Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Mohammed al-Ghalbani
الكاتب الليبي محمد الغلباني

Friday, 10 November, 2006

صحيفة (الجماهـير)
عـدد جديد .. كتابات قديمة

عـرض : محمد الغـلباني

صدر العدد (163) من صحيفة (الجماهير) التي تصدر عن اللجنة الشعبية للثقافة والإعلام بشعبية مصراتة، بتاريخ الاثنين 15 شوال الموافق 6 الحرث 2006 ، في 20 صفحة.

وقد جاء الغلاف مزدحما بعدد من العناوين على رأسها :
(9 أكتوبر وسام عز سجله التاريخ لمصراته.. شعبية مصراتة تحيي الذكرى الخامسة والتسعين لأكبر عملية نفي) و(تفكيك تشكيل إجرامي لتهريب وتجارة المخدرات داخل الجماهيرية).

في الصفحة الثانية سجلت الصحيفة متابعة للاحتفال الرسمي الذي أقيم بمصراته بمناسبة ذكرى نفي الليبيين إلى الجزر الايطالية إبان الاحتلال الايطالي، ومتابعة أخرى لمناقشة رسالة ماجستير في الفلسفة بكلية الآداب، بجامعة 7 أكتوبر

الصفحة الثالثة ضمت متابعة أخرى عن الاحتفال الرسمي بذكرى النفي، كما تضمنت الصفحة خبرا عن اجتماع اللجنة الشعبية للأمن العام بشعبية مصراتة، وحوت الصفحة أيضا نص قرار صادر عن أمين اللجنة الشعبية للأمن العام بمصراته بإنشاء وحدة شكاوى المواطنين في تصرفات رجال الأمن، جاء فيه: "تنشأ وحدة للشكاوى تكون تبعيتها لقسم التفتيش والمتابعة وتختص باستقبال شكاوي المواطنين من تصرفات رجال الأمن والبث فيها فورا دون تراخي أو تسويف، وعلى رئيس قسم العلاقات إذاعة القرار وتحديد أرقام هاتف ومقر وحدة الشكاوى وفي الإذاعات المحلية ونشره في الصحف المحلية العاملة داخل نطاق شعبية مصراتة".

الصفحة الرابعة من (الجماهير) وتحت باب (مقالات) كتب صالح عمر بادش (وهو أمين الثقافة والإعلام بمصراته) مقالا طويلا شمل الصفحة بكاملها بعنوان: "نظام عالمي جديد أم ترتيبات جديدة ؟) جاء فيه: "لقد كثر الحديث منذ بداية احتضار الكتلة الشرقية عما [هكذا] يسمى نظام عالمي جديد، فلقد أشار إليه الرئيس الأمريكي أكثر من اثنين وأربعين مرة في مناسبات عامة بعد أن أشار به عليه مستشاره لشؤون الأمن القومي، الجنرال برنت سكوكروفت" وتساءل بادش: "ترى ما هو النظام العالمي الجديد ؟ ما هي ملامحه ؟ ما الذي تغير دوليا إيذانا بنشوء نظام عالمي جديد ؟ وهل كان المانع لظهوره وجود الكتلة الشرقية ، فلما تفككت وزالت بزغ من أطلالها ليدخل العالم عصرا جديدا يديره نظام جديد ويسوده القانون؟ هل حقا انتهى وزال النظام العالمي القديم الذي تأسس عقب الحرب العالمية – أو الأوروبية بمعنى أدق – الثانية؟ هل التجربة المريرة للحرب الباردة ، وأخطار التدمير الشامل التي هددت العالم وحضارة الإنسان عقلت البشر ، وأنضجتهم وأوصلتهم سن الرشد ، هل تخلى البشر عن همجيتهم ليدخلوا مرحلة إنسانية حقا ؟". ثم يسترسل بادش في محاولة للإجابة على هذه الأسئلة ليصل في نهاية مقالته إلى أن الأمريكان استفادوا من الحرب ليدمروا القدرات النووية للعراق، ولتوصله هذه النتيجة إلى أسئلة تعجبية إنكارية جديدة تنفتح تلقائيا، قال: "ففي أي قانون وأي شرعية يمكن للعقوبة أن تتجاوز الذنب ؟! وأن يتاح للمنفذ أن يحقق أهدافه الخاصة متسترا بالقانون الدولي والشرعية الدولية ؟ ولماذا لم يتحرك مجلس الأمن ليضع لتجاوزات المنفذ حدا ؟! إن المنطق والعقل والحق والعدل لا زالت مفاهيم غريبة في عالم لا يزال همجيا...."

الصفحة الخامسة من (الجماهير) احتوت على مقالين، الأول منهما يطالعنا فيه (شعبان القبي) من جديد في سلسلة تهتم بالترجمة الشخصية لمجموعة من المجاهدين في مصراتة، أو من لهم علاقة بها، وهي كتابات تأريخية انطباعية مجهولة المصادر، خصصها في هذا العدد للحديث عن المجاهد "الشهيد السنوسي الكاسح العبدلي" ، والمقال الثاني بعنوان (ذكرى حزينة ومؤلمة) كتبه: يوسف المهدي الشاوش وفيه كتب عن الحزن الذي لحق الليبيين بسبب عملية النفي الايطالية للمجاهدين الليبيين زمن الاحتلال الايطالي لليبيا.

وفي الصفحة السادسة كتبت (لطفية عبدالله) "صورة صارخة"، بينما كتب (أنور التير) "خوذ وإلا خلي"، و"عن البرامج الرمضانية" كتب محمد الودي.

