Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Husain Essa Gordab
الكاتب الليبي المهندس حسين عيسى قرضاب


حسين عـيسى قرضاب

Sunday, 7 January, 2007

سيف الإسلام القذافي
( الجالية الليبية في المهجر هـل من مجيب )


المهندس حسين قرضاب

في مقال نشر بتاريخ 21 ديسمبر 2006 بعنوان :
(سيف الإسلام القذافي " وما نيلُ المطالبِ بالتمني *** ولكن تؤخذ الدنيا غِـلابا ")
أشرت إلى تجربه خاصة مع المؤسسات والدوائر الحكومية والمنظمات الأهلية ‘ وقلت ما تزال هناك أسوار بين المواطن العادي وبين هذه المؤسسات ، فقبل سنة من الآن قمت بطرح مذكرة عن كيفية التواصل بين الجالية الليبية بالمهجر ومؤسسات الدولة ، والفكرة تتمثل في أنشاء مركز أو جمعية تهتم بالجالية الليبية في الخارج ، وأرسلت هذه المذكرة لكل من ( اللجنة الشعبية العامة – مؤسسة القذافي – جمعية واعتصموا – الأمانة العامة .... ) .
ولكن ........................ !!

ووعدت بنشرها على شبكة الانترنت ربما تجد لها من مجيب .
وهذا نص المذكرة مع بعض الإضافات والإختصارات ، وكان العنوان :

( أنشاء مركز أو جمعية للتواصل مع أبناء الجالية الليبية في المهجر )

بسم الله الرحمن الرحيم
{ وقل أعـملوا فسيرى الله عـملكم ورسوله والمؤمنون } صدق الله العظيم

( نحن أمام تحديات جديدة ، وشاملة ، ومعقدة تجعل من الحكمة النظر إليها بمنظور إنساني حضاري مجرد من العواطف الدينية والعرقية واللغوية والجغرافية ، ولا تجدي معها النعرات الشيفونية ، ولا قوالب الماضي ، ولا تجدي معها الصواريخ والقنابل ، علينا أن نعيد النظر في كل شيء ، ولا نراهن علي شيء ، لآن كل ماهو بين أيدينا لاشيء ) . معمر القذافي

أهداف و مهام المركز : ـ
1) التعاون والتواصل مع كل أصحاب القدرات والكفاءات في مجال البحث والدراسة والتحليل مع النشطاء في مختلف المجالات الإعلامية والمهنية والحقوقية والفكرية من أبناء الجالية الليبية في الخارج .
2) أبراز دور الجمعيات والمؤسسات الأهلية في تسهيل معاملات الجالية اللبيية في الخارج وتنظيم الزيارات والرحلات إلى ليبيا حتى يبقوا على صلة بالوطن .
3) تطوير عمل الجمعيات والنوادي الأهلية في بلاد المهجر بالشكل الذي يشد الأجيال الجديدة ويلبي طموحاتها ورغباتها تحت المظلة الوطنية .
4) تنظيم المنتديات والملتقيات والمؤتمرات للجالية الليبية بالخارج لبناء صلات قوية بالنخب والكفاءات .
5) الوصول إلى الشريحة الأكبر من أبناء الجالية الليبية وعدم التركيز على شخصيات محددة .
6) خلق برامج للشباب للاستفادة من خبراتهم المكتسبة في جميع المجالات لحثهم وتشجيعهم للرجوع إلى أرض الوطن والمساهمة في مسيرة البناء .
7) التعريف بالمؤسسات الأهلية الليبية وما تستطيع أن تفعله من أجل حل مشاكل أبناء ليبيا في الخارج .
8) تعزيز دور المؤسسات الأهلية والخيرية في مد جسور التعاون والتنسيق والاقتراب من أبناء الجالية في مواقع إقامتها .
9) إعداد البحوث والدراسات حول أسباب تواجد المبدعين والمتفوقين من أبناء الجالية الليبية خارج الوطن، حيث تستفيد دول أخري من خبراتهم وقدراتهم، وأسباب ابتعادهم عن ليبيا رغم ما تكبدته الدولة من مصاريف من أجل الوصول بهم إلى ما وصلوا إليه.
10) الانفتاح على النخب الثقافية والفكرية في العالم للتبادل والإثراء الفكري والمعلوماتي .
11) توثيق التعاون مع الخبرات والكفاءات الليبية بالخارج وإيجاد اتصال بينها وبين الجهات المختصة (( اللجنة الشعبية العامة )) .
12) تعزيز وسائل الترابط الاجتماعي والثقافي والتربوي .

المستهدفون من أنشاء المركز : ـ
1) أبناء ليبيا من الذين هاجروا من أجل طلب العلم أو تحسين أوضاعهم المعيشية وهم السواد الأعظم .
2) الطلبة الذين ذهبوا إلى أمريكا وأوروبا في بعثات دراسية واستقروا في هذه البلدان بسبب إغراءات مادية وغير ذلك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
3) العقول الليبية التي تميزت بالخارج .
4) الجيل الثاني والثالث من أبناء الجالية الليبية الذين عاشوا أو ولدوا في المهجر ، وقد لوحظ أن الأجيال الجديدة أكثر إندماجاًَ بالمجتمعات الغربية .
5) الليبيين الموجودين داخل الوطن ولهم أقارب في المهجر .

