحناء والكتم .

كان أبوبكر يخضب هو وعمر بالحناء والكتم:

مسند أحمد / ج: 3 ص: 100:

حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا معتمر عن حميد بن أنس قال لم يكن في رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم ولحيته عشرون شعرة بيضاء وخضب أبوبكر بالحناء والكتم وخضب عمر بالحناء . مسند أحمد / ج: 3 ص: 178:

حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سهل بن يوسف عن حميد قال سئل أنس بن مالك هل خضب رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا لم يشنه الشيب قال فقيل يا أبا حمزة وشين هو قال يقال كلكم يكرهه وخضب أبوبكر بالحناء والكتم وخضب عمر بالحناء.

مسند أحمد / ج: 3 ص: 206:

حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح ثنا هشام عن محمد قال سألت أنس بن مالك هل خضب رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لم يكن رأى من الشيب إلا يعني يسيراً وقد خضب أبوبكر وعمر أحسب بالحناء والكتم .

• ولكن قال لعمرو بن العاص: السواد خضاب الشيطان !!

تاريخ المدينة / ج: 3 ص: 854:

حدثنا عبد العزيز بن أبي رواد قال: اختضب عمرو بن العاص بالسواد فجاء إلى عمر رضي الله عنه فسلم عليه فقال له: من أنت ؟ قال عمرو بن العاص قال : فرضيت بعد أن كان يقال لك كهل قريش أن يقال لك شاب من شباب قريش ؟ ثم قال: خضاب الإيمان الصفرة وخضاب الإسلام الحمرة وخضاب الشيطان السواد.

سنن البيهقي / ج: 7 ص: 311:

عن أبي قبيل المعافري إنه قال دخل عمرو بن العاص على عمر بن الخطاب رضي الله عنه وقد صبغ رأسه ولحيته بالسواد فقال عمر رضي الله عنه من أنت قال أنا عمرو بن العاص قال فقال عمر رضي الله عنه عهدي بك شيخاً وأنت اليوم شاب عزمت عليك إلا ما خرجت فغسلت هذا السواد.

مجمع الزوائد / ج: 5 ص : 289 :

عرضت عليه أن تصبغ لحيته فقال : أتريدين أن تطفئي نور الله ؟!

• عبوسه الدائم

البداية والنهاية / ج: 7 ص: 157:

قال الواقدي: وخطب أم أبان بنت عتبة بن شيبة فكرهته وقالت: يغلق بابه ويمنع خيره ويدخل عابساً ويخرج عابساً. كنز العمال / ج: 13 ص: 198:

عن طلحة بن عبيد الله قال: خطب عمر بن الخطاب أم أبان بنت عتبة بن ربيعة بن عبد شمس فأبته فقيل لها: ولم ؟ قالت : إن دخل دخل ببأس وإن خرج خرج ببأس ( قد داخله أمر أذهله عن أمر دنياه كأنه ينظر إلى ربه بعينه) !! ( ولكن هذا يوجب الحزن لا العبوس وقد غير المحبون لعمر كلمة عابساً إلى ببأس !! ).

• كان عمر إذا غضب فتل شاربه ونفخ !

كنز العمال / ج: 3 ص: 921:

عن عبد الله بن الزبير قال : أتى أعرابي عمر فقال يا أمير المؤمنين بلادنا قاتلنا عليها في الجاهلية وأسلمنا عليها في الإسلام علام تحميها ؟ فأطرق عمر وجعل ينفخ ويفتل شاربه وكان إذا كربه أمر فتل شاربه ونفخ فلما رأى الأعرابي ما به جعل يردد ذلك فقال عمر: المال مال الله والعباد عباد الله والله لو لا ما أحمل عليه في سبيل الله ما حميت من الأرض شبراً في شبر .

المجموع / ج: 15 ص: 234:

والثاني يجوز لما روى عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه قال: أتى أعرابي من أهل نجد عمر فقال: يا أمير المؤمنين بلادنا قاتلنا عليها في الجاهلية وأسلمنا عليها في الإسلام فعلام تحميها ؟ فأطرق عمر رضي الله عنه وجعل ينفخ ويفتل شاربه وكان إذا كره أمراً فتل شاربه ونفخ فلما رأى الأعرابي ما به جعل يردد ذلك: فقال عمر: المال مال الله والعباد عباد الله فلولا ما أحمل عليه في سبيل الله ما حميت من الأرض شبراً في شبر ).

• ومرة ضحك عمر واستغرق .. لأن أم سيده معاوية نفت عن نفسها الزنا ؟!!

