Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Mohammed Ben Hmida
الكاتب الليبي محمد بن احميدة


محمد بن احميدة

الأحد 27 سبتمبر 2009

على نخبك يا أفريقيا

محمد بن احميدة

" لماذا‮ ‬يذهب الأفارقة إلى أوروبا ؟!... ‮ ‬لماذا ؟ لأن أوروبا استعمرت إفريقيا ....‮،‮ ‬وأخذت الذهب والفضة والنحاس والماس والحديد واليورانيوم والمعادن الثمينة كلها والبترول والفواكه والخضراوات والحيوانات والبشر. ‬الآن جيل جديد إفريقي‮ ‬...... ‮،‮ ‬يجري‮ ‬وراء هذه الثروات المنهوبة‮،‮ ‬وعنده الحق‮،‮ ‬ونحن عجزنا عن إيقافه‮.‬

‮ ‬أنا عندما أوقف ألف إفريقي‮ ‬ذاهب إلى أوروبا على حدود ليبيا‮،‮ ‬أقول له أين أنت ذاهب ؟‮ ‬يقول لي‮ ‬أنا ذاهب لثروتي‮ ‬المنهوبة‮.. ‬أعدها لي‮،‮ ‬ولو أعدتها لي‮ ‬سأبقى‮ ".‬

هذا ما قاله معمر القذافي "ملك ملوك أفريقيا، ورئيس الإتحاد الأفريقي" أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، ولكن ما قاله هو الكذب بعينه، والحقيقة تختلف تماما عن ذلك. فمأساة الأفارقة بمن فيهم الليبيين ليست الإستعمار، وإنما الإستعباد من بني جلدتهم من الديكتاتوريات الحاكمة، وأولها ديكتاتورية القذافي وأسرته.


صورتان لشابين افريقيين التقطتا على الشواطيء الجنوبية لقارة اوروبا

الصورة على اليمين أُلتقطت على شاطيء نيكي بيتش بمدينة كان الفرنسية للمعتصم معمر القذافي والذي نصب والده نفسه ملك ملوك أفريقيا . يشغل هذا الشاب وظيفة مستشار الأمن القومي لدى والده، أي أنه مسؤول مسؤولية مباشرة عن كافة الأجهزة الأمنية في ليبيا.

الصورة على اليسار لشاب أفريقي، يتوسل باكيا لضابط ايطالي، بعدم تسفيره الى ليبيا، حيث ينتظره العذاب، والتنكيل. اللاجئون الأفارقة يُشحنوا بعد إعادتهم الى ليبيا، من قبل الأجهزة الأمنية الليبية في حاويات، وتحت ظروف لاانسانية، لترمي بهم الشاحنات على الحدود الجنوبية للبلاد، أو يتم بيعهم للمهربين، والذين يستغلوهم للعمل لديهم كالعبيد، من أجل جمع ثمن محاولة اللجوء ثانية الى اوروبا، هربا من جحيم الفقر في بلدانهم جراء السياسات الظالمة لحكامهم.

* * *


23 مايو 2009 وعلى شاطيء نيكي بيتش بمدينة كان مدينة البذخ والإسراف الواقعة على الشواطيء الفرنسية
يحتفل نجل "ملك ملوك أفريقيا " المعتصم معمر القذافي بعيد ميلاده

* * *


*مستشار الأمن القومي الليبي والذي رافق والده" ملك ملوك أفريقيا" في رحلته الى الأمم المتحدة
يرش صديقته فينيسا هيسلر برذاذ الشمبانيا والتي تحاول الإحتماء منه.
ثمن زجاجة واحدة تعادل مرتب موظف في ليبيا

* * *


العالم بخير طالما رذاذ الشمبانيا من كل جانب
ياترى ما فتوى شيوخنا الأفاضل في الذين نصبوا أنفسهم " أولياء أمورنا"، وفقدوا عقولهم وتجاوزو كل الحدود ؟

* * *

قال القذافي أيضا أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة :

" في‮ ‬يوم ما كان الأسود لا‮ ‬يدخل المقهى الذي‮ ‬فيه البيض‮.. ‬ولا المطعم الذي‮ ‬فيه البيض‮.. ‬ولا‮ ‬يركب الحافلة التي‮ ‬فيها البيض‮..".