آليات عمل المركز : ـ
1) أنشاء مواقع متخصصة على شبكة المعلومات الدولية وتكون هذه المواقع واقعية وجريئة وموضوعية ، والأخذ في الاعتبار أن مضمون مواقع الإنترنت عامل جوهري لجذب الجمهور .
2) إنشاء صندوق إلكتروني يقبل جميع الشكاوى من أبناء الجالية الليبية في الخارج ومتابعتها .
3) نشر أرقام هواتف المركز على شبكة المعلومات الدولية لتسهيل الاتصال مع أبناء الجالية والتعرف على مشاكلهم والعمل على إيجاد حلول فعاله لها .
4) رصد ومتابعة التحولات السياسية والأقتصادية والثقافية والأجتماعية وذلك من خلال نظره تحليلية وتفكير إستراتيجي وإستشراق مستقبلي واعي ، وذلك بالإستعانة بالمتخصصين في هذه المجالات .
5) مواكبة التحولات السريعة والمتزايدة على المستويين المحلي والدولي لاتجاهات وإبعاد الاستخدام المكثف للمعرفة والمعلومات وتكنولوجياتها وأدواتها واستخدامها في أداء كافة الأنشطة التي تخص المركز .
6) قبول مقترحات أبناء الجالية لتطوير المركز .

التوصيات : ـ
1) دمج أبناء الجالية بكل القضايا الوطنية والقومية من حيث ممارسة الحقوق وأداء الواجبات .
2) تعزيز دور وسائل الإعلام وإلقاء الضوء على النجاحات الفردية والجماعية التي يحصدها أبناء الجالية وإيجاد الحوافز التشجيعية لهم .
3) بالنسبة للجيل الثاني والثالث من الجالية الليبية في الخارج يجب توفير الظروف التي تبقي صلتهم بالوطن قوية وتطوير آليات العمل والتشريعات التي تدفعهم لإيجاد حقوق لهم ولأبناهم في ليبيا من أستثمار وكذلك الإستفاذه من مكانتهم في بلاد الأغتراب .
4) تقوية الروابط مع الجالية الليبية والأقتراب أكثر من جوهر العلاقات الحقيقة لا أن نكتفي باللقاء ضمن الأعياد الدينية والرسمية .
5) عدم أعتبار الابتعاد عن ليبيا دافعاً للنقمة والتشفي بل لابد من أن يعامل الإنسان على أنه أبن في عائلة الوطن ويحتاج إلى معاملة خاصة .
6) توفير الإمكانيات للسفارات والقنصليات لاستيعاب كل ما يتعرض له المغترب أو المهاجر من مضايقات وإيجاد الحلول لكل المشاكل التي تواجه أبناء الجالية الليبية في الخارج ، ومحاسبة كل المقصرين من السفراء والموظفين التابعين للدولة في الخارج .

النتائج المتوقعة : ـ
1) حماية أبناء الجالية من الانخراط في المنظمات الإرهابية وأستقطاب أجهزة المخابرات لهم .
2) كسر الحاجز النفسي والأمني الذي يقلق الكثير من أبناء الجالية الليبية في الخارج .
3) الوصول إلى طمأنة أسر الجالية الليبية في الداخل على أبنائها في بلاد المهجر .
4) حماية أبناء الجالية من أستقطاب المؤسسات التنصيرية .
5) الاستفادة من القدرات والخبرات الليبية خارج الوطن .
6) المواكبة الجيدة لكل المستجدات الدولية وتوظيفها لمصلحة أبناء الوطن .
7) حرص جميع المستفيدين من أمتيازات العمل بالخارج ، على أرضاء أبناء الجالية ، وعدم التمييز بينهم على أساس قبلي أو اجتماعي .
8) بالعمل الأهلي والتنسيق مع مؤسسات الدولة نصل إلى تحقيق أكبر قدر من العدالة الاجتماعية بحيث يصل المواطن إلى الأمن والطمأنينة .

أتمنى من الجميع الإطلاع والتدقيق ومن ثم النقد والإضافة ، وأنا بانتظار الردود .
وأقول لكل المهتمين بالشأن الليبي ، من يعتقد أن سيف الإسلام يملك عصا موسى أو خاتم سليمان لينفذ الإصلاحات فهو موجود على كوكب المريخ ، وربما يكون غير موجود على المجره التي يوجد بها كوكب الأرض ، لأن الإصلاح والبناء للجميع وبالجميع .

وأخيراً..... يجب على كل شاب وطني واعي ، الاقتراب أكثر من قضايا الوطن ومعايشتها واحترامها وتبنيها ، لأن الحقيقة تبين أن الأخر يتعامل معنا ويحترم ذاتنا كلما كنا صادقين ومنتمين ونحترم الهوية التي نحملها والجنسية التي ننتمي إليها . والله من وراء القصد .

المهندس حسين عـيسى قرضاب
Gordab2000@yahoo.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home