تاريخ الطبري / ج: 2 ص: 337:

فلما فرغ رسول الله صلى الله عليه وسلم من بيعة الرجال بايع النساء واجتمع إليه نساء من نساء قريش فيهن هند بنت عتبة متنقبة متنكرة لحدثها وما كان من صنيعها بحمزة فهي تخاف أن يأخذها رسول الله صلى الله عليه وسلم بحدثها ذلك فلما دنون منه ليبايعنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما بلغني تبايعني على ألا تشركن بالله شيئاً فقالت هند والله إنك لتأخذ علينا أمراً ما تأخذه على الرجال وسنؤتيكه قال ولا تسرقن قالت والله إن كنت لأصيب من مال أبي سفيان الهنة والهنة وما أدري أكان ذلك حلالي أم لا فقال أبو سفيان وكان شاهداً لما تقول أما ما أصبت فيما مضى فأنت منه في حل فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم وإنك لهند بنت عتبة فقالت أنا هند بنت عتبة فاعف عما سلف عفا الله عنك قال وتزنين قالت يا رسول الله هل تزني الحرة قال ولا تقتلن أولادكن قالت قد ربيناهم صغاراً وقتلتهم يوم بدر كباراً فأنت وهم أعلم فضحك عمر بن الخطاب من قولها حتى استغرق ؟! قال ولا تأتين ببهتان تفترينه...

• كان لا يلبس سروالاً وينهى عن لبس السراويل !

مسند أحمد / ج: 1 ص : 43:

حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد ثنا عاصم عن أبي عثمان النهدي عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه قال:اتزروا وارتدوا وانتعلوا والقوا الخفاف والسراويلات والقوا الركب وانزوا نزواً وعليكم بالمعدية وارموا الأغراض وذروا التنعم وزي العجم .

• يلبس القميص الوسخ ولا يعجبه القميص الناعم ولكن أعجبه النبيذ الخفيف !!

كنز العمال / ج: 5 ص : 519:

عن ابن نياق قال: قدم عمر فإذا عليه قميص كرابيس وسخ قد كاد ينقطع من الوسخ فقلت يا أمير المؤمنين ألا أغسل قميصك هذا ؟ قال بلى إن شئت فدعوت بقميص قبطي فلبسه فلما وجد لينه قال: ويحك يا ابن نياق ائتني بقميصي فجئته به ولم يجف بعد فذهبت أدخله بيتا فرأى فيه صورة فأبى أن يدخله أتيته بعسل فشربه فقال إن هذا لا يسع الناس فهل من شراب يسع الناس فأتيته بطلاء قد طبخ على الثلثين فنظر إليه فقال: ما أشبه هذا بطلاء الإبل ثم سقى رجلاً منه فشربه فقال أتجد دبيباً أتجد شيئاً ؟! قال: لا ثم ثنى فقال: أتجد شيئاً ؟ قال: لا ثم ثلث فقال: أتجد شيئاً ؟ قال: لا قال: قم فامش فمشى حتى رجع فقال: أتجد شيئاً ؟ قال: لا قال: نعم أرزق الناس من هذا !!

• وقد يلبس النعال وقد يمشي حافياً !

كنز العمال / ج: 12 ص : 655 :

عن زر قال : رأيت عمر بن الخطاب يمشي إلى العيد حافياً ( المروزي في العيدين )

مجمع الزوائد / ج: 5 ص : 243 :

كان لنعل النبي ( ص ) قبالان ولنعل أبي بكر وعمر كذلك وأول من عقده عقدة واحدة عثمان.

• لكن يشجع على لبس النعال الجيدة !!

كنز العمال / ج: 15 ص : 484 :

عن الأحنف بن قيس قال : قال عمر بن الخطاب: استجيدوا النعال فإنها خلاخيل الرجال ( وكيع في الغرر ).

• وقد رخص لبعضهم بلبس القباء والخف !!

كنز العمال / ج: 4 ص: 612:

عن جرير بن عثمان الرحبي أن معاوية بن عياض بن غطيف أتى عمر بن الخطاب وعليه قباء وخفان رقيقان فأنكـر ذلك عليـه قال: ما هذا ؟ قال : يا أمير المؤمنين أما القباء فإن الرجل يشد فيضم ثيابه وأما الخفاف الرقاق فإنها أثبت في الركب فقال عمر: نعم ورخص له في ذلك.

• وكان يجلس متربعاً أو يستلقي ويضع رجله على الأخرى

كنز العمال / ج: 15 ص : 524:

عن الزهري قال: كان عمر بن الخطاب يجلس متربعاً ويستلقي على ظهره ويرفع إحدى رجليه على الأخرى ( ابن سعد ).

إلى اللقاء في الحلقة القادمة .

سليمان الشجاع
Ya-ali-12@hotmail.com
________________________________________________

_ تم الاستفادة من مسودة بحث قام بها موقع الفاروق ومن أراد المزيد فعليه بزيارة الموقع على العنوان التالي :
http://members.optushome.com.au/alfarook/index.htm


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home