Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Khaled el-Ghool
الكاتب الليبي خالد الغول


خالد الغـول

الإثنين 21 فبراير 2011

أوَ مازال أخا يادوغة ؟

خالد الغـول 

للتو وبعد رجوع من مظاهرة في مدينة ما هدفها  لتوعية الكنديين بما يحدث في ليبيا،  وبعد رجوعي مكسور الخاطر من فعل بني قومي الذين احرجوني وأنا في بداية مقابلة تلفزيونية معدة سلفا وعبر الفيس البوك لأتحدث باسم لجنة حقوق الإنسان التي دعوت إليها في هذا الموقع، إذ يأتي احد المنظمين ليقول للمصور والصحفية ممنوع عمل مقابلة معه لأننا لدينا ثلاث متحدثين، فأدى ذلك لدهشة بانت على وجهي، ولم تسعفه  قولتي للشخص المسؤول أني لا أمثلكم وهذه المقابلة معدة سلفا بمجهودات فريقي، حتى قال له المصور سنستمر في المقابلة، فاديتها وأنا متوثر لا أدري مااقول متحسرا على عدم احترام شيبة أو مظهري أمام القناة التلفزيونية، بعد هذا الرجوع  من المظاهرة ، سمعت خطبة سيف الإسلام والتي لم تختلف عما نبهت عليها في مقالات وتعليقات نالني منها مانلت ، وبعدها سمعت مقابلة سليمان دوغة، ومن طرابلس ، وهو ينادي سيف الإسلام بالأخ، والقذافي بالأخ؟ فعندما سمعت مقالته  قلت لأبنائي، إن أباكم إما مجنون وإما حمار لأني لم أعد أفهم تصرفات الناس. 

بالله كيف إنسان يرى مايحدث لقومه مايحدث ، ويسمع التهديدات من فم السيف لقومه ثم يناديه وينادي والده بالأخ؟ والله لو كان غيرهما لقلنا أنه تعني بوصف الأخ أخا في الإنسانية وليس أخا في الدين لنخرجك ونجعل لك عذرا.

 كيف ساغ لك ذلك، وكيف نطق بها لسانك، لاغرابة فيها ألم يدافع عنك صاحبك الموثوق عندهم ومدحك فقال لك "أضرب  أو ارمي وروح القدس معك" أوغيرها من الجمل.

لقد قال دوغة  تعليقا على خطبة سيف في قناة الجزيرة من " كل شئ تم بتدير"  أي الذي فعله سيف كان بتدير بين وبين أبيه . 

ياسيد سليمان، أربع سنوات ولم تسمعوا لكلامنا، الموجود على بريدك وبريد غيرك من القوم وموجود في تعليقاتي ومقالاتي التي لم ترق لكم والتي منع بعضها من النشر في مواقعكم وحيث تشرت مقالات(اغزيلة امها هالة المصراتي وغيرها من اتباع النظام ) والتي كان يعلق عليها سلبا أكثره جهاز المخابرات ليصرف القارئ عنها فظننتم أنها لامعنى لها. 

ألم نقل - كمثال سريع- في مقالنا " المحاسبة أسقطت شكري غانم فهل يسمع الأخرون" وكان تنبيهنا على أن المحاسبة التي طالب بها سيف ووافقه كثر لاتصلح ولن تفيد، إذ من هم المفسدون الذين سيحاربهم سيف أليسوا هم الذين بهم قام النظام وبقي بهم أبوه كقائد له كل الصلاحيات؟ ثم هل سيف نظيفا حتى يحارب المفسدين؟ ثم محاربة المفسدين  يؤذي إلى أن الثوريين والسارقين سيأتوا للعقيد ويقولوا "اللي بينا بيك" فيزدادوا قوة، فكان رأي من قبل مؤتمر المعارضة أن تترك المحاسبة بعد تغيير النظام ويكون التظلم لكل من يريد رفع مظلمة عبر القضاء لاأن تتبناه المعارضة لأنه يجمع شمل النظام ولايفرقه( لكن فيك ياوادي).....ثم موضوع الشفافية كان فيلما لأن العقيد لن يحاسب جماعته وأن قصة الغفران والتمثيل بالكنيسة التي ذكرها القذافي في اجتماعه بالرفاق لاتعني كما فهمها الإصلاحيون أنه قد حان وقت الشفافية بل كانت تعني "اطلبوا مني الغفران واللي فات مات"، لكن للأسف لم تسمعوا فذهبتم تهللون بالشفافية وانتظرتموها شهورا. 

لقد قلنا الكثير ونبهنا  ونبه غيرنا  مثل ناصر المانع - على ضرورة فهم لعبة الإصلاح، والسياسة ليس فيها حسن نية ولكن اضربتم  بكلامي ولم تناقشوه أو تهتموا به أبدا أو حتى تراسلونا وتستفروا ولومجاملة ( ماأسوأ الكبر والتعالي وأضرهما). ليس الأن وقت فتح حساب او ملامة فالجرح عميق فسنفتحه إذا فتح باب مصارحة تامة، واللعبة تتم وماقلنا في مقالينا لوتحكم هذه الشخصية يوما ما، وبين فعل بعض فتيات الوطن وفعال النظام، وأني معاهم طربان انغني وغيرها يطبق الأن بحذافيره، أذهب الله عن العقيد البي ام اس وحقد الجمل ونجانا من مكره ومكر فرعون الذي لايقدر عليه إلا بيقظة موسى. 