لمعرفة حقيقة كيف تنظر جماهيرية معمر القذافي الى الأفارفة، أدعوكم قراءة الخبر على الرابط التالي:

http://www.iol.co.za/index.php?set_id=1&click_id=85&art_id=vn20090304051016577C240746

جاء بهذا الرابط، بأن مستشقى ليبي كلف إحدى الشركات المختصة، بجمهورية جنوب أفريقيا، بالبحث عن ممرضات من " جنسية بيضاء فقط" للعمل في ليبيا.

لاحظوا هنا بأن لون البُشرة يعتبر في جماهيرية " ملك ملوك أفريقيا ورئيس االإتحاد الأفريقي" جنسية لصاحبها، ولاحظوا أيضا بأن الإعلان نُشر في دولة عانت ما عانت من جراء التفرقة العنصرية البغيضة، وبأن هذا الإعلان جاء من دولة يتبجح " زعيمها " زورا بأن له الفضل في تحررها من إستعباد البيض لها.

لقد عودنا "الزعيم" أن يكذب،.ويكذب، ويكذب دون حدود، ودون حياء، مما جعل مُواطن ليبي يفكر جادا في الإعلان عن تشكيل لجنة تحكيم ورصد جائزة كبيرة، الفائز بها يكون من ينقل أكبر كذبة للقذافي. جهود أصدقائه أدت الى عدوله عن تلك الفكرة، ورُصد ذلك المبلغ لإعانة عائلات ليبية فقيرة داخل ليبيا.

يستطيع " الزعيم " أن يكذب كيفما شاء، ويستطيع أن يشتري كل رخيص ومن يرضى لنفسه أن يُشترى، ولكن لن تستطيع كل الأموال التي سلبها هو، وأبنائه، وحاشيته من شعبه، أن تمحو حتى ولو أثر واحد من أثار جرائمه وما أكثرها.

محمد بن احميدة
mohamedbenhmeda@yahoo.de

________________________________________________

* "اتّقوا الله وأطيعوني ولا تطيعوا أمر المسرفين الّذين يفسدون في الأرض ولا يصلحون"

"ولا تأتوا السفهاء أموالكم التي جعل الله لكم قياماً "

"...وحذرنا أن نترك المال في أيدي السفهاء يعبثون به، فهو ليس مالهم إنما هو مال الأمة: ولا تأتوا السفهاء أموالكم ما قال أموالهم؛ الفقهاء يقولون يحجر على السفيه وهو ماله.. لماذا نحجر عليه، ماله وهو حر فيه؟ لأنه لو ترك حراً لأنفقه في شهواته، لكن الله (عزّ وجلّ) جعل المال للأمة، أموالكم التي جعل الله لكم قياماً: ولا تأتوا السفهاء أموالكم التي جعل الله لكم قياماً أي قوام حياتكم بالمال، والله (تبارك وتعالى) يقول: ما أفاء الله على رسوله من أهل القرى فلله وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل ثم قال: كي لا يكون دولة بين الأغنياء منكم حتى لا ينحصر المال في طبقة معينة من المترفين، يبذرون المال. - هذا المال للأمة يجب أن يحفظ، والأمة ينبغي أن تراقب..." من تعليق الشيخ محمد علي الصابوني.

ـ تحية إكبار واعتزاز لكل من نظم وشارك في مظاهرة القوى الوطنية بنيويورك ضد الديكتاتور الجلاد، وتحية لكل من تعاطف مع هذا العمل الوطني بأي شكل من الأشكال. تحية خاصة الى أبناء ليبيا الأوفياء أبناء أخونا المناضل عزات المقريف فك الله أسره والذي سلمه ملك المغرب السابق غدرا الى الطاغية القذافي.


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home