Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Dr. Jaballah Mousa Hasan

Dr. Jaballah Mousa

Tuesday, 24 October, 2006

اقتصادنا بلا شفافية.. تائه يبحث عن هوية!!

د. جاب الله موسى حسن

سؤال برئ يطلب إجابة :
في كل مرة نشاهد فيها تلفزيون الجماهرية يُطبل لهزائم القذافي ،
لماذا نلمح خلف المذيع خريطة الوطن بدون شريطى اوزو وتبيستى؟!!

كان الدينار الليبي يساوي ثلاثة دولارات.. أصبح الدولار حاليا يساوي ثلاثة دينارات.. وكان الدينار الليبي أعلى من الجنيه المصري بكثير .. أصبح الجنيه المصري الآن أكثر قيمة وافضل حالاً واستقراراً من الدينار الليبي… ولماذا نذهب بعيدا كان الدينار الليبي يساوي الجنية الإسترليني… وكان أعلى من الريال السعودي.. كان يساوي 3 دولارات أمريكية والآن فُتحت السوق السوداء والتجارة فيها رائجة... الاقتصاد ينهار مع المغامرات والمؤامرات … نعم ينهار نتيجة التشبث بالسلطة سلطة لا تحترم الديمقراطية ولا حرية السوق...!!
أنهار الاقتصاد الليبي مع مؤامرات القذافي ومغامراته.. والأنفاق السفيه على تلميع صورته في الداخل والخارج.. وعلى شراء الذمم في الداخل والخارج... انهار مع تدخل النظام في الاستيراد والتصدير.. وعليه هبطت قيمة العملة الليبية كما هبطت شخصية الإنسان الليبي أمام مكاتب الصرافة المصرية... انهارت العملة الليبية نتيجة الاستمساك بالسلطة... والاستمساك بالسلطة عمل غير مشروع يحاول صاحبه ان يدافع عن نفسه ضد أي تغيير محتمل... لذلك نراه يسرف في تلميع حكمه وإرهاب الشعب وتأمين السلطة...!!
نظام القذافي يعتبر انقلاب على الشرعية... لذلك تعيش ليبيا دائما على اقتصاد متذبذب، بينما بقيت عملات الدول الحرة على حالها.. تصعد وتهبط بمقياس مدروس و محسوس.. ولكنها لا تصل إلى حد الانهيار.. حتى ولو واجهت صدمة مثل الاثنين الأسود في أمريكا تشفى منه بسرعة.. وفي جنوب شرق آسيا حدثت انهيارات اقتصادية.. ولكن الأنظمة الحرة شفيت منها وتعافت… حتى ولو بخطوات بطيئة .. مثل ماليزيا!!
ونلف وندور حول العالم حتى نصل إلى جماهرية الفقر والعار... ونظامها الاقتصادي الذي ينخر فيه الفساد والرشوة والغش حتى وصل إلى ما وصل إليه الآن... نظام جعل اقتصادنا بلا شفافية تائه يبحث عن هوية.. وغير معروفة اتجاهاته.. وغير محدودة مواصفاته.. نظام يملك في يده أدوات إرهاب الاقتصاد وتوقف نموه بمعاقبة رجال الأعمال والزج بهم في معتقل تاجوراء... وهناك خط وهمي على الحائط.. يعمل تحته رجال الأعمال.. فإذا ارتفعت هامة واحد منهم عن الخط الأحمر وجب قطعها.. والخط الأحمر هو أن لا يتعاطى رجل الأعمال السياسة أو الإعلام أو الصحافة.. ولا يقول رأيه في الاقتصاد.. ولا ينطق بكلمة.. إلا حمدا وشكرا بنعمة القذافي التي انعم الله بها على الشعب الليبي!!
نظام عشائرى داعر يملك كل شيء.. وهو شيء مناقض للاقتصاد الحر..ويملك شرعية ثورية في أي لحظة يمكن اللجوء إليها إلى إصدار الأحكام على رجال الأعمال والاقتصاد.. ناهيك عن السلطات الواسعة ضد الحريات العامة وحرية الصحافة وحرية الرأي.. ويملك فوق هذا وذاك قيادات مؤهلة للتلون!! ولا يسعنا في النهاية إلا أن أقول أن الاقتصاد الحر.. لا يحب المؤامرات .. ولا مغامرات.. ولا يطيق الظلام.. ويكره أن يتسلط عليه أحد بدون وجه حق.. ولا يطيق الأنظمة غير الديمقراطية!!

د. جاب الله موسى حسن
Jaballa60@yahoo.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home