Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Jamal Ahmed al-Hajji
الكاتب الليبي جمال أحمد الحاجي


جمال أحمد الحاجي

الإثنين 7 ديسمبر 2009

كلام في توقيت مشبوه

جمال الحاجي

كلمات لنعود الى ما هو أهم .. لقد انتظرت متوقعاً متكلمين وكلام يستحق الرد عليه ولو بمستوى حده الادنى.. وعلى أي حال وجب الحديث مع من أعنيهم دائماً ويهمني سماعهم وإسماعهم ..

كلام عام .. لم يعد سراً بعد .. دور ونشاط البعض من المعارضين السابقين في العمل مع النظام ومنهم بكل أسف من تعاون مع أجهزة مخابراته في أكثر من مجال وفي أكثر من مناسبة وهذه خيارات تعود في نهاية المطاف على أصحابها..! أما ان يحاولوا النيل من الآخرين من أجل التقرب الى أرباب العمل أو أجهزة المخابرات فهذا أمر غير مقبول ..!

عندما وصلتني أول رسالة حول هذا الموضوع (جمعية حقوق الإنسان) بعد خروجي من السجن قرأت فيها كل ما يحدث اليوم ولم يتوافر فيها حسن نيه لا ظاهر ولا باطن وسأنشر الرسالة بالكامل بعد الإذن من صاحبها ... وهذا جزء منها .. صاحب الرسالة يسأل كما جاء بالرسالة
" على كل أريد منكم إذا تكرمتم إجابة أكيدة حول هذه المعلومة أولا، وهل فعلا قدمتم في اي يوم من الأيام طلبا لمؤسسة القذافي بالانضمام إلى جمعيتها والانتساب لها بغض النظر عن موقفكم منها وسوف تبقى المعلومات التي تزودني بها ضمن نطاق المراسلات الخاصة التي لن تنشر إلا بعد إذنكم " انتهى السؤال ..

وهذا ردي على السؤال كما وردبرسالتي الموجهة اليه

" أما عن سؤالك بالنص ..وهل فعلا قدمتم في اي يوم من الأيام طلبا لمؤسسة القذافي بالانضمام إلى جمعيتها والانتساب لها .. الإجابة القطعية .. لا أبداً ..هذه إجابة محددة ودقيقة جداً لا أبداً وليست رد .. "
انتهى ردي على السائل هذا كان بتاريخ 22/6/2009م هذه أول رسالة بيني وبينه والغاية منها فقط هذا السؤال وطلب العضوية ..

ما الذي يزعج " الحيارى " من هذا الأمر من أني كباحث أن التحق بأي جهة في ليبيا باستثناء "الممنوعات وفروعها .. " هذا هو السؤال .. أما ان أكتب طلب يهمش أو حتى منحي فرصة بالمشاركة في الجمعية الحقوقية الوحيدة في ليبيا وهذا لم يحصل .. السؤال كيف يكون هذا العمل والنتائج ؟ هذا هو السؤال ... !!! نعود للمثل اللي يقول ( ما نلعبش معاك في جامع ) هذا نشاط فيه كر وفر ومحفوف بالمخاطر .. ولا داعي للغباء والتغابي .. وفي رسالتي هذه استفزاز واضح لكل العملاء والجبناء ومن ورأوهم بأن لا يترددوا لحظة واحدة لنشر أي شئ عني .. محصنون بحمد الله ورعايته ..

أرى بوضوح أن يقوم الباحث بأي عمل مباح ( وليس عمالة ضد الشعب ) من أجل الحصول على معلومات لصالح الوطن والمواطنين فهو واجب على كل إنسان حر شريف... وإلا من أين لي كل هذه المجلدات من المعلومات التي اطلعتم عليها ..؟!!! وعلى كل حال كل هذا من باب التوضيح لمن وجب أن يعلموا .. وليس رد لأن حق الرد قائم والأيام القادمة ستكشف المزيد ودائماً الردود يجب أن تأتي في أوقات نحن نقررها فالضعفاء من تحدد لهم المعارك وساحاتها .. أما نحن انشاء الله أقوياء بثقتنا في الله أولاً وبعدالة قضيتنا التي نتبناها وبما نملكه من حق .. والماء يكذب الغطاس .. والمعذرة للقراء لشعوري بأن الكتابة في مثل هذا الهراء وخصوصاً عندما يكون مصدر المروجين أولائك الذين اتهموني ومجموعة انتفاضة 17 فبراير بحيازة أسلحة هم من وضعها داخل منزل يعج بالأطفال والنساء وبتهمة تغير النظام الحاكم بالقوة ... وكأن هذا نظام .. وكأن هناك نظام فعلاً ويستحق استخدام القوة ضده .. ولقد أكد الشعب الليبي ذلك في جمعة عيد الأضحى المباركة .. ونحن فعلاً على رأي الشرفاء نحمل سلاح ولكن سلاحنا هو الفكر والقلم والكلمة والصدق والأمانة والشجاعة في قول الحق ..
ولنا عودة عند الحاجة عندما يكون هناك حديث يرقى الى مستوى المسئولية ويتعلق بمصير الوطن والمواطنين أما الهراء واللهث وراء المعلومات لخدمة المخابرات سواء للمعلومة في حد ذاتها أو في اختيار التوقيت خصوصاً عندما نهض الشعب في هذا العيد ورفض الإملاء وقال لا ونفذ ما أراد .. وما تلاه من مواقف للشرفاء بالوقوف الى جانب من يستحقوا ان يطلق عليهم مشايخ من الأئمة الذين تم فصلهم في حملة إدانة للنظام لازال يتضامن معها الشرفاء والأحرار من أبناء الشعب الرافضين للهيمنة والظلم والاستبداد .. فتحية لكل من ناصر هؤلاء الشرفاء وتحية لرجال المبادرة .. هذا ما يجب ان نتابع ونجتمع عليه وليس الهراء ..

وياريت من له جاه عند الجمعية يساعدنا في عمل تطوعي بالجمعية بالاطلاع على قضايا الناس الحقوقية وتظلماتهم فقد تم التحفظ على طلبي وتم تهميشه " الجماعة مش راقدين "... وأعتذر لهذا الصمت المُجبر كل هذه الفترة عن الرد على الموضوع حتى فتحه صاحب الشأن بنفسه من تاريخ 22/6/2009 ولأكثر من سبب !!!؟؟؟ نأمل من المتابع أن يسمح لنا ونحن نعمل من الداخل تحت المجهر بهذا الهامش البسيط من الشفافية " لزوم الشغل " وكلكم نظر .. ولا تذهبوا بعيد .. ما نشر إلا القليل ... وماذا بعد ؟...!!! أما الآن أدعوا الجميع للعودة الى العمل المهم بالتوقيع على حملة إدانة النظام على الرابط المدرج
http://www.libya-al-mostakbal.org/Monashadat2009/011209_7amlat_edana.html .


جمال احمد الحاجي
jamalalhaggi@yahoo.com
طرابلس في 6/12/2009م



Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home