Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Nasr Said Agoub
الكاتب الليبي نصر سعيد عقوب

الإربعاء 1 ديسمبر 2010

الحلقة الأولى الحلقة الثانية

وقفات مع مقال "مرجعية السيستاني واصلاح الصلابي"(1)

نصر سعيد عـقوب

استهل الكاتب الدكتور ناجي احرير مقالته "مرجعية السيستاني واصلاح الصلابي" بفقرة مثيرة للاستغراب والتعجب، كحال فحوى مقاله المعبر عن نهج مجانب للصواب، وبعيدٌ كل البعد عن مبدأ الرأي والرأي الآخر، وقد أحتوت مقالته المثـيرة على دعـاوى غير صحيحة، وعلى وأوهام وظنون لا محل لها في عالم الحقائق، وسأتناول في مقالي هذا أهم ما ذكره الدكتور ناجي احرير في مقاله ليعلم سعادته قبل غيره، أن ما سطرته يداه يفتقر للمصداقية وللمنهجية العلمية، كما يفتقر للانصاف والموضوعية، مع إقرارنا بحقه في النقد والتعبير عن ما يؤمن به من أراء ومبادئ.

ابتدأ الدكتور ناجي احرير نقده قائلا: "لاحظت كثيرا من الليبيون يسألون عن المدعو علي الصلابي وكثير منهم إنغـر بكتب يصدرها ما بين الحين والآخر في التاريخ وينسبها إلي نفسه " ومما قاله في هذا السياق أيضا أن رسالة الدكتور الصلابي للدكتوراه والمعنونة "بفقه النصر والتمكين" قد تم اقتباسها من بحوث ورسائل من قد سبقوه في هذا التخصص، وأنه أخذها وقدم فيها وأخر ثم أخرجها باسمه دون الإشارة إلى شيء من ذلك. 

أقول: إن اطلاق الاتهامات جزافا بغير بينة أو دليل منهجٌ لا يستقيم من كاتب يحترم نفسه فضلا عن الآخرين، لأن الدعاوى المنافية للحقيقة لن ولن تغير من حقيقة الواقع شيئا، ولأن الدعاوى إن خلت من بينات لا اعتبار لها، إذ قد يدعيها كل مخالف لخصمه، وأعلم يا سعادة الدكتور أنه قد يتأتى هذا الكلام ممن لم يبلغ منزلتك لجهله بطبيعة الرسائل العلمية وبمنزلة جامعة أم درمان السودانية، وكما هو معلوم لديكم أن الرسائل العلمية كرسالة الدكتور الصلابي "فقه النصر والتمكين" تكون تحت أشراف دكتور مختص وتناقشها لجنة ذات كفاءة عالية، وقد أشرف على رسالة الدكتور الصلابي فضيلة الدكتور أحمد محمد جلي الأستاذ بجامعة أم درمان وما أدر اك ما جامعة أم درمان عراقة ومنزلة يا سعادة الدكتور، وكفى الدكتور الصلابي شرفا ورسالته مصداقية أن ينال درجة الدكتوراه من جامعة لها هذه المنزلة العالية والدرجة الرفيعة، وإليك يا سعادة الدكتور شهادة أحد كبار جهابذة الدعوة الإسلامية فضيلة الدكتور والمستشار علي جريشه الذي قال معلقا على هذه الرسالة العلمية القيمة { لقد أفدت منها رغم أني أكرمني الله بالسبق للكتابة حول التمكين " دعوة الله بين التكوين والتمكين" وقال إن هذه  الرسالة صالحة ليس فقط ليستفيد منها الدارسون في مجال السياسة الشرعية بل كذلك ليفيد منها أبناء الصحوة المباركة وفي مقدمتهم من يتصدرون للقيادة أو للتخطيط فيها، وقال لقد أستطاع أن يجمع – الدكتور الصلابي في رسالته- أغلب ما كتب عن التمكين ويضيف إليه، وأثرى البحث بإضافة ما يمكن أن يسمى دراسات ميدانية.}، وأعلم يا سعادة الدكتور أن دعواك بأن الدكتور الصلابي لم يشر في رسالته إلى شيء مما استفاد منه من المراجع دعوى منافية للحقيقة الساطعة وللمراجع الناطقة والتي تعـدت المئتان والخمسين مرجعا مذكورة في خاتمة الرسالة، فحسبك تقولا واتهاما لمن عف عنك لسانه وترفع عنك بنانه.

وقال الدكتور ناجي احرير: "فأحببت أن أبين شيئاً مما قد يكون مخفي عن العديد، هذا الرجل يحمل الجنسية اليمنية ولا ضرر ولا ضرار وهو الآن يقيم بقطر وينتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين، درس في المملكة السعودية جامعة المدينة المنورة كلية الدعوة وأصول الدين وتحصل علي درجة الإجازة العالمية (الليسانس ) وزعم أنه الأول على دفعته".

