Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home


Libyan Writer Ibn Libya

الكاتب الليبي إبن ليبيا


Sunday, 8 July, 2007


 أمير الشعـراء العـرب بين المدار ولـيـبـيـانا

 

إبن ليبيا

Ahmad_Shawki

واجهة البرنامج

الفارس

sms

 

منذ أيام قليلة اجتمعت الجماهير الكورية والروسية كل في ميادين وساحات بلده تتابع عبر شاشات عملاقة ومكبرات صوت ضخمة نشرتها حكومات هذين الشعبين

لمتابعة إعلان التصويت عن اسم الدولة التي ستفوز بترشيح اللجنة الاولمبية الدولية لتنظيم الألعاب الاولمبية فيها.

كنت أتابع وراء شاشة التلفاز الذي امتلكه واشتريته من حر مالي ونصبته في مربوعتي البائسة,ما لفت انتباهي وشدني للاقتراب من تلفازي العزيز نافذتي

الواسعة على العالم بمساحة 14 بوصة, أن هناك حكومات ودول تهتم لأمر شعوبها وتداعب عواطف جماهيرها وتفسح المجال لإطلاق شحنات العاطفة الوطنية وتغذي

خزانات الهوية بأرصدة من الممارسة المنظمة لتجليات الروح الوطنية والموظفة لخدمة الإنتاج والإبداع وإعلاء كلمة الوطن ورايته خفاقة في سماوات الفرح ومحافل الكون كله.

فلماذا ينفقون الأموال ويبذلون تلك الجهود ويحركون الأقمار الاصطناعية وينزلونها ويخصصون أرقاما هاتفية ومواقع الكترونية لمتابعة أنشطة ومسابقات ومهرجانات وبطولات ومنتديات ومؤتمرات يشارك فيها أبناء الوطن في بلدان بعيدة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لماذا وألف لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

هل هم أغبياء حمقى سدج ينفقون الأموال في ما لا يجدي ويلهثون وراء سراب الصورة وصدى الصوت.

 

بالأمس وعبر ربط عالمي من قنوات الأخبار ومحطات التلفزيون العالمية وعبر المواقع الالكترونية, وبمشاركة ضخمة وغير مسبوقة عبر قارات العالم الخمس تم التصويت المباشر لاختيار عجائب العالم المعاصر أو الحديث.وهذه كله تم عبر شبكات البث التلفزيوني وشبكة الانترنت وسمح فيه للمواطنين في هذا الكون بالمشاركة من بلدانهم في صوغ نتيجة هذا التصويت الجديد.

 

إلانا نحن هنا .....

 

قنوات عربية كثيرة احتلت مواقعها في سقف الوطن الكبير تعبث بليل العرب جميعا تعربد وبصلف تقذف المجون والكسل وأطنان الرذيلة في أسرة النزق والفشل,تكنس القهر النهاري بطرح ثمار الفجور الليلي على وسائد الأرائك القذرة

تحرك الأصابع لتنقر أرقام هواتفها السيارة على شريطها اللاهث في أسفل الشاشة, ولتقبض دولارات الحرام نظير مكالمات المشاهدين لها لتهنئة الراقصة فولانة وتحية المطربة اللهلوبة علانة وتستشير الفلكي الدجال فولان وغير ذلك كثير.

طبعا هذا توظيف سيء لتقنية حديثة لم نوظفها بعد للإصلاح والمنفعة الايجابية.

في الدول المتقدمة تقدم شركات الهاتف الرأسمالية ذات الطابع والأصل الربحي جملة من الخدمات المجانية بقصد استمالة الزبائن وإغراءهم للانضمام إلى باقة عملائها.فهناك العديد من الجوائز التي تمنح والزيادات في الرصيد والهدايا العينية

كالأجهزة الهاتفية,هذا طبعا دون أن نتحدث عن جودة الخدمة ومصداقية العرض وصحة ما تم التعاقد عليه مع العميل,مع وجود هامش كبير للمقاضاة والمطالبة بالحقوق متى أخفقت الشركة أو قصرت في ما وعدت به.

