Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Dr. Mustafa Abdallah
الكاتب الليبي د. مصطفى عبدالله

Sunday, 27 January, 2008

كلام العاجزين

د. مصطفى عبدالله

( السحر والكتاتيب لم تبقي القذافي في الحكم، بل الذي أبقى القذافي في الحكم 38 سنه هو الشعب الليبي.. الشعب يستطيع أن يزيل القذافي إن كانت له إرادة؛ أو لنقل إن كنت له رغبة!)

العالم من حولنا يبحث في إمكانية إستخدام العلم لتخليق كائنات يمكن من خلالهاالبحث في علل الإنسان ومشاكله بغرض حلًَها لتخليص البشريه من الأمراض والعيوب الصحيه سواء منها الوراثي أو المكتسب ؛ وكل ذلك يهدف الى جعل حياة البشر أكثر سعاده من أجل الوصول الى الأحسن.

التخليق بعد النسخ

تمكن العلماء في أمريكا من التعرف على التركيبه الكامله للحامض الأميني الذي يحتفظ بأسرار الحياة لكائن حي؛ ويعد هذا سبقا علميا غاية في الأهميه.
الكائن الحي هذا هو مجرد بكتيريا بدائية بسيطة التركيب، حيث تحتفظ هذه البكتيريا المسماة "ميكوبلازما جينيتاليوم" بأصغر تركيبه جينيه لأي كائن حي وفق التعريف المتفق عليه. تحتفظ هذه البكتيريا التي تسبب أمراضا تناسليه بعدد 485 جين من جينات الحياة وهي كل مكونات حامضها النووي الذي يتكون من كروموزوم وحيد.
الحامض النووي الذي نعرفه بإسم "د ن ا" هو الذي يحمل كل أسرار الحياة للكائن الذي يحمله، وربما من خلال التعرف عليه يتمكن العلماء من خلق الحياة، وتخليق كائنات جديده.
الحامض النووي لكل مخلوق حي يتكون من عدد هائل من الجينات، تصل في الإنسان الى أكثر من 20000 جينا (تعرف العلماء على أغلبها) يتكون كل منها من ربما ملايين التكرارات التسلسلية التي تشتمل كل منها على أربعه أحماض أمينيه معروفه هي: آدينين، جوانين، سيتوزين، و ثايامين وهذه الأحماض الأمينيه الأربعه هي كل سر الحياة؛ فإذا عرفنا عددها،وطريقة ترتيبها في كل جين من مكونات الكروموزوم فإنه سوف يكون بإمكان العلماء تخليق كل شئ بما في ذلك خلق إنسان بالشكل والطريقه التي نريد، وبمواصفات نظيفه خاليه من العيوب سواء في ذلك العيوب التركيبيه، والعيوب الوظيفيه التي تشمل بدون شك التركيبه النفسيه للبشر.. لكن المشكله الكبرى والتي لامحاله تميز الخالق عن المخلوق هى الإعداد المأهوله من تلك الأحماض الأمينيه التي لن يكون بمقدور البشر ليس توظيبهاوالحفاظ على تماسكها فقط، بل عدها وترتيبها بالشكل الذي يفعله الله حيث أن خطأ واحدا يقع في ترتيب الأحماض الأمينيه سوف يفسد شفرة "الحياة" أي تلك الأية المحكمه ( كن فيكون). بدون شك ذلك لن يكون وليد اليوم، أو غد، أو حتى بعد ربما ألف سنه؛ وقد يكون مستحيلا نظرا للتركيبه المعقده للإنسان الذي يحتوي جسمه على عدد من التكرارات الأمينيه لم يتم إحصاءها بعد؛ لكنها لامحاله أرقاما مأهوله قد تكون من خصوصيات الخالق عز وجل.
هذه البكتريا "المخلوق المتواضع" يتكون حامضها الأميني من تكرارات تجميعيه لتلك الأحماض الأمينيه الأربعه بتناسق مختلف، أو متشابه في سلسلة التوظيب التركيبي لكل جين وراثي... هذه التكرارت تم عدها والتعرف على ترتيبهاوبلغت في مجملها 580000 مره ( خمسمائه وثمانون ألف) أي أكثر من نصف مليون تكرار؛ وحيث أنه في كل مره تتكرر فيها تشكيلة تلك الأحماض الأمينيه تكون أربعة منها قد كونت تلك السلسله أي أن مجموع الأحماض الأمينيه الداخله في تركيبة تلك البكتيريا المتواضعه تكون قد بلغت 2320000 أي مليونين وثلاثمائه وعشرون ألف حامض أميني تم لحمها مع بعضها بروابط كبريتيه للحفاظ على بقائها متماسكه وفق التوليف المبرمج سلفا والذي عندما يتم يتحول الى جهاز تشغيل حيوي يحول تلك الأعداد من الأحماض الأمينيه الى كائن حي يأكل ويعيش ويتكاثر.
