Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Jamal Ahmed al-Hajji
الكاتب الليبي جمال أحمد الحاجي


جمال أحمد الحاجي

الأحد 30 يناير 2011

نداء إلى الشعب الليبي (1)

2 مارس 2011م موعد مع حرية الشعب الليبي

وتشكيل حكومة إنقاذ وطنية 

جمال الحاجي

أيها الشعب الليبي العظيم .. إنه موعد مع الحرية .. إنه موعد مع شباب ليبيا والشعب الليبي ليقول كلمته .. أكثر من أربعة عقود من الظلم والقهر والذل والإرهاب واحتكار السلطة بين القدافي وأبناءه .. لقد طفح الكيل وبلغ السيل مداه وليس أمامنا سوى أن نقف وبوضوح نقول آن الأوان لموعد مع حرية الشعب الليبي من ظلم الدكتاتور والدكتاتورية .. لم يترك هذا النظام وسيلة  لإخضاع هذا الشعب لحكم ظالم ومستبد لعقود مستخدماً مقدرات ليبيا وثروات الشعب الليبي لدعم استمرار حكمه .. سخر ثرواتنا هبات ورشاوى  لملوك .. ورؤساء .. وساسة ..ومؤسسات سياسية وحزبية .. ومنظمات وإرهابيين .. ومنظمات إرهابية وحتى ملكات الجمال وعارضات الأزياء كان لهم نصيب من مال وقلائد ذهب الشعب الليبي الجائع من أجل الدعاية لشخصه ودعم حكمه والتستر عليه والترويج لتوريث أبناءه.

جعل القدافي مصلحة ليبيا والشعب الليبي خلفه ولا يرى سوى مصلحته ومصلحة أفراد عائلته ومحيطه واستمرارهم في السلطة .. لقد أعلن حرب على دولة سويسرا الصديقة للشعب الليبي وعرض علاقة الشعبين للخطر من أجل توقيف أحد أبناءه بتهمة اعتداء بالضرب بينما لم يعترف ولم يتطرق الى الآلاف من الضباط والجنود وطلبه أطفال من أبناء الشعب الليبي رماهم في صحراء تشاد لا تزال هياكل عظامهم في العراء بعد أن خطفهم من المدارس وزج بهم في حروب ومعارك عدوانية خاسرة على شعب جار والغاية أن تكون تشاد بوابة أفريقيا له ولفكره الأخضر والذي لم يتجاوز خيمته إلا بدفع    " المعلوم " للمسترزقين من ليبيين وعرب وأجانب ... ولم تكن في الواقع سوى مغامرات طائش غير مسئولة..   

جرائم هذا النظام مروعة من مجزرة سجن أبوسليم الذي حصد فيها أرواح 1270 شهيد ومسئولية إسقاط طائرة ليبية قادمة من بنغازي واستشهاد كل ركابها .. المشانق الذي نصبها في الجامعات والميادين لمن خالفه الرأي لكي لا يصل بنا الأمر الى هذه المسخرة الذي أوصلنا إليها الآن.. الشهداء الذين سقطوا برصاص الغدر في عواصم العالم .. ومجزرة انتفاضة 17 فبراير بمدينة بنغازي وراح ضحيتها العشرات  .. ناهيك عن تدميره للوطن والمواطن وبكل أسف القدافي شخصياً وعائلته يعترف بهذا للشعب الليبي وللعالم ويحدد القدافي هو نفسه السبب والمسبب للفساد والتخلف والدمار الذي يتعرض له الشعب الليبي وبأمره الشخصي يبقي على من دمروا البلاد في السلطة بحجة " من تعرف أفضل ممن لا تعرف " ليصل إلى مبتغاه الفوضى الخلاقة حلمه الوحيد للبقاء في السلطة أطول مدة.. وهذا أمر خطير ودلالة على عدم أهلية القدافي ومن حوله للحكم وللمسئولية...

