Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Mohammed Naser
الكاتب الليبي محمد نصر

Monday, 3 December, 2007

اتركوا المتقولين على الاسلام وشأنهم

د. محمد نصر

اتركوا المشككين في شريعة الاسلام وفي كتاب الاسلام .. اتركوا الذين سخروا اقلامهم واوقاتهم لحرب الاسلام والمسلمين وتتبع المتشابهات من القران ..اتركوا الذين ليس لهم الا التهكم على الانبياء والصالحين والعلماء .. اتركوهم وشأنهم فلن تجدوا الوقت ولن تجدوا الامكانات لمتابعتهم والرد عليهم وادعوا الله لهم بالهداية والرشاد .. اتركوا من جعلوا رسالتهم الطعن في هذا الدين وفي أهله, فهم كثر وكثر.. فعلى من تردوا؟ .. هل ستردوا على الكنائيس المتطرفه ؟ هل ستردوا على الاعلام الصهيوني ومن سخروهم لخدمتهم ؟ هل ستردوا على الجهلة من المسلمين أو ممن ينتسبوا الى الاسلام ؟ هل ستردوا على الكثير من الصحف الغربية والعربية وابواقها المنتشرة في كل مكان ؟ لا لن تستطيعوا , بل ان ردكم عليهم سيزيدهم طغيانا وتماديا :

" ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم , كذلك زينا لكل امة علمهم ثم الى ربهم مرجعهم فينبئهم بما كانوا يعملون " الانعام 108 .. هذا هو التوجيه الرباني لمثل هؤلاء الناس .. ارتكوهم يقولوا ما يشاءون فهذا الدين له رب يحميه من هذه الافتراءات ومن هذه الجهالات , ولو لم يكن هذا الدين محفوظ من قبل المولى عز وجل لاندثرت معالمه وتبدلات احكامه وحرفت أياته كما فعل بالاديان السابقه .

لا تردو عليهم بالقول , ولا تسلكوا سبلهم في استخدام الالفاظ النابئة ولا العبارات السافله , وانما يكون ردكم بالعمل الصالح .. يكون ردكم بالالتزام بخلق الدين وسلوك الاسلام ومعاملة الاسلام , يكون ردكم عليهم بالعمل الدؤوب من أجل اقامة الدين ونصرة الحق والدفاع عن المظلوم اينما كان وكيفما كان .. يكون ردكم عليهم بالتصدي للذين حرموا شعوبهم حق الحياة , وحق الحرية , وحق العدالة والمساواة .. يكون ردكم عليهم بالاهتمام بقضايا أمتكم وهموم شعوبكم ونصرة اخوانكم .

لا تضيعوا اوقاتكم في متابعة المشككين في رسالات السماء , ولا متابعة مثيروا النعرات والطوائف ولا زارعي الفتن بين الناس ... فالوقت هو الحياة , والحياة البشرية قصيرة فاستثمروها فيما يخدم دنياكم واخرتكم .. واتركوا اولئك وشأنهم فسوف يسكتهم عملكم قبل قولكم , وسوف يسكتهم سالب اللذات وهادم الشهوات "الى ربهم مرجعهم فينبئهم بما كانوا يعملون" .

ان الذي دفعتني لكتابة هذه السطور هو كثرة هذه المقالات على صفحات الانترنت وتحرك البعض للرد عليها والخوف من أن ينزلق الكثير في هذا المسار وتنصرف بذلك الجهود في غير مسارها ويكون الرابح الحقيقي من تعرفون .

د. محمد نصر
mnasr1974@yahoo.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home