Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Naji al-Faitouri

Tuesday, 5 June, 2007

زمن "القبـيح"

ناجي الفيتوري

نعـيب زمـاننا والعـيـب فـيـنـا      ومـا لزمـانـنا عـيـب سـوانـا
ونهـجوا ذا الزمان بغـير ذنبٍ      ولو نطـق الزمان لنا هـجانا
وليـس الذئب يأكـل لحم ذئبٍ      ويأكـل بعـضنا بعضا عيانـا

نعيب زماننا والعيب فى القذافى وما لزماننا عيب سواه ، فهو قبيح فى مظهره ومخبره وإن لم تصدق فأنظر الى صوره.. ولست فى حاجة الى دليل على قبح سلوكه وفساد رأيه فكل "إنجازاته" تشهد عليه بذلك ، وارجو ألا يعتبر هذا من باب السب والتشهير بالقائد الخطير، لكى لا أجد نفسى يوما من الايام فى قفص الإتهام ، وأحرج بذلك " قضاءنا النزيه" الذى لاموقع له من الأعراب إلا فى أذهان بعض الخرقى ، ممن يطبلون ويهللون لنزاهة القضاء المعطل ، ولا أتهم الخيرين من رجال القضاء فى أشخاصهم بل أذكر الواهمين بأن لامكان للقضاء فى عصر الجماهير ، فالعبرة بالنتائج لا بالأسماء والصفات ، أين القضاء العادل من كل ما مر بنا من كوارث ، راح ضحيتها الالاف من الضحايا الابرياء(*).

ولأن قائدكم قد جعل قبلته البيت الابيض .. أذكركم بإن قوانين قراقوش ليبيا التى تجلعه فوق البشر .. وتجرم من يتطاول عليه ، تتنافى مع أبسط حقوق الإنسان فى التعبير عن سخطه والمطالبة بحقه .. ونحن نقرأ ونسمع كل يوم كلمات اقبح واقذع تقال عن بوش وبلير وغيرهما وفى بلاد هى أكبر وأشد خطرا من "جماهيريته العظمى".. فتعلموا يا سادة .. رفع الصوت فى وجه "القادة" .. وابتعدوا عن منح الألقاب للصوص وكتابة تاريخ الأنذال بين سير الأبطال بذرائع لا تصمد أمام البحث والتحرى ولا تستطيع الإختباء عن شمس النهار.. لا تعدوا كونها خوفا وهلعا .. تملقا وتقربا لمصالح مؤقتة .. أو موروث هزيل يبعث على الخجل .. فما زال منا من يستعمل الفاظا تبرأ منها صانعوها.. كالزعيم الراحل عبد الناصر ويسمون جرائمه أخطاء .. يمدحونه بأنه لم يسرق ولم ينهب الأموال .. فهل يسأل من أزهق الارواح عن إنتشال محفظة .. وتاريخ زعيمكم ملئ بالأشلاء والدماء وزنازين الرعب .. فأتعظوا بالذى فات .. وتعلموا أن جرائم القذافى ستلاحقه فى حياته وبعد أن تبلى عظامه.. ولن يقول الناس حينها "اللى فات مات .. حبال سو وطاحن فى بير".. ولن يشفع حينها للقضاء المعطل أنه حكم فى قضية من ألاف القضايا بالعدل .. بل ستحاسبه الأجيال على أنه كان لعبة فى يد الجلاد.. لا يتحرك إلا بإشارة من سيده.. ودليلنا سؤال: من سينفذ أحكام الإعدام فى حق من أعتبرهم القضاء من المجرمين لحقنهم اطفالا أبرياء بفيروس الايدز.. وطالب بالإفراج عنهم فورا صاحب السلطان فى البيت الابيض وتوسط لهم رئيس وزراء بريطانيا التى كانت عظمى .

فى "خطاب زوارة التاريخى "، خرج علينا القذافى بنقاطه الخمس ، ومن بينها " تعطيل كافة القوانين "، عطل القوانين ، كان له ما اراد من إنتشار الرعب والفوضى فى ربوع بلادنا،ابتدع المحاكم الثورية .. نصب المشانق وشنق ، عذب فى السجون والقضاة نائمون .. أستمروا فى ممارسة عملهم فى المحاكم الابتدائية.. فأين كان القانون من هذه المهازل.. هل أعتبروا القذافى فوق القانون أم خارجا على القانون.. هل قام أحدهم بإستدعاء او القبض على مجرم من مجرمى اللجان الثورية .. وسؤاله عن جرائمه التى إرتكبها.. هل تحرك رجل من رجال الشرطة للقبض على من يغتصب أموال الناس وبيوتهم .. باسم الكتاب الاخضر.. هل طالب أحدهم بالتحقيق فى قضايا المخطوفين والمغيبين فى السجون.. وهم يعلمون أين هم.. هل سألوا أنفسهم ما موقفهم من اغتيال الليبيين فى الداخل والخارج والتى يتبجح المجرمون بها على شاشات التلفزيون.. هل غلبوا على أمرهم بقوة السلاح أم بالشرعية الثورية.. أم أنهم لنزاهتهم وعلمهم! أعتبروا تصرفاته هذه قوانين واجبة التنفيذ .

ليسوا إخوانا وليسوا مسلمين

قيلت فى بعض الاخوان.. ممن لم يحسنوا التصرف أو تهوروا حسب رأى القائل.. فما الذى سنقوله اليوم فيمن يتجاهل عذاب شعبه .. ويتغافل عن الاف التضحايا .. ويثرثر هنا وهناك بحجج واهية لا تنم إلا عن جهل مركب - يظن صاحبه نفسه من العلماء - يحاول به تصحيح التاريخ تبعا لهواه.. ويتغزل فى الحاضر بعين عمشاء.. يظلم نفسه ورفاقه.. فهل تفكروا فى حال إخوانهم من الإخوان أو من غيرهم الذين صعدت أرواحهم إلى بارئها فى زنازين التعذيب وعلى أعواد المشانق.. وشردوا فى أرض الله بغير ذنب إلا أن يقولوا ربنا الله.

ناجى الفيتورى
________________________

(*) لمعرفة المزيد http://www.libya-watanona.com/adab/ffadhli/ff04067a.htm


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home