 

بدوري كليبياني بائس ومحروم ومغبون ومسحوق كان ينقصني هذا الملعون النقال والمحمول لأدسه في جيبي أو أعلقه على خصري الأجوف ,فعبث بجيبي واطار ما بقي من خلايا عقلي فافقدني صوابي وكبلني بوثاق تعاقدا جائر تحت ما يسمى قانونا ب( عقد إذعان ) أذعنت فيه دون حول ولا قوة لجبروت طاغية رأسمالية ربحية لم تعرفها حتى أقدم المجتمعات الرأسمالية, ولو سمع وقرأ هذا العقد احد منظري اقتصاد السوق والرأسمالية لتنكر لفكره وخجل من ظلمه وشكك في عقيدته ليرتد اشتراكيا في زمن ما بعد سقوط الشيوعية. فكيف هو الحال بالنسبة لنا ونحن لم نغادر بعد أجواء شركة الأسواق والمنشآت العامة والجمعيات الاستهلاكية يفعل بنا هذا ونذبح على غير قبلة وفي وضح النهار.

 

شركتي المدار جيب حال الأغنياء وموظفي الدولة الكبار وشركة الكادحين وهم الليبيين طبعا والتي تسمت بهم لتكون أكثر قربا من جيوبهم وتعبيرا عن حالهم ولتسحب أخر ما تبقى من دراهم الخبز في جيوبهم الفارغة,.

هاتان الشركتان وبالنظر إلى عقود الشراء وبنود الخدمة فيها, نلحظ وكأن من وضعها إما حاقد مجاهر أو فاجر ختال في ثوب تاجر يهودي مرابي لا يعرف الرحمة, أو انه لم يعش في هذه البلاد ولم يطلع على حال أهلها لا من قريب ولا من بعيد, فصمم عقدا لا خير فيه ولا بركة ولا يأتيه إلا الباطل والظلم من أمامه ومن خلفه. عقد مجحف وكيل عبارات من التهديد والوعيد والتنصل واللهجة المتعالية في الخطاب تكشف عن قدر كبير من الإذلال والاستهانة بمواطني وأهل هذا البلد المساكين.

 

ليبيانا444المدار 2 

أخر ما أزعجني وفجر قارورة من الحنق المالح على جروحي التي لا حصر لها وقذف لهبا جديدا من الظلم الأسود في فؤادي المكتوي بنيران الفشل واليأس والهزيمة المزمنة, ما وصلني  من أخبار تقول أن الصديق الشاعر صلاح الدين الغزال سيشارك في مسابقة أمير الشعر  العربي التي ستنظم في أبوظبي في الأسبوع القادم وكان هذا مبعث سروري وسعادة كل مثقفي الوطن الأطهار,والتي نجح فيها شاعرنا الليبي المبدع صلاح الدين في تجاوز التصفيات التي شارك فيها المئات من الشعراء العرب ليصل إلى المرحلة الأخيرة رفقة  خمسة وثلاثين شاعر وشاعرة عربية.

2007-07-08_143712

 يمكنكم زيارة موقع أمير الشعراء على الرابط التالي

http://www.princeofpoets.com/

 

هذا المنجز الثقافي والانتصار الرائع للذات الوطنية الليبية يرفع من درجات الوعي بالهوية ويرسم ملامح معاصرة ومعاشة للاحتفاء بكل جميل وخير يبث فينا نحن البؤساء مشاعر حقيقية للثقة تؤكد لنا ثم للأخر بأننا جديرون بالحياة وان الكون يضم بين قاراته وبلدانه بلد اسمها ليبيا وشعب عظيم وكبير ينجب المجد ويصنع التاريخ يسمى بالليبيين وان صلاح الدين الغزال هذا الشاعر الشفاف والقريحة المبدعة والتي لا يجود الزمان بمثلها كثيرا ينتمي بالجسد والروح لهذا الوطن قبل أن تؤكد ذلك أوراقه الثبوتية وجواز سفره الورقي الصنعة والشكل.