الغرض من التعرض لهذا الموضوع ليس للقول بأنه يوجد شبيه أو حتى قريب لربنا سبحانه وتعالى، ولكن للتنبيه على أن العالم من حولنا يبحث ويفكر ويبدع ويستفيد من فضائل الله على البشر؛ بينما نحن لازلنا نغط في سبات عميق لاتبدو له نهايه. نحن مازلنا نعيش في عالم السحر والشعوذه، ولازلنا نؤمن وللأسف بأن بإمكان السحره أن يغيروا مجريات الحياة لغيرهم من البشر. نحن وللأسف الشديد رغم إيماننا بأن ما يريده الله لايغيره البشر ولو حاولوا، وبأن قدرة المخلوق لن تقترب ولو بحجم حبة خردل من مضاهاة قدرة الله عز وجل.
لن يغير السحرة أمر الله، ولن يكون بإمكان هؤلاء المشعوذين أن يؤذوا أحدا منكم ولو حاولوا. إنهم لن يصيبوا أحدكم بأذى إذا فقط عرفتم هذه الحقيقه.. أي أن هؤلاء المشعوذين، والسحره، والدجالين، وضاربوا الودع، وقارءوا الطالع، وغيرهم من الجهله لن يكون بإمكان أحدهم إيذا أي منكم، أو في المقابل حماية أحد منكم؛ أما القول بأن السحر ورد في القرآن، فنعم ورد السحر في القرآن، وورد في كم موضع، وذكر الله أن السحره من الممكن أن يؤذوكم، ولكن الذي لم يفهمه أولئك الذين يعيدون على مسامعنا ورود السحر في القرآن ويخيفوننا من فعل السحره هو أنهم لم يتعرفوا بعد على الآليه التي يؤثر بها السحره على الشخص.. أي كيف يؤثر ذلك السحر، وتلك النفاثات في العقد على الإنسان وكيف تحوله الى مخبول عاجز لايستطيع أن يفعل شيئا. إن كل ذلك كان قد أورده الله في كلمة واحده هي "خيل". قال الله تعالى في كتابه العزيز: ( قَالَ بَلْ أَلْقُوا فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيُّهُمْ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِنْ سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تَسْعَى ) صدق الله العظيم.
ذلك هو أيها الساده تأثير السحر عليكم إذا كان له أثرا على الإطلاق.
السحر يؤثر في الإنسان ( ويذهب شيرته) إذا صدق ذلك الإنسان بأن بإمكان الساحر أن يؤثر على المسحور وكل شئ يعتمد على شخصية وتركيبة المسحور النفسيه. والله إن السحر لن يؤثر في أحدكم على الإطلاق إذا كانت ثقتكم بأنفسكم عاليه، وإيمانكم بالله حقيقي، ولكم عقولا تستخدمونها.. وليذهب هؤلاء السحره والمشعوذين الى الجحيم؛ ومن كان يظن بأنه يستطيع أن يؤذيني فليفعل وأنا أتحدى كل مشعوذ، وكل سحار، وكل من يظن بأنه له "قدرات جنيه" فليفعل وليجرب من يظن بأن له هذه القدرات. إنهم مجموعه من الجهلة الأغبياء يضحكون عليكم ويستغلون خوفكم، وأنتم وللآسف تصدقونهم وتكذبون الله.
الذي يحمي القذافي ليس هؤلاء السحره، وليس ذلك السحر، وإنما خوفكم أيها الليبيون، وعجزكم الذي بلغ درجة الخنوع. نعم إنه جهلكم، وتخلف تفكيركم، وإبتعادكم عن طريق الله الحقيقي. إن الذي يبقي القذافي في الحكم هو كذبكم، ونفاقكم، وطمعكم، وتأففكم، وحبكم لتكديس الأموال الحرام التي تعرفوا بأنها زقوم لكنكم تأكلون السحت وتذهبون الى المساجد للصلاة. هذا هو ما يبقي القذافي في الحكم، وليس فعل السحره ولو أتى بهم من "أفريقيا". أفيقوا أيها الناس فقد تغير العالم من حولكم.

مصطفى


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home