Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Dr. Mohammed Mabruk Bugegis
الكاتب الليبي د. محمد مبروك بوقعيقيص


د. محمد بوقعيقيص

الأربعاء 1 يوليو 2009

مطلب العودة بليبيا الى النظام الملكي الدستوري

د. محمد مبروك بوقعيقيص

لقد أثبتت أحداث الأربعين سنة الماضية من هذا الحكم الهمجي في الوطن السليب بانه لا خيار لشعبنا سوي الاعتماد علي قدراته الذاتية. فقد شاهدنا التهافت المخزي والمشين لمدعي الديمقراطية في الدول الغربية , لنهب مقدرات واموال شعبنا المسلوبة, وتسارعهم في بيع العتاد والسلاح لسفاح سجن أبوسليم. ان ازاحة الحكم اللاشرعي والجاثم علي صدورنا قرابة الأربعون عاما, سيتطلب جهدا وتضحية ثمينة وقد يؤدي ذلك الي اراقة دماء زكية.

لقد شاهد شعبنا داخل ليبيا الأسيرة كيف تبنى أهلهم بالمهجر دستور ليبيا (الصادر عام 1951 ), وعلم الاستقلال, والنشيد الوطني الأصيل, وقد قام الكثير من أهلنا بالداخل بتبني هذه الشعارات, ولم يكتفي العديد منهم بهذا الحد بل أضافوا صورا لأفراد العائلة السنوسية الفاضلة.

ان شعبنا بالداخل والخارج يرنو الي العودة الي شرعية الحكم وسيادة القانون, والتي كانت سائدة أيام المملكة. وأعتقد أن بوادر نهاية الحكم الغاشم بدأت تتضح في مرض القذافى والصراع المستعر بين اولاده لوراثته. وهناك دلائل بأن هناك صراعات قائمة بين مكونات قبيلة القذاذفة لعدم معرفتهم لما ستئول اليه الامور عندما تاتي نهاية القذافي الأب, ولقناعتهم بأن الشعب الليبي بات يمقتهم لارتباطهم ومؤزراتهم لحكمه الفاشي. وأود هنا أن أذكر بان قبيلة القذاذفة كغيرها من القبائل الليبية العريقة تشمل الصالح والطالح, ويعتبر القذافي اسوأ طالح بهذه القبيلة, وقد تجمهر حواليه العديد من طلاح قبيلته ليكونوا أسوأ حكم مرت به بلادنا العزيزة, وقد حان الأوان لحكماء قبيلة القذاذفة بأن يبرئوا انفسهم من الطغمة المجرمة الحاكمة والتي دمرت البلاد ونشرت فيها الفساد, وأن ينضموا الي بقية مكونات المجتمع الليبي في نضاله للخلاص من الظلم والطغيان, والتي أسهم فيه طلاح القذاذفة بالدرجة الكبري. ونود أن نؤكد بأن كل نفس بما عملت رهينة ولا يعاقب المرء ألا بما عملت يداه.

وقبل أن تحين ساعة الخلاص, يتوجب علينا أن نعد أنفسنا لما قبل الساعة المنشودة وما بعدها:

خطوات آنية:

1 تبني مطلب العودة الي الدولة الليبية قبيلة الانقلاب المشئوم (أي عودة الأمور الي ما كانت عليه يوم 31 أغسطس سنة 1969) وتعميم هذا المطلب (دستور ليبيا, وبرلمان منتخب وقضاء مستقل, وحكومة خاضعة للمسآلة من طرف البرلمان, وتنصيب الوريث الشرعي للمرحوم الأمير الحسن الرضاء السنوسي لحكم البلاد)

2 الابتعاد عن كل رموز الحكم القائم وازدراء مخبريه والمتعاونين معه.

3 التحلي بالآخلاق الحميدة والتي سعي الحكم القائم علي هدمها, لقناعته بأهمية الاخلاق الحميدة في بناء الامم.

4 تبني أساليب العصيان المدني السلمية وتطويرها تدريجيا بما يتناسب مع كل مرحلة.

5 الالتفاف حول الشخصيات الوطنية المتميزة بنزاهتها وصدق عملها وتهيئتهم لدورهم التاريخي للفترة اللاحقة لساعة الخلاص المنشود.

6 دعم التواصل والتنسيق بين الليبين داخل الوطن وخارجه, والاستفادة من التقنية الحديثة في تبادل المعلومات والتواصل المستمر.

خطوات لاحقة:

1 تاسيس جمعية وطنية ليبية من أبناء وبنات ليبيا المخلصين من داخل البلاد وخارجها علي غرار ما قامت به الجمعية الوطنية قبيل استقلال ليبيا, واتباع خطوات عمل الجمعية التأسيسية الأم والتي مهدت لاستقلال ليبيا.

2 تبني دستور الاستقلال لسنة 1951 والاستنارة ببنوده المختلفة.

3 تشرف الجمعية الوطنية علي انتخاب مجموعة من أعيان المجتمع الليبي والذين تميزوا بالحس الوطني والكفأة العلمية لتاسيس مجلس أمة خلال فترة انتقالية لمدة أربع سنوات.

4 تقوم الجمعية الوطنية بانتخاب أعضاء مجلس الأمة بشقيه, النواب والشيوخ, آخذين بعين الاعتبار المؤهلات المطلوبة لكل من المجلسين.

5 تقوم الجمعية الوطنية بالتعاون مع مجلس الأمة بتعيين حكومة بشتي فروعها وتخصصاتها.

6 تقوم الحكومة بمزاولة مهامها المختلفة, والعمل الجاد والسريع للانتقال الي مابعد الأربع سنوات الأولية.

7 تقوم الجمعية الوطنية بالتعاون مع مجلس الأمة بالاعداد لأجراء استفتاء عام في كافة أنحاء البلاد ليختار الشعب نظام الحكم الذي يرتضيه: أ. ملكي-وراثي حيث الملك يملك ولا يحكم (علي غرار أسبانيا), ب. جمهوري حيث يحكم الرئيس المنتخب لمدة محددة طبقا لدستور لبييا وتعديلاته. ويجري هذا الاستفتاء في السنة الرابعة من العودة الي الشرعية الدستورية.

وفي كلا خياري الحكم, فان هذا سيتطلب بعض التعديلات المناسبة علي الدستور الليبي والصادر عام 1951. ومهما كانت طبيعة الحكم الذي يختاره الشعب الليبي, فأهمية استقلال المؤسسة القضائية وفصل السلطات سيبقي مطلبا أساسيا ومنطقيا في كل الأحوال.

محمد مبروك بوقعيقيص


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home