 

أن تكون بلد........ ان يكون شعب على شفا المجد وعلى صهوة الظفر ليحلق في فضاءات الشهرة الكونية , ليصدح احد أبنائه البررة كهزار باسمه فهذا فرصة تاريخية لا تتكرر ولا يمكن التربص بها في كل حين. فما بالك بنا نحن الليبيين المهمشين على الخرائط والضائعون من صفحات الذكر والاحتفاء والمنقرضون من منصات التتويج كلها.

السنا أحوج الناس للنصر وأكثرهم جوعا وعطشا للمجد وأسعدهم ببلاسم الثقة؟

أنضيع هكذا فرصة ونخذل صلاح الدين الغزال هذا الذي سعى بجهده وبباعث من ضمير وبمدد من كيسه وعرقه وكده؟؟؟؟؟؟؟؟

أنتركه وحيدا في فيافي التنافس دون تأييد ونصرة دون احتفاء ورعاية دون حتى تصويت وتمجيد بين أقرانه المدعومين بشعوبهم وأهلهم وإذاعتهم وإعلامهم المرئي والمقر؟؟؟؟؟؟؟    

                               

 

                                            sms_alsadd_002

                                                 

  مطالبة بفتح باب التصويت

 

هكذا نحن نكون وبهذا التجاهل والتغاضي القبيح نمارس الخذلان الرهيب.

الأخبار تقول إن كل المشاركين من الشعراء العرب سيتم التصويت لهم عبر البرنامج الذي ستبثه قناة ابوظبي الفضائية من خلال شركات الهاتف المحمول في بلدانهم من البحرين إلى موريتانيا,تصوروا إلا ليبيا, وبمعنى أكثر إيلاما إلا صلاح الدين الغزال الشاعر الليبي.........  وبمعنى أكثر شراسة في السفور واللذع سنكون أضحوكة العرب جميعا حين سيقول المذيع في البرنامج إن المشارك الليبي البائس رغم جودة شعره ورفعة إبداعه سيغادرنا لأنه فشل في المسابقة لا بسبب رداءة شعره ولكن بسبب انعدام التصويت عبر الهاتف لان ليبيا دولة فقيرة وبعيدة يسكن أهلها في مجرة ما وراء الشمس التي لا تستعمل الهواتف النقالة.....................................كما أن ليبيا لم نعرف منها شاعرا ولا نحفظ لها شعرا وهذا ليس غريبا عنها وعن حكومتها وشعبها.

 

ارقام التصويت

بيان بأسماء شركات الهاتف العربية التي سيتم عبرها التصويت بدون ذكر لليبيا وشركاتها  الوطنية العملاقة

المدار1

صورة لاعضاء البرنامج

 

هل يرضيكم هذا يا مدراء شركة المدار الوطنية وشركة ليبيانا المحلية - اعني ليبياكم انتم- فالبرغم من امتلاكنا اسميا كليبيين لهذه الشركات وفق مقولة الثروة للشعب والشركات الوطنية مملوكة للشعب ولخدمة الشعب, إلا أني أقول وصدقوني نحن عمليا لا نملك شيء ولكننا نمتلك صلاح فهو ثروة وطنية كبيرة ومجد عظيم لن تطاوله ذبذباتكم المبتورة ولا أبراجكم المرتعشة علوا.

gol-pajoohesh

 

فلتكن

 

فانظروا ما أنتم فاعلون بأموالكم وثرواتكم التي جنيتموها من جيوب فقراء الليبيين

وماذا ضيعتم من مجد لن تصنعوه ولو أنفقتم ما في خزائن الأرض جميعا.

فهل من وطني مخلص وعاقل مجيب يقلب حسرات مثقفي ليبيا وشعب ليبيا إلى رنات من الفرح ومكالمات من التأييد والدعم لشاعرنا الهمام وابن ليبيا المنتصر بإذن الله.

xmannokia6030

 

افعلوا خيرا لهذا الوطن فهو لنا ولكم ولأطفالكم ولأطفالنا

الوطن ليس عيش اليوم . الوطن عيش قرون مضت

وصناعة جدود واستشراف مستقبل آت نزرعه بالمجد أم بالهزيمة في حاضر العيش

فدعونا نزرعه وردا ونكسوه مجدا ونرفعه صرح شموخ

وعز وظفر.

