Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Mohammed Baeu al-Misrati
الكاتب الليبي محمد بعيو المصراتي


محمد بعـيو المصراتي

الأحد 6 سبتمبر 2009

الحلقة الأولى الحلقة الثانية الحلقة الثالثة الحلقة الرابعة

أولاد شارعـنا (4)

محمد بعيو المصراتي

لن يعيش الفورتي روما بلا سيجارة

الفورتي روما كانَ مدخّن شره، وحينَ كان المتريّص، كانَ إن لم يكن ماسكًا سيجارة في يده فالعياذ بالله، ما تقربوش في جيهته والا حيه عليكم حيه. وذاتَ مرةٍ فلّس افلاسًا شنيعًا لمدّة ثلاثة أيام، وفي تلكَ الأيام الثلاث، لم يمرّ أحد من الشارع بعلبة تبغ، إلاّ وخرج وهو يبحث عن كشك سجائر ليشتري علبة أخرى، لأن الفورتي قام بتسكير الشارع وتفتيش المارة وتصدير سجائرهم لأسباب استراتيجية.

وحينَ تشيّخ الفورتي روما وأصبحَ الفورتي بن لادن، لازمت السيجارة يده، وكانَ لا بدّ أن يدخّن، لهذا فإنه كان يقضي وقته أمامَ باب مسجد كرشود أكثر من بقائه فيه، وأحيانًا كانَ يعطي دروسه خارج المسجد ليحافظ على مزاجه مرتخيًا، وحينَ كان يخرج أحدهم من صالة انترنت "السندباد" المقابلة للمسجد، رفعَ اصبعيه الممسكتان بالسيجارة وقال للتلاميذ، غلمانه: "هذا يدخل إلى الإنترنت دار الدعارة، إنه زاني وكافر والعياذ بالله، كفانا الله شرّ الإنترنت"، ويسحب من ثمّ رشفةً من سيجارته ويبتسمُ لأنّه نصحَ طلاّبه وأبعدهم من شبهات الإنترنت.

في شهر رمضان، وقد ترك الفورتي روما الصياعة وصارَ شيخًا، كانَ عصبي المزاج، يذهب للصيّع الواقفين لبيع بضاعتهم في الشارع وينهال عليهم ضربًا قائلاً: "يا كلاااااب، يا كفرة، شهر رمضان للعبادة لا للتجارة" ثمّ يصرخ في "أحمد السوداني" الذي عادةً ما يفرش بضاعته من دخان وحلويات بعدَ الإفطار في رمضان أمام مصرف الصحاري: "تعالى أهني يا شوشان (يقترب الفورتي منه ويصفعه ويرفسه) تبيع في الدخان يا قيرا قيرا، هيا هات كل الدخان الي عندك واقلب وجهك لنطربقهولك، فبيعه في هذا الشهر المبارك حراااام".

ذاتَ مرةٍ، وفي صلاة العصر، قررتُ الذهاب للصلاة في مسجد كرشود. صلّى بنا الفورتي روما، وفي أثناء الصلاة، مرّت من أمامه قطة، وعادةً ما تتجوّل القطط في هذا المسجد، فقام الفورتي بركلها بقوة فأصطدمت بأرفف الأحذية وهربت مرعوشة. بعدَ الصلاة، كان الفورتي متوترًا، اقتربَ منهُ رجلان قائلان له: "يا شيخ حرام الي درته، كنت تعرف ان الي ركلتها كانت قطوسة والا لا؟". وقفَ الفورتي بغضب وقال هائجًا، متنرفزًا: "أني لمّا انصلي، حتى ربّي ما نعرفاش".

mb_musratie@hotmail.com


الحلقة الأولى الحلقة الثانية الحلقة الثالثة الحلقة الرابعة

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home