جيد أن يظهر بتحليل جديد ومواقف جديدة، لكن ضاعت ست سنوات كان يمكن أن تحدث مصلحة للشعب الليبي وذلك حين كان (النظام مخنوقا وقبل أن يستعيد قوته)

فيجب الإعتراف بها فيما بعد وليس الأن (أي بعد التحرير)، لأنه من ضيعنا سابقا  –كشعب- كأصلاحيون ومعارضة نخشى أن يضيعونا في مرحلة قادمة. (فيلم عبد المنعم الهوني  ابدي ثاني - بالله اجتمع مع منو؟ هو الشعب صاحب الثورة؟ ثم ربماهي إشغال المعارضة في الخارج ليشتغلوا بالسلطة بدلا من دعم الإنتفاضة حتى التحرير والعمل على الوحدة الوطنية). 

والخلاصة ياسيد دوغة، احذف كلمة الأخ من قاموسك، وأرجوا من صاحبك ومؤيدك الذي (يخرط ويلوي) أن يحذف كلمة القائد من فمه وقاموسه وكلمة الباش مهندس التي كانت تكسر لي في رقبتي....، فإن كررت كلمة الأخ  مرة ثانية فاعذرني إن فعلت  بك شيئا لايليق، فالوطن غالي وكرامة شعبي الصادق والمطحون أعز علىّ من كل شئ، ولن أجامل أحدا.

خالد الغول

Algool61@yahoo.com

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ملاحظات :

 

توضيح للإخوة الكرام من أهل بنغازي الأعزاز علي والذين طلبوا مني سحب المقال لأنه يثير فتنة أوضح وأقول: المقال لو قرئ جيدا وحرفا بحرف لن تجد فيه مايثير الفتنة بل كانت نتائجه إيجابية إذ حرك كثير من أهل طرابلس ليتضامن أكثر ، ثم ياإخواني وأعزائي أنا لم أقل شيئا سيئا عن أهلنا المتظاهرين  ببنغازي الذين اوقدوا فتيل التحرير-بإذن الله- وإني قد أيدتهم وذلك بمواقفتي لكلمة الدكتور محمود تارسين، الذي هو مع المعارضة الجذرية أو الجبهة أو كان عضوا فيها، الذي أيد المتظاهرين في كلمته المصورة  ،فأوصيكم بالإستماع إليها كي يتضح الأمر لكم، ومن يريد أن يعرف المزيد فله أن يتصل بي. أما إن غضبوا من قولي أن مجموعة من أهل الشرق تعاملوا مع النظام  فهي  حقيقة والأسماء معروفة لكل احد ولم أت بجديد، وكما هناك من تعاملوا مع النظام هناك أكثر من مليون شخص من بنغازي لم يتعاملوا مع النظام ودخلوا السجون أو هجروا، فيجب أن لانغضب من أجل حفنة تعاملوا معه، بل يجب التنكر لهم والتنصل منهم وفضحهم لا أن نغضب من أجلهم. كلمة الدكتور تارسين على هذا الرابط

http://www.libya-watanona.com/letters/v2011a/v31jan1119.htm#n17feb111

-

- للأخ الذي عاب علي انتصاري للطرابلسية كما قال، أقول أني أعيش في طرابلس ومن سكانها فلا عيب أو سبة أن انتصر لأهل طرابلس (طرابلس فيها من المناطق)  مادمت لم انتصر لهم حمية كحمية الجاهلية، والحقيقة أني استغربت ماقال!!! ، ثم قوله أني تهجمت على الإخوان، فأنا لم أتهجم على الإخوان، بل تهجمت على قيادة في الإخوان وكلماتي واضحة وذكرت حقائق وأشياء لاتحمل إلا تفسيرا واحدا لأنها من البديهيات أن يكون لك موقعا الكترونيا في سنة 2011؟ ..ثم أنا متهم بأني متعصب للأخوان فكيف يكون أني أهاجمهم؟ ألا يدل مقالي "أيها الشعب احذر عطف فرعون" فيه خدمة للإخوان المسلمين؟ ألم ندافع على منهج الإخوان عندما كان يسير نحو الإعوجاج وكانت الحملة على الجماعة منقبل المعارضة الجذرية قوية فكتبت (دعوة الإصلاح ليست جديدة)؟  ..هناك موقع لهم أرسلت لهم مقال" ايهاالشعب احذر النخبة".

 

كتجربة لهم  وليس حبا في النشر عندهم (كما أوضحت لبعض الناس عندما ارسلته) ، فهي صحيفة كما أوضحت منذ زمن طويل أنها عبارة عن خبر في الأعلى ومقال على الشمال (قبل ما يتغيير على اليمين). فأتمنى أن يراجعوا أنفسهم وأن يتنازلوا عن علّ ،وأن يصطلحوا مع أفرادهم ومحبيهم أولا، فهناك مرحلة جديدة قادمة فتحتاج لبصيرة، وأتمنى لناصر المانع أن يكون له دور كبير وبحرية تامة.

 

- أرجوكم أنا لما أكتب لطائفة معينة كل مرة ، فمنها لداخل النظام ومنها لغيره، وأرجوا من يقرأ لي أن يقرأ حرفابحرف ولا يقرأه  كخبر في جريدة.

-        

- مرة أخرى من ظن أني أخطأت فليدعوا لي بالسداد والتوفيق ويوجهني، لأنه إن استمر الحال ماعليه الأن ووجد من له لسان كلسان أبي ذر (الكلمة اللي في قلبه ايبقها قدام اكبير او صغير مسؤل أو عادي) سنحكم عليه بالإعدام وسنطرده من كل مجلس.

 


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home