                             

جانب من البرنامج

من البرنامج

 

صورة عبر الأثير إلى

                       أمين اللجنة الشعبية العامة للإعلام والثقافة

                       إدارة شركة المدار

                       إدارة شركة ليبيانا

 

* تنبيه

   مساء يوم الجمعة القادم وعلى تمام الساعة الثامنة بتوقيت ليبيا

   انتم على موعد لمتابعة  ومساندة ابنكم وأخوكم وصديقكم ابن ليبيا

  الشاعر صلاح الدين الغزال على قناة أبوظبي الفضائية.

وستشهد هذه الحلقة لقاء أعضاء لجنة التحكيم مع أول سبعة متسابقين تمَّ اختيارهم من الـ 35 متسابقاً ضمن المرحلة الأولى من المسابقة.. وسيقع اختيار لجنة التحكيم في كل حلقة على شاعرٍ واحدٍ من بين السبعة المشاركين، بينما يتأهل اثنان منهم من خلال تصويت الجمهور، وذلك على مدار خمس حلقات،

    والجدير بالذكر أن برنامج "أمير الشعراء" من إخراج محمد عاطف، وتقديم ظافر زين العابدين، ورجاء صالح، وسيتم بثه عبر قناة أبوظبي يوم الجمعة من كل أسبوع الساعة 9.45 مساءً، ويُعاد بثه السبت الساعة 9.30 صباحاً، والأحد الساعة 9.45 مساءً، والثلاثاء الساعة 3.30 عصراً بتوقيت أبوظبي.   

                                    

 8/7/2007

                                   

*  ملحق تعريف بالمسابقة

 

مسابقة أمير الشعراء العرب

 

تستعد هيئة أبوظبي للثقافة والتراث للبدء في تنفيذ الدورة الأولى من مسابقة "أمير الشعراء" للشعر الفصيح التقليدي، لتنطلق من عاصمة الثقافة أبوظبي ولتعتبر المسابقة الأولى من نوعها على مستوى الوطن العربي، والتي تفتح أبوابها لجميع الشعراء العرب لتقديم أفضل ما عندهم والتنافس على لقب "أمير الشعراء".

يهدف مشروع أمير الشعراء إلى النهوض بالشعر العربي والارتقاء به وبشعرائه لتثبيته في مقدمة الأدب العربي، وإحياء الدور الإيجابي للشعر العربي في الثقافة العربية في الثقافة العربية والإنسانية وإبرازه كرسالة محبة وبشير سلام. بالإضافة إلى اسقطاب أكبر عدد ممكن من شعراء العرب الفصحى مشكلين محكاً ثقافياً فاعلاً على أرض عاصمة الثقافة أبوظبي، ومحاولة اكتشاف المواهب العربية وإعطائها الفرصة للظهور الإعلامي بشكل لائق. كما يهدف المشروع إلى التعرف على طموحات وهموم الشعراء العرب بعد أن أصبحت المادة الأدبية الفصيحة متوشحة بمعاناة العصر، وإعادة إنعاش الجانب المشرق من القصيدة الفصحى لمواجهة جميع التيارات الفكرية غير الفاعلة، إضافة إلى تغيير خارطة الأدب العربي بعد مشاكلات الإعلام الحديث وإعادة ترتيب أوراق الساحة الشعرية الفصحى بما يضمن لها رجالاً قادرين على حمل راية الفكر العربي الأصيل بأقصى درجة إقناع ممكنة. وأيضاً عمل قاعدة بيانات واسعة لشعر الفصحى وشعرائه ونقاده والعاملين في مجاله ونتاجاتهم في جميع المجالات والوسائط في الوطن العربي، وزيادة عدد الكتب والإصدارات العربية في الشعر الفصيح للمساهمة في إثراء المكتبة الشعرية العربية.

