Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Dr. Jaballah Mousa Hasan
الكاتب الليبي د. جاب الله موسى حسن

د. جاب الله موسى حسن

مقالات أخرى للكاتب

الجمعة 7 يناير 2011

غرفة الحوار الحضاري
وجدت من يستمع إليها بين طلبة الجامعات الأمريكية!!

د. جاب الله موسى حسن

نظام طرابلس الذل يعاقب المواطن إذا قال كلاماً صحيحاً ...
وفي أمريكيا يُعاقب المواطن إذا قال كلاماً كاذباً
وهذا هو الفرق بين الحق والباطل!!

تعتبر غرفة الحوار الحضاري التي يقوم بادرتها ثلة من المثقفين الليبيين وعلى رأسهم الأستاذ الحلاج الذي دأب على مقارعة الحجة بالحجة ودون كلل. ولكن الملاحظ هو وجود هوة سحيقة في المعرفة بين مدراء الغرفة وروادها Knowledge Gap Hypothesis وهذه الأسباب راجعة في تقديرنا إلى تسييس الدين واستخدامه في مهاجمة الفكر المستنير من أجل إرضاء الأنظمة القمعية وعلى رأسها نظام طرابلس الداعر.معظم اللذين يتقاطرون على غرفة التعايش السلمي هم من طحالب نظام طرابلس الردة, معظمهم إن لم يكن جلهم لا يتقنون أدب الحديث وطلاوة الكلام,بل الهجوم والتهديد بالقتل والذبح وهذه صفات يتميز بها نظام طرابلس الموت دون غيرة من أنظمة القمع الموجودة في العالم العربي! والملاحظ كذلك على رواد هذه الغرفة هو كثرة الكتابة على التكس ( Text) وبألفاظ يندى لها أصحاب الضمائر الحية.وبهذا ازداد يقيننا بأن هؤلاء الأشباح أو أشباه الرجال إن صح التعبير ما يهمهم من أمر الدين شيئا بقدر ما يهمهم الدفاع عن القذافى وقبيلته. هذا النفاق الواضح الفاضح عبر عنة طلبة الجامعات الأمريكية في حديثهم عن دور أئمة وخطباء المساجد في الدفاع عن الطغيان وكلها باسم الدين...لا حول ولاقوه إلا بالله...حسبنا الله ونعم الوكيل!!

الفارق كبير بين حياة الأمس واليوم..فبالأمس كنا نحس بما يتمتع به الجدود من هدوء بال وصفاء نفس ومحبة وتعاون وإيثار..فلا يكاد الواحد منهم ينتهي من صلاة العشاء إلا وتراه قد ذهب إلى فراشه مبكرا واستسلم لنوم هادئ عميق ليجد نفسه قد استيقظ لصلاة الفجر وكله نشاط وحيوية... ثم انه يستعد للقاء يوم.. كادحا في سبيل رزقه وكله إيمان واطمئنان فلا يكاد ينتهي من يومه حتى تراه قد عاد إلى بيته وأولاده والفرحة تشرح صدره.. وبيته تعمه السعادة والبهجة والكل راض بما قسمه الله، وتسير الحياة سيرا حثيثا بعيدا عن المخاوف والأوهام... هكذا كانت حيات معظم الليبيين قبل أن يخرج علينا تجار الدين اللذين يلونون أقلامهم وحديثهم من أجل حفنة من الدولارات يبدو انه كلما زادت الأموال خرجت الأخلاق من الشباك!

فالكل يعاني من سوء الأخلاق وبالتالي انعدام التربية.. وأصبحت الفهلوة والشطارة هي الشعار السائد، تحول شعبنا من ثقافة التسامح والتعايش السلمي التي تنادى بها غرفة الحلاج( غرفة الحوار الحضاري ) إلى ثقافة القتل ولاغتيال والسحل وبدون رحمة ومن هنا تراجعت ذهنية التسامح والتعايش السلمي بعد أن قضى عليها نظام طرابلس الرذيلة.أن المتأمل في تاريخ ما كان يعرف بليبيا قبل انقلاب سبتمبر المشئوم يدرك مدى ما وصلت إليه مملكة الدستور والمؤسسات من مجد وعزة ورفعة وسلام واطمئنان عندما كانت تحتمي وتلتحف دستورها الوضعي وتنفذ أحكامه وتطبق شرائعه... وعندما جاءت هذه الجثامة كان الهوان والذلة حتى أصبح الدين الاسلامى مجرد مطية لخطباء وآمة المساجد ثم جاءت طحالب البالتوك كسند وظهير لهذه الهجمة التي تتعرض لها غرفة الحوار الحضاري هذه الأيام!!

نتترك عزيزي القاري مع هؤلاء الطلبة وحديثهم عن أئمة وخطباء المساجد وكيفية تطويع الدين الأسلامى من أجل مصالح الطغمة الحاكمة في طرابلس... حسبنا الله ونعم الوكيل !!علما بان هؤلاء الطلبة ينحدروا من أصل عربي ويتكلمون اللغة العربية ولكننا سوف لن نكشف عن هويتهم خوفا عليهم من لجان التصفية الجسدية أو مفارز الموت التي يبعث بها نضام طرابلس الإرهاب. وعلية نلتمس العذر في عدم ذكر أسماء البلدان التي كانوا يعيشون بها قبل أن يحط بهم الرحال في أرض المحبة والسلام ولاطمئنان.

Qaddafi's distorted Islam Why?
http://www.youtube.com/watch?v=9gaSOnvHlIs

Qaddafi's Petrodollars Silenced Muslim Clergies!
http://www.youtube.com/watch?v=OWbER5aWARo

Qaddafi: Muslim or Hypocrite?!
http://www.youtube.com/watch?v=dhDHLtJQDsM&feature=related

Qaddafi: Muslim or Hypocrite?!
http://www.youtube.com/watch?v=fdabOWKkIDw

د. جاب الله موسى حسن
Jaballa60@yahoo.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home