أقول: ياليت الدكتور ناجي أبان لنا ما خفي علينا حقا مما لا نعلمه عن الدكتور الصلابي لنزداد علما ومعرفة به وبحاله، وياليت وياليت، وأقول أعلم يا سعادة الدكتور أن دعواك بأن الدكتور الصلابي يحمل الجنسية اليمنية دعوى عارية عن الصحة تماما، مع قناعتنا وايماننا بأن التجـنس بالجنسية اليمنية أو غيرها ليس محلا للذم، وبالأخص في حق من أخرج من وطنه ظلما وعدوانا، ومنعت عنه كافة حقوقه العلمية، أما موضوع علاقـة الدكتور الصلابي بجماعة الإخـوان المسلمين فالدكتور الصلابي يؤكد علاقته الخاصة بهم ولا ينفيها، كما يؤكد على عدم وجود أي علاقـة تنظيمية فيما بينه وبين جماعة الإخوان المسلمين الليبية أو غيرها، أما اتهامك المبطن للدكتور الصلابي بأن يزعم زعما بأنه كان الأول على دفعته فأعلم أنه كان حقا وصدقا الأول على دفعته، وقد كنت من خريجي دفعـته " قسم الشريعة الإسلامية" بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة مع كوكبة من الأخيار من أبناء ليبيا الكرام منهم على سبيل الذكر لا الحصر الشيخ سالم الشيخي والدكتور يونس الزلاوي وكلهم يقرون بذلك فحسبك، وكفاك اتهاما لمن لا تعرف وقل حقا وصدقا، لأنه لا ينبغي لمثلك إلا أن يقول الحق. 

وقال الدكتور ناجي احرير: وما أخرجه-  أي الدكتور الصلابي - عن تاريخ ليبيا ما بين تزوير للحقائق وما بين دفاع عن " الحـركة السنوسيـة " وعمر المختـار، ثم قال: "وهنا كانت وقفة الخلاف فما علية ألا أن طرح نفسه بوجه جديد ونحن نعرف جيدا كيف كان الطرح ومن الذي قـدمه ولماذا قُـدم بهذه الطريقة ومن الذي سهل علية طباعة العديد من الكتب التي وصلت إلى 30 كتاب في فترة وجيزة ومن لا يعرف خفايا الأمور علية بالصمت" 

أقول: أعلم يا سعادة الدكتور، إن ما سطره الدكتور الصلابي عن تاريخ ليبيا قد أقـره عليه الكثير من المؤرخـين والباحثـين، وكفى بشهادتهم شهادة، وأنى لمن لم يختص مثلك بالتاريخ فضلا على أن يسبر أغواره أن يحكم على الدكتور الصلابي وعلى الأعلام والمؤرخين، وأعلم أن الدكتور الصلابي لـم يطـرح نفسه يوما على أحد، وإنما دعته الدولة الليبية، لما رأت فيه من رجاحة عقل وصدق وإخلاص وحب للوطن فكفاك مزايدات ومغالطات قد تضرك ولا تنفعك، وأعلم أن الطعن في أعمال وتصرفات الدكتور الصلابي مرده الطعن في قيادات الدولة التي دعته لمعالجـة ملف سجناء الجماعة الإسلامية المـقاتلة لمنزلته من قيادات الجماعة المقاتلة ولمصداقيته لديهم، فدعك من بنيات الطريق وعليك بجادة الحـق، وأعرف الحـق تعرف رجاله، وأحب أن أهديك هذه المعلومة لتضيفها لما لا تعلم، بأن كتـب الدكتور الصلابي قد قاربت الخمسـين كتابا ولله الحمد والمنة، وتتسابق المطابع على طباعتها لأسباب عـدة، أهمها بأن كتب الدكتور الصلابي لاقـت قبولا واستحسانا لدى العلماء والمثـقـفين، وقد أقرت كتبا من كتـبه بعدد من المـعاهد والجـامعات الإسلامية، وترجمة للعديد من اللغات، كاللغة الإنجـليزية والفرنسية والتركـية والاردو والفارسية، فضلا عن دعـوته أستاذا زائرا بالجـامعات الإسلامية ومحاضرا بالمؤتـمرات الدولـية والعالمـية.

وقال الدكتور ناجي احرير: "نحن نتكلم علي الرجل في وجوده وليس في غيابة وهو في موقع القوة التي لم يعهدها مدي حياته وكذلك دوغة رفيق دربة والاثنان ليسوا محتاجين إلي محاميين للدفاع عنهما وهما من فرضوا المواجهة من أوسع أبوابها ونحن علي استعداد لكشف ما تم في الخفاء أكثر وحسب ما يتوفر في ملفات هولاء ومن علي شاكلتهم"، وقال أيضا "لا أدري أي وقت يمتلك هذا الرجل وكتبـه تجدها  ميسورة وسهلة النشر في جميع المواقع ليسهل اقتنائها بدون أي تكلفة أو تعب وهذا سؤال في حد ذاته".