وتتمثل شروط المسابقة في أن تكون المشاركة مقصورة على القصائد المكتوبة باللغة العربية الفصحى، ويجب أن يتراوح عمر الشاعر ما بين 18 إلى 45 سنة فقط. كما يجب أن يرسل الشاعر قصيدة عمودية واحدة لا تقل عدد أبياتها عن 20 بيتاً ولا تزيد عن 25 بيتاً أو قصيدة شعر التفعيلة (الشعر الحر) لا تزيد عن مقطعين كل واحد منها في حدود 15 سطراً. إضافة إلى أن يرسل الشاعر مع قصيدته سيرته الذاتية مختصرة مبيناً فيها تاريخ ميلاده ونشاطاته وإنجازاته الأدبية وعنوانه الدائم في بلده.

وسيتم تخصيص جوائز مالية كبيرة للفائزين، فسينال صاحب المركز الأول لقب أمير الشعراء ومليون درهم إماراتي، بالإضافة إلى تقلده ميدالية ذهبية ، ووشاح يحمل شعار المهرجان. وصاحب المركز الثاني سيحصل على جائزة عبارة عن 500 ألف درهم إماراتي، وميدالية فضية، إضافة إلى وشاح يحمل شعار المهرجان. أما الفائز بالمركز الثالث فسينال مبلغ قدره 300 ألف درهم إماراتي، وميدالية برونزية بالإضافة إلى وشاح يحمل شعار المهرجان. وستبلغ قيمة جائزة صاحب المركز الرابع 200 ألف درهم إماراتي، بالإضافة إلى ميدالية برونزية ووشاح يحمل شعار المهرجان. وأخيراً، سيحصل صاحب المركز الخامس على جائزة مالية تقدر بـ 100 ألف درهم إماراتي. هذا بالإضافة إلى أن إدارة المهرجان ستتكفل بإصدار دواوين شعرية مقروءة ومكتوبة لأصحاب المراكز الخمسة في مهرجان أمير الشعراء.
 

ما هو مشروع أمير الشعراء؟

أمير الشعراء مسابقة ثقافية كبرى يتنافس على مضمارها شعراء القصيدة الفصحى، بكل ألوانها وأطيافها، سواء أكانت القصيدة عمودية مقفاة كما عُرفت منذ العصور القديمة، أم تلك التي خرجت عن إطار الشكل القديم المتوارث، لتندرج اليوم وبعد موجة التحديث والتجريب تحت مسميات عدة .. كالقصيدة الحرة أو تلك التي شاع تداولها باسم قصيدة التفعيلة.


مشروع أمير الشعراء

كي تحلق أبوظبي عالياً عاصمةً للثقافة العربية، كان لابد لها من خطةٍ تضعها في مقدمة الركب، وحين أقرت هيئة أبوظبي للثقافة والتراث إطلاق مشروع شاعر المليون كأولى العتبات نحو تحقيق هذا الحلم، هذا المشروع الذي قدّم الشعر النبطي كأحد أهم أسس الموروث الشعبي والمحلي لأهل الجزيرة العربية والعرب ككل.. فنحن نعلم أن القائمين على الشأن الثقافي في هذه المؤسسة الفاعلة كانوا على درايةٍ تامة بأن بداية الغيث قطرة، وما أن وصل برنامج شاعر المليون إلى مرحلة متقدمة، حتى فاجئنا بإطلاق الهيئة لمشروعٍ آخر لا يقل ضخامة عن سابقه هو .. مهرجان ( أمير الشعراء)، هذا المشروع الذي يكمل مع شاعر المليون تشكّل الخطة الأولى من مشروع أبوظبي كعاصمة للثقافة العربية، وسيحتضن هذا المشروع الضخم إبداعات الشعر الفصيح، وللحق فإن إقرار أمير الشعراء لم يكن بالقرار المفاجئ من قبل هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، التي عودتنا وبفضل رجالاتها و القائمين فيها على الشأن الثقافي أن نجد أنفسنا أمام فكرةٍ واعية تنم عن حرص الدولة وقيادتها على تواجد الأدب والثقافة كأهم الأولويات التي تبني شخصية الفرد وتغرس في ذاته الرفعة الأدبية، والمكانة الثقافية لأمتنا الإسلامية والعربية.
إن إطلاق مشروع بحجم (أمير الشعراء) يعد مظلةً أدبية وثقافية يستظل تحت سمائها شعراء الوطن العربي من الخليج إلى المحيط، وحلماً طالما راود حملة القلم والفكر سنين طوال، ومسمى أمير الشعراء يعيد الذاكرة لا محالة إلى تاريخ الأدب العربي عصوراً للوراء، ويتوقف بنا عند محطاتٍ وضعت بصمتها الإبداعية على خارطة الأدب العربي والإسلامي، وحق لنا اليوم إعادة تلك المرحلة إلى الواجهة، باعتبارها إرثاً خلدته لنا ذاكرة القدماء بمبدعيها وعلمائها ومفكريها.

