Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Meftah Buajaj
الكاتب الليبي مفتاح بوعجاج


مفتاح بوعجاج

الخميس 7 ابريل 2011

من أنتم..؟

مفتاح بوعجاج

تحدث معمر بومنيار بعصبية واضحة وغضب دكتاتوري بعد ان لم يسعفه الوقت لارتداء ازياء واسمال ملك ملوك افريقيا وبقى مرتديا عباءة ليبية بطريقة جعلت الكثيرين يشعرون ان الرجل قد مستّه مفاجأة افقدته ما تبقى من هذيانه ولا اقول عقله لانه لم يملكه يوم من الايام...تحدث بعصبية وهذيان وتسائل بهستيريا فى اول ظهور له بعد ثورة فبراير فى جزء من هذيانه : من انتم ..من انتم؟؟...ورغم انه سأل و اجاب بنفسه وبطريقته الهازئة المتكبّرة التى تعودنا عليها منذ الانقلاب المشئوم فى عام 1969 ميلادى  ...الا اننى اقول له وبكل تواضع وليس نيابة عنهم :

انهم شبابنا الصابرين الذين ذبل شبابهم انتظارا لفرصة عمل شريفة فى دولة عصرية تحترم طموحاتهم وتحفظ لهم كرامتهم ..انهم ابناء المجاهدين الشرفاء الذين احللت محلهم ابناء رفاقك ورفاق رفاقك وهذيانك فى الانقلاب المشؤوم على ليبيا ورجالها ومستقبلها ..أنهم ابناء من حاكمتهم ظلما وبهتانا بتهم ما انزل الله بها من سلطان الا انهم قالوا لا للخراب ولا للفساد ونعم للحرية ونعم للدستور ونعم لدولة المؤسسات  ...انهم ابناء وبنات من قتلتهم بدم بارد وبدون محاكمات فى ابو سليم ..انهم ابناء الذين شنقوا ظلما فى شهر رمضان الكريم وبدون مراعاة للشهر الفضيل ..انهم  ابناء من سجنتهم ظلما وادعيت انك اطلقت سراحهم فى يوم اسميته كذبا صبحا ولم نرى الصبح الا فى فبراير المجيد غصبا عن وعن لجانك الغوغائية ..انهم ابناء الاذكياء والوطنيون الذين طردتهم فى اباريلك الحمقاء من جامعاتنا وابدلتهم بالغوغائيين والصعاليك ...انهم ابناء من حرمتهم من تعلم اللغة الانجليزية فى ليبيا بينما ارسلت انت وافّاقيك ابنائك و ابنائهم وبناتهم ليتعلموها فى عقر دارها بأموال الليبيين..انهم ابناء وبنات المدرسون الشرفاء الذين لم تكفهم معاشاتهم فأضطروا ليعملوا غصبا عنهم سائقين على بقايا سيارات لفلول المرتزقة الذين احضرتهم الى بلادنا لينقلوا لنا الامراض والبغايا والحشيش والشعوذة ...انهم ابنائنا الذين مللّو طرق التعليم التى تفتق عنها فكرك الجاهل وعملها جندك من الجهلة والحمقى وأربكتهم بمناهج أسميتها جهلا تخصصيات فرسبوا غصبا عنهم وبقوا  فى الحنايا والزوايا يبكون مستقبلهم وبلدهم وحظهم العاثر لانهم وَلدو فى عهدك ...انهم ابناء جنودنا وضباطنا من شرفاء الجيش الليبى الذين ارسلتهم ظلما الى تشاد فى لا قضية بل من اجل القضاء على رجالات الجيش الليبى الشرفاء وافساد علاقاتنا بالجوار وتركت من عاش منهم يهيم فى تلك الصحراء الواسعة فأسميت من مات منهم جيفة ومن جاء بعد رحلة الى الموت جبانا ومن نجا بعد معاناة ومعجزة جبانا...انهم ابناء من قلت فى حقّهم كذبا (عمر المختار مات وخلّف بنات) رغم ان بنات عمر المختار هن اشرف وانبل خلقا من جنودك ومرتزقتك وجنرالاتك المزيفون ...انهم احفاد  رجال الاستقلال الاول والجهاد الذين استبدلتهم ببقايا رجال لا يعرفون من الوطن غير نفطه وفلوسه ..انهم ابناء من قتلتهم ظلما وعدوانا فى الداخل والخارج..انهم ابناء من حرمتهم من الحياة والعيش فى بلادهم ليبيا الحبيبة فألتجأوا الى بلدان اخرى احترمت خبراتهم وعلومهم ومنهم من اظطر ان ان يتقدم كلاجىء سياسى خوفا من القتل والسحل والشنق والتعذيب والتغييب..انهم ابناء وبنات سى حسن ذلك الذى اضطرته الحياة لبيع  نباتات الجبل الاخضر بسوق الجمعه والاحد ليصلح بثمنها بقايا سيارته العتيقة وابناء كثيرون مثله...انهم ابناء مدرسينا ومدرساتنا العفاف الحرائر الذين جمعتهم فى تجمعات لا تصلح للانسانية للحصول على بقايا مرتبات امتهانا لما تبقى من كرامة....