في الصفحة السابعة كتب (رجب الفيتوري) إشادة بنقابة المعلمين التي كرمت الفنان الليبي محمد بن لامين، وأحد القراء يكتب ويسأل عن غياب محمد التميمي عن الكتابة في (الجماهير) ، وتنشر (الجماهير) تعليقا ساخرا عن القرار الجديد الذي ألغى قرارا سابقا يقضي بحل شركة الموانئ، إبان الصراع الشهير بين اللجنة الشعبية العامة متمثلة في شكري غانم، ومؤتمر الشعب العام متمثلا في احمد إبراهيم.

وتطالب (الجماهير) في الصفحة الثامنة أمانة المرافق بالرد على مقال سابق يتهمها بالتقصير والإهمال، وتجري في الصفحة نفسها لقاء مع صاحب المنزل رقم 88 بمخيم الرويصات التابع للشركة الليبية للحديد والصلب بعنوان: (قصة المنزل 88) الذي انهار سقفه على قاطنه، غير أنه لم يخلف إضرارا بشرية.

ويجري محمد عبد الله الزعلوك تحقيقا مصورا في الصفحة التاسعة يتساءل فيه: (أين المصرف التجاري).

وفي الصفحة العاشرة قائمة جديدة تبدأ من الرقم المسلسل (201) وحتى الرقم (400) جاء في رأس الصفحة: (كشف بأسبقية الحاجزين في المركوب برابطة شباب مصراتة) وفي خاتمته الصفحة جاءت عبارة : (بقية الأسماء في العدد القادم).

في الصفحة الحادية عشرة وتحت عنوان (اللهم حوالينا ولا علينا.. أماطين تغرق) نشرت الصحيفة تحقيقا مصورا أجراه (سليمان تنتون) وتصوير: (وائل جعفر) التقى فيه مع رئيسي شركة الأشغال العامة، ومدير خدمات شبكات المياه والصرف الصحي، وهو الموضوع الذي سبق إليه (موقع جيل) مصورا صبيحة المطر الذي انهمر على مصراتة خلال الأيام الماضية.

وفي الصفحة الثانية عشرة كتب (أحمد جهان الفورتية) عن حدود الحرية الشخصية في المنظور الإسلامي، وهي سلسلة وصلت الى الرقم (12) هذا العدد، وبمحاذاته كتب (الهاشمي رفيدة) مقالا ينتقد فيه المعلمين بعنوان (هل يستقيم الظل ؟) ونشرت الصحيفة في الصفحة نفسها مقالا لـ(عمر صديق) بعنوان : وجهة نظر.

في الصفحة الثالثة عشرة كتب الضابط (محمد ابوزيان) قصة "تفكيك تشكيل إجرامي لتهريب وتجارة المخدرات داخل الجماهيرية" ، وفي نفس الصفحة كتب (الحسين الحداد) عن الموضة والعطر، وفي الزاوية اليسرى السفلى نشرت الصحيفة لوحة كاريكاتورية عن الوضع الصحي في ليبيا.

في الصفحة الرابعة عشرة ونصف الخامسة عشرة أجرى :(رضا عيسى) استطلاعا عن (الشباب.. ضحايا أم متورطون ؟ ) عرض فيه مجموعة من المشاكل الاجتماعية المحلية. وكتب في النصف الباقي من الصفحة الخامسة عشرة (مصطفى السوسي) مقالا بعنوان (باب الحارة) مشحونا بالإطراء الكبير للمسلسل السوري الذي عرض في شهر رمضان المنصرم.

الصفحتان ( 16 – 17 ) الرياضيتان اللتان يشرف عليهما كل من : (خليل عبيد) و(لطفي خضورة) جمعت مجموعة من الأخبار والمتابعات الرياضية القصيرة، حيث تصدرت الصفحة الأولى خبرا بعنوان (تعثر الاتحاد.. وبداية ممتازة للسويحلي والحياد)، وأجرى (حسين شقرون) لقاء العدد مع (أحميدة محمد بورويص) هداف نادي الجهاد، ومجموعة من الأخبار المتفرقة المحلية الأخرى، كما ضمت مجموعة أخرى من الأخبار العالمية المهمة التي تخص المنتخبات والأندية الكبيرة.

الصفحتان ( 18 – 19 ) اختصتا بالأخبار والمقالات الأدبية والفنية، حيث ضمت الصفحة (18) خبرا عن الإعداد لمعرض للكتاب الليبي يبدأ من 26 / 11 وحتى 6/ 12 القادمين حسب مصادر مطلعة في الأمانة العامة للثقافة والإعلام، كما نشرت الصحيفة نص الإعلان عن جائزة دبي الثقافية للإبداع في دورتها الخامسة، وضمت الصفحة نصا شعريا غنائيا للشاعر (محمد اميمة) الذي كتب عنه (عبدالله الكبير) مقالا بعنوان (الشاعر والناس).

الصفحة الأخيرة من (الجماهير) شملت (مرصد العدسة) التي رصدت صورة لحواجز الحماية بجانبي الطرق السريعة في مصراتة وهي محطمة تماما، وصورة أخرى للوحة إعلانات مهشمة، وأخرى تحمل إمساكية شهر رمضان.. ومجموعة من الفقرات النقدية القصيرة التي تدين التسيب والإهمال وتجسد الإحباط المحلي.


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home