ما هو مشروع أمير الشعراء؟
أمير الشعراء مسابقة ثقافية كبرى يتنافس على مضمارها شعراء القصيدة الفصحى، بكل ألوانها وأطيافها، سواء أكانت القصيدة عمودية مقفاة كما عُرفت منذ العصور القديمة، أم تلك التي خرجت عن إطار الشكل القديم المتوارث، لتندرج اليوم وبعد موجة التحديث والتجريب تحت مسميات عدة .. كالقصيدة الحرة أو تلك التي شاع تداولها باسم قصيدة التفعيلة.
 

أهداف المشروع:
1
النهوض بشعر العربية الفصحى، والارتقاء به وبشعرائه، وتثبيته على واجهة الأدب العربي، والترويج له في الأوساط العربية.
2  
إحياء الدور الإيجابي للشعر العربي في الثقافة العربية والإنسانية وإبرازه كرسالة محبة وبشير سلام.
3
استقطاب أكبر عدد ممكن من شعراء العربية الفصحى مشكّلين محكاً ثقافياً فاعلاً على أرض أبوظبي عاصمة الثقافة العربية.
4  
اكتشاف المواهب العربية التي لم تتح لها فرصة الظهور الإعلامي مسبقاً، وتقديمها بشكل لائق عبر شاشة قناة أبوظبي.
5  
التعرف عن قرب على طموحات وهموم وشجون الكتّاب العرب، بعد أن أصبحت المادة الأدبية الفصيحة متوشحة بمعاناة العصر، وإعادة إنعاش الجانب المشرق من القصيدة الفصحى لمواجهة جميع التيارات الفكرية غير الفاعلة.
6  
تغيير خارطة الأدب العربي بعد مشاكلات الإعلام الحديث، وإعادة ترتيب أوراق الساحة الشعرية الفصحى بما يضمن لها رجالاً قادرين على حمل راية الفكر العربي الأصيل
8
اثراء المكتبة الثقافية العربية بكتب واصدارات خاصة بالشعر الفصيح بعد أن تقلص عددها طبقا للإحصائيات والأرقام، ما جعلنا نتراجع كثيرا في قائمة التصنيف عن ركب الأدب الغربي والعالمي، ونضمن بهذه الإصدارات عودة الشأن الثقافي العربي إلى واجهة الآداب العالمية الأخرى.

شروط المسابقة:

1تكون المشاركة مقصورة على القصائد المكتوبة باللغة العربية الفصحى.
2  
يتم قبول قصيدة الفصحى العمودية التقليدية، والشعرالحر أو التفعيلة، ولا تُقبل قصيدة النثر.
3
المشاركة مفتوحة للشعراء من سن 18 سنة إلى سن 45سنة فقط.
5  
تقدم المشاركات على مراحل متتابعة بدءًا من التصفيات، ووصولاً إلى المنافسات المتنوعة أمام لجنة تحكيم مختصة.
6  
يرسل الشاعر قصيدة عمودية واحدة لا تقل عن 20 بيتاً، ولا يزيد عدد أبياتها الإجمالي عن 30 بيتاً، أو يشارك بقصيدة شعر التفعيلة (الشعر الحر) ولا تزيد القصيدة عن مقطعين، كل واحد منها في حدود (15) سطرا.
7  
يرسل الشاعر مع قصيدته سيرة ذاتية مختصرة تبيّن تاريخ ميلاده ونشاطاته أو إنجازاته الأدبية، بالإضافة إلى عنوانه الدائم في بلده.