أقول: أعلم يا سعـادة الدكتور ليس مهما أن تتكلم في وجود الدكتور الصلابي أو في غيابه، وإنمـا المهم أن تقول حقا، ولا تنطق إلا صدقا، ولا أدري عن أي مواجهة تتحدث؟ ومن هم هؤلاء الأطراف المتصارعون؟، ومن أنتم الذين على استعداد لكشف ما تدعيه من أمور تمت في الخفاء، وإنني أعلمك بأن الدكتور الصلابي لا يخـفي شيئا، ولا يفعل فعلا بالنهار يستحي منه بالليل، أو يعمل عملا بالليل يستحي منه بالنهار، فقل ما تشاء ولكن كن رجلا شيمتك الصدق والإباء، أما عن وقت الدكتور الصلابي فأعلم أنه يطالع يوميا ويدون ويكتب ما يقارب نحو أربعة عشر ساعة، وقد لمست ذلك بنفسي حينما زرته بالعاصمة القطرية الدوحة، أما بخـصوص سؤالك عن سر انتشار كتب الدكتور الصلابي فمرد ذلك لأمور ثلاث، الأول أن الله تعالى قد جعل لها القبول بين الناس فيما أحسب، لأنه أحتسبها له وحده دون سواه ولا نزكي على الله أحدا،  والثاني لأنها كتـبا قيمة بشهادة علماء ومؤرخـين، أما الأمر الثالث لأن الدكتور الصلابي جعل حقـوق الطبع غير محفوظـة له، وأذن لكل راغب بالطباعة أن يطبع بشرط إعـلامه بالأمـر.

ثم ساق الدكتور ناجي احرير أخبارا لا صحـة لها البتة، ولا تستحـق منا الرد والتدليل على مجافاتها للحقيقة، منها على سبيل المـثال قـوله إن الدكتور الصلابي كان يتردد على الأستاذ محمد قطب وأنه كانت له جلسات خاصة معـه، وقد سألت الدكتور الصلابي عن صحة الخـبر فأقسم بالله العظيم عدم حصول ذلك، وهو صادقٌ عرفـناه وخبرناه نحو ربـع قـرن من الزمان، ومن الأخبار العارية عن الصحة أيضا قوله إن الدكتور علي الصلابي قد سجن في طفولته!!، ومن المعلوم أن الدكتور الصلابي قد سـجن في شبابه نحو سبع سنين وفرق كبير بين دعوى سجـنه مرحلة الطفولة وبين سجـنه لرأي في مرحلة شبابه، ومن الأخبار المنافية للحقيقة والواقع قوله إن الدكتور علي الصلابي هو المحرك لجماعة الأخوان المسلمين الليبية بدعم من أخيه الدكتور أسامة الصلابي!!، وغير ذلك كثير، والسؤال الذي يسأل نفسه، ما سـر سرد مثل هذه الأخبار والدعاوى المفـتراه على الدكتور علي الصلابي؟، وهل لها ارتباط بالحملة المـطالبة بمحاربة كل مواطن ليبي عائـد لبلده خـوفا من توليهم مناصب قيـادية، أم لحظـوظ شخصية، أم لغير ذلك، جواب ذلك كله لدى الكاتب الليبي الدكتور ناجي احرير، هدانا الله وإياه للصواب ولما فيه خير بلادنا الحبيبة ليبيا.

و ختاما أقول: أعلم يا سعـادة الدكتور أنني لم أقف إلا مع ما كتبت وسطرت، وقد تجاوزت كل كلام بين السطور مع وضوح مغزاه ومعـناه، لكي لا أتهم من قبلكم كما أتهم الدكتور الصلابي ظلما وعـدوانا، ولكي أكون منصفا في نقـدي وموضوعيا في طـرحي.   

نصر سعيد عقوب

naseraqoub@googlemail.com

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ــ  للكاتب الدكتور ناجي احرير عددا من المقالات الهادفة والقيمة منها على سبيل الذكر لا الحصر: الليبيون ومتاهات الحكومة ، خطاب هام جدا وخاص ، لا متعة ولا راحة يا أمانة السياحة.

ــ  نشر مقال مرجعية السيستاني واصلاح الصلابي بموقع صحيفة الوطن الليبية

http://www.alwatan-libya.com/more.asp?ThisID=13016&ThisCat=22،

ــ  ونقله موقع  أخبار ليبيا بموقعهم عن الوطن الليبية!!؟.

 http://www.akhbar-libyaonline.com/index.php?option=com_content&task=view&id=35338&Itemid=1

                                  


الحلقة الأولى الحلقة الثانية

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home