انهم ابناء هؤلاء الموظفين الذين زج  بهم صاحبك واحد حواريك سى معتوق فى موضوع اسماه خارج الملاكات وساعده فى ذلك الازلام الجاهلين الطامعين فلم يرعى فيهم عرقهم واخلاصهم فى اعمالهم فى ربيع اعمارهم..فأخذهم لحما ورماهم عظما.... انهم ابناء وبنات من استوليت على ممتلكاتهم ظلما وعدوانا و اعطيتها لمن انقلبوا معك وكنا نحسب انكم انقلبتم لتحرير القدس وتوحيد الامة واعادة الحقوق المغتصبة....فأذا بأسرائيل ارحم منكم واكثر منكم ديموقلراطية فى حق سكانها من العرب واذ انتم ورفاقك اكبر نكبة فى تاريخ الامة بعثرتم الاموال وكنتم سبب الهزائم والنكسات وافسدتم البلاد والعباد وابعدتم وسجنتم  خيرة الرجال وقرّبتم البصاصين والحشاشين فأضحت دولة للاراذل فعلا...انهم ابنائنا ممن قرأوا ما كتب الوطنى بجدارة فتحى البعجة عن (ليبيا الى اين ؟) بدل ترهات دروس (فكرك الجماهيرى) يدرسّها جهّال تحصلوا على درجاتهم اللاعلمية فى مواضيع كالطفل تربيه امه والدجاجة تبيض والديك لا يبيض والمستكة لمن يمضغها ، زوّروا بها تاريخ الوطن وتاريخ رجاله الشرفاء وبدل ترهات بودبوس والابراهيمان وامثالهم وازلام دراسات وابحاث الكتاب الاغبر...انهم ابنائنا الذين يبيعون القعمول على الطرق تكسبا بعد ان بعثرت اموالهم غربا وشرقا وجنوبا وعلى شذاذ الافاق ...انهم ابناء  احياء بوسليم والحى الاسلامى والصابرى والستمائة وسبها الجريحة وفى الزنتان وككلة والجبل الغربى وهون ودرنة وطبرق والزاوية وزوارة ومصراتة وجالو واوجلة والكفرة واجدابيا وغيرها من احياء بلادنا الواسعة الحبيبة  الذين افقرتهم بفكرك الاخرق ونظرياتك الفارغه فى الاقتصاد والزراعة والصناعة والادارة والعلوم السياسية...انهم ابناء جيل الثمانينات الذين حاصرتهم فى معاشهم وحياتهم  فجعلتهم يهيمون بحثا عن الارز والشاهى والجوارب والدحى وحاصرتهم فى ثقافتهم فجعلتهم يبحثون عن مجلة او جريدة او كتاب من غير كتابك الاغبر...انهم ابنائنا ممن حرمتهم من الابداع فى الفن اجمالا والمسرح والسينما والموسيقى ولم تبقى لهم غير الطبالين والطبالات والحجالين والحجالات،  فلم يجدوا غير بقايا حافلات يهيمون بها فى شوارع محطمة بحثا عن ربع دينار او وجه صبوح يبتسم فى وجوهم بعيدا عن قنفودك الممل والتافه..انهم شبابنا ممن رأوك فى اربعينيتك تحتفل غصبا عنهم بأموالهم وملايينهم تصرفها على البغايا والرقص والهفيك  ، متلبسا بنشايينك المزورة كأنك مايكل جاكسون او جنرالا مزورا رغم انك لم ولن تكسب معركة واحدة فى حياتك غير انقلابك على عهد نظيف شريف خنت فيه العهد والقسم ...انهم ابنائنا الذين سلطت عليهم امنك الداخلى والخارجى والامن المستتر والمعروف للتعذيب والارهاب وحتى الاخفاء والاقصاء لمجرد انهم قالوا ليبيا وطننا...انهم ابناء واخوة واصدقاء ومحبى ادريس المسمارى وعاطف الاطرش ومحمد سحيم وفتحى تربل والحبيب الامين وحمد المسمارى وكثيرون لا يسعفنى الزمن والذاكرة لتذكرهم الان فى الداخل والخارج.....انهم ابناء مدينة فى وطن ووطن فى مدينة ، بنغازى الخالدة التى افقرتها وحرمتها من انسها وانس الوطن البطل عمر المختار رغم انه لا يزال غير بعيد عنها فى سلوق المجاهدة......انهم من رأوا الوجوه المشرقة لرجال الاستقلال والبناء قبل انقلابك ورأوا وجهك ووجوه رجال عهدك البغيضة فقالوا : يا الله اى حق رٌفع  واى باطل اًنزل؟ ..انهم من احبوا علم الاستقلال رغم انهم لم يروه وكرهوا خرقتك رغم انها تحاصرهم ..هؤلاء هم ...وغيرهم كثيرون ...وطالما انت اليوم لم تعد ملك ملوك ولا قائد اممى ولا امام المسلمين ولا رئيس الاتحاد الافريقى ولا الصقر الوحيد ولكن مؤسس الكتائب والمرتزقة لحرق شعب ومدن ليبيا ..فمن حقنا ان نقول الان وبصوت عالى : اذا من انت ؟

15-3-2011


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home