موعد تسليم المشاركات :
تتلقى هيئة أبوظبي للثقافة والتراث المشاركات في الفترة من .. / .. / 2007 ، وآخر موعدٍ لقبول المشاركات يوافق .. / .. / 2007 .
Apply@princeofpoets.com
البريد الالكتروني:
الفاكس : +97126211463

مراحل مسابقة أمير الشعراء
تستمر منافسات مسابقة أمير الشعراء فترة 10 أسابيع متواصلة، مقسمة إلى ثلاثة مراحل رئيسية، إضافة إلى الحلقة الختامية والنهائية، وتنطلق مسابقة أمير الشعراء بمشاركة 35 شاعر متسابق يصلون أولاً إلى المرحلة الأولى من مسابقة أمير الشعراء.
مسار المسابقة ومراحلها على النحو التالي:
المرحلة الأولى:
تنقسم هذه المرحلة إلى 5 حلقات بمعدل حلقة واحدة في كل أسبوع، يتنافس (سبعة شعراء) لحجز 3 بطاقات من كل حلقة؛ يتأهلون بعدها إلى المرحلة الثانية من المسابقة،
المرحلة الثانية:
تنقسم هذه المرحلة إلى 3 حلقات، يشارك في كل حلقة 5 شعراء يتأهل منهم شاعرين فقط
المرحلة الثالثة:
هي مرحلة انتقالية ينتظر فيها كل من أعضاء اللجنة والجمهور اكتمال نصاب عدد الشعراء النهائي وهم 6 شعراء، بعد أن تسفر نتائج المرحلة السابقة عن تأهل شاعرٍ واحدٍ من جولتها الأخيرة،. ليتنافس الشعراء الستة معاً في الحلقة القبل النهائية من مهرجان أمير الشعراء و يخرج شاعر واحد فقط من هذه الجوله و يتأهل خمسه .

الحلقة النهائية :
ينتافس في هذه الحلقة صفوة فرسان الشعر الفصيح، وعددهم 5 شعراء، ويجمع فيها تصويت الجمهور واللجنة على كل شاعر من الشعراء الخمسه، وتعلن النتائج النهائية عن فوز 3 شعراء بالمراكز الثلاثة الأولى، وينال صاحب المركز الأول لقب أمير الشعراء.


جوائز مهرجان أمير الشعراء :
المركز الأول :
ينال صاحب المركز الأول لقب أمير الشعراء، ومليون درهم إماراتي
المركز الثاني:
جائزة صاحب المركز الثاني عبارة عن (500) خمسمائة ألف درهم ، وميدالية فضية
المركز الثالث:
ينال صاحبها مبلغ (300) ثلاثمائة ألف درهم إماراتي
المركز الرابع:
تبلغ جائزة صاحب المركز الرابع (200) مائتا ألف درهم
المركز الخامس:
.
تبلغ جائزة صاحب المركز الخامس(100) مائة ألف درهم

-
تتكفل إدارة المهرجان بإصدار دواوين شعرية مقروءة ومكتوبة لأصحاب المراكز الأربعة في مهرجان أمير الشعراء.



سيتم قبول المشاركات بهيئة أبوظبي للثقافة والتراث ابتداءً من اليوم 31 مارس 2007

 وسيكون آخر موعد لقبول المشاركات 25 إبريل 2007.
يمكن إرسال المشاركات على العناوين التالية:

البريد الإلكتروني : apply@princeofpoets.com

الهاتف : 6215181 2 00971

الفاكس : 6211463 2 00971

صندوق بريد : 2380 أبوظبي – الإمارات العربية المتحدة

 

ابن ليبيا

مواطن دون مواطنة

8/7/2007 


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home