ونزولاً عند رغبة الشعب الليبي وخياراته المتمثلة في حمايته والحفاظ على الوطن والمواطن ومن أجل أمن ليبيا والمنطقة وبالنظر إلى مستقبل شبابنا والأجيال القادمة ولتطلعات الشعب الليبي بأن يرى ليبيا دولة الحداثة والاعتدال تسير قدماً بشبابها إلى مستقبل زاهر تؤدي دورها ورسالتها جنباً إلى جنب مع العالم المتقدم والحر..

عليه نعلن بخطى ثابتة وقوية أن 2 مارس 2011م موعد تشكيل حكومة إنقاذ وطنية كمخرج للشعب الليبي وليبيا من أزمتها الراهنة من هذا النظام الدكتاتوري وأن الخروج إلى الشارع في اعتصامات سلمية  سيستمر وسيتطور في الأيام القليلة القادمة وهو الآن في أكثر من مدينة بالمنطقة الشرقية ولو محدود لكنه سيستمر ويمتد بعون الله ومفتوح امتداداً لانتفاضة 17 فبراير المجيدة  عام 2006م بمدينة بنغازي تلك الشرارة التي لم ولن تطفأ بعون الله  ...

سنخرج بهدف وهو الدعوة من أجل " الحق في حرية التعبير " والدعوة إلى "تشكيل حكومة إنقاذ وطنية" من أجل ليبيا والشعب الليبي .. ومن هذا البيان ندعو لان يكون الاعتصام السلمي والحضاري أمام كل بيت وساحة وشارع وميدان ولو مواطن أو مواطنة لوحدك أو مع ابنك أو زوجك أو جارك ووثقوا ذلك بالصور أخرجوا وارفعوا صوتكم .. قل أيها المواطن وأيتها المواطنة هذا حقي من يملك أن يصادره بكل ثقة وشجاعة هذه ثقافة يجب أن نفرضها لتكون حقيقة على الأرض لابد من كسر حاجز الخوف لكي نتحرر من العبودية إنه حقنا المشروع فلا نخشى أحد في ذلك ولن تقوم لليبيا قيامة لو لم نصر على حقوقنا وننتزعها الكل في حدود منطقته وأمام بيته أرفع لوحة بها شعار:

" حرية التعبير حق مشروع "

" دعوة لحكومة انقاذ وطنية "

" أنا الشعب .. فمن أنتم ؟ "

بلغوا عن أي حالة منع أو استفزاز أو التعرض لكم بأي شكل من الأشكال هذا عمل سنعمل عليه ليكون أمام كل بيت وفي كل شارع أخي المواطن أختي المواطنة لا تسجل على نفسك موقف يعيش معك ما عشت لا تكن سلبي فلم تعد السلبية عيب بعد اليوم بل خيانة للأمانة في حق ليبيا والأجيال القادمة .. أسأل نفسك ما هو جرمك عندما ترفع لوحة مكتوب عليها        " حرية التعبير حق مشروع "

خلال اليومين القادمين ستوجه رسالة إلى القدافي ... كما سنوافيكم لاحقاً برسالة عاجلة لكل الليبيين تجيب على عدد من الأسئلة منها: ما هو مضمون الرسالة الموجهة إلى القدافي؟ كما ستتضمن إجابات واضحة وتحليل لمسح ميداني شامل مع تفاصيل عملية لما سنقدم عليه بالعمل السلمي والحضاري العلني والمعلن عنه .. وما النصر إلا من عند الله ... أقول للجميع " نعم .. نعم .. " حان موعد مع الحرية إنه حتمي وممكن وعليكم بمتابعة الرسالة القادمة الهامة ً " مسئولية الجميع توزيع هذا البيان والبيانات والرسائل القادمة على كل ليبي وليبية وعلى كل شبر من وطننا الغالي والخارج ...

عاشت ليبيا حرة .. الحرية للشعب الليبي .. 

جمال أحمد الحاجي

طرابلس - ليبيا 30  يناير 2011م


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home