Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan writer Ibrahim Grada (Adrar Nfousa)


Ibrahim Grada

الأحد 8 نوفمبر 2009

السجل الوطني التاريخي
لرفض ديكتاتورية القذافي ومقاومة مساعي تمديدها توريثا

ابراهيم قراده

بسم الله الرحمن الرحيم

استخلف الله الإنسان في الأرض اختيارا واختبارا، بعد أن خلقه في أحسن تقويم، صورة وخلقا، فكانت فطرة الكرامة الآدمية، ونزعة الحرية الإنسانية، وتوق العدالة البشرية، مبادئ وقيم وتطلعات اجتماعية لإخوة إنسانية مؤسسة على الخير والمساواة، وقائمة على التعاون والتكافل، في استهجانها لاستعلاء البشر على بعضهم، ورفضها لحيف الإنسان للإنسان، ومقاومتها لظلم بعض بني آدم لغيرهم.

فكانت الأوطان وعاء للتفاعل البشري، وبوتقة للتدافع الإنساني، وحلبة للتصارع الآدمي، كما كان وطننا، ليبيا، ساحة لجهاد الآباء ضد الظالمين، وميدانا لنضال الشرفاء ضد الطغاة، ليكون حضنا وواحة أمل للأجيال.

الديكتاتورية شر وفساد مهما كانت صورتها، وبأي درجة كانت شدتها، وتحت أي مسمى كانت صفتها، ولا يوجد أي داعي شرعي ولا أخلاقي ولا عقلي ولا عملي ولا تاريخي لاستمرارها، ولا يوجد أي مبرر شرعي ولا أخلاقي ولا عقلي ولا عملي ولا تاريخي لاستمرارها، كما لا توجد أي حجة شرعية ولا أخلاقية ولا عقلية ولا عملية ولا تاريخية لتحريم أو تجريم أو تثبيط النضال ضد استمرارها.

لا جدال ولا اختلاف في أن نظام الحكم في ليبيا، نظام القذافي، هو نظام ديكتاتوري بجدارة واستحقاق، بدء من طريقة وصوله واغتصابه للسلطة، ومرورا وانتهاء بممارسته الإرهابية والرهيبة المنتهكة لحقوق الإنسان وسجله القاتم والكئيب في ميدان التنمية والبناء. فهو أساسا نظام غير شعبي وغير شرعي، واستمراره لمدة أربعة عقود هو نتيجة للبطش والعسف والغدر.

نجاح ديكتاتورية القذافي في الاستمرار لا يمنحها أي شرعية شعبية ولا قانونية ولا إفتائية إلا شرعية الأمر الواقع وفرض الأمور بالجبروت والطغيان، وبالتالي فإن محاولات ومساعي وجهود الديكتاتور القذافي لمد عمر ديكتاتوريته بتوريثها وتسليمها لأحد أبنائه من بعده، عبر تقليدهم مناصب سياسية قيادية عليا تلي في تراتبيتها وصلاحياتها سلطة منصب الديكتاتور المطلق القذافي، هي محاولات ومساعي وجهود غير شعبية وغير شرعية لتنافيها مع مبدأي الحق والعدالة، ولافتقادها لشرطي الأهلية والكفاءة.

ومن ذلك، تعيين القذافي الابن، سيف الإسلام معمر القذافي، مؤخرا في منصب منسق عام/ رئيس القيادات الشعبية الاجتماعية في ليبيا، من قبل القيادات الشعبية الاجتماعية، في استجابة سريعة ومرتبة لتوجيه صادر من والده الديكتاتور الأكبر في لقاء سري له برموز نظامه بمدينة سبها، في الخامس من أكتوبر الجاري. وهذه القيادات كيان تقليدي قبلي هلامي، لا يحكمه أي سند قانوني، إضافة إلى أنه غير مستقل ولا منتخب ولا ديمقراطي، وقد تقلد مهام منسقه العام في السابق أبناء عم الديكتاتور، ليرميهم بعدما اشتد ساعد بطش الأبناء. وحسب مسودة الميثاق الوطني للدولة الليبية (الدستور) المسربة، والتي يشرف على إعدادها وتمريرها وفرضها سيف الإسلام القذافي، فمنصب منسق عام القيادات يتمتع بصلاحيات رئيس الدولة والقائد الأعلى للقوات المسلحة، دون المساس بوضع وصلاحيات الديكتاتور الأكبر معمر القذافي.

إن ما تم وما يجري الإعداد له لا يخرج من تصنيف: "من لا يملك الحق أعطى لمن لا يستحق". ولكن الشعب الليبي الأبي ليس ولن يكون قطيع ولا كم بشر يورث ويقسم، وليبيا لن تكون إقطاعية ولا ضيعة ارض تورث وتقسم، فليبيا الوطن لكل الليبيين المواطنين، جميعا دون استثناء أو تمييز، كأحرار في إخوة وبمساواة، وذلك لم يكن ولن يكون في ظل ديكتاتورية القذافي الشمولية وامتدادها التوريثي.

وبالتالي فأنني كمواطن ليبي حر ومسئول أسجل رفضي الإيجابي للديكتاتورية القذافية ومقاومتي لمساعي تمديدها توريثا تحت أي مسمى أو إخراج، ومهما كان المبرر أو التسويغ، فالليبيون جديرون ومستحقون للحرية والعدالة في ليبيا ديمقراطية تداولية بدون ديكتاتورية. وصدق الله العظيم في قوله: "وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ".

للتسجيل والتوقيع، يرجى ملء وإرسال القسيمة المرفقة إلى البريد الالكتروني:
ibrahim.grada@gmail.com

ابراهيم قراده/ ادرار نفوسه
19 أكتوبر 2009

الموقعون

الرقم

الاسم واللقب

البلد

ملاحظات

1

ابراهيم قراده

الدنمارك

 

2

رشيد عبد الرحمن الكيخيا

الولايات المتحدة

 

3

ثريا حسين كبلان

الولايات المتحدة

 

4

ابراهيم عبد العزيز صهد

الولايات المتحدة

 

5

سالم قنان

المملكة المتحدة

 

6

حسن محمد الامين 

المملكة المتحدة

 

7

مريم بوزيان شكير

الدنمارك

 

8

فوزي عبد الحميد عرفية

سويسرا

 

9

نداء صبري عياد

كندا

 

10

د. محمد بوقعيقيص

الولايات المتحدة

 

11

جاب الله  محمد حسن

الولايات المتحدة

 

12

ناجي الفيتوري

هولندا

 

13

محمد مخلوف

المملكة المتحدة

 

14

محمد علي عبدالله الضراط

ليبيا

 

15

رشيد بسيكري

الولايات المتحدة

 

16

ناجي عياد الفلاح

المملكة المتحدة

 

17

شعبان محد القلعي

السويد

 

18

جمال احمد الحاجي

ليبيا

 

19

صالح محمد ميلاد شعيب

ليبيا

 

20

محمد التاجوري

الولايات المتحدة

 

21

باين الصالحين

 

Bain Assalihain

22

صلاح المغيربي

الولايات المتحدة

 

23

عبدالله الحامدي

البرازيل

 

24

محمود القماطي

مقيم في ليبيا

 

25

أحمد فرج الفرجاني

 

 

26

جمال محمد ابراهيم الزغيد

سويسرا

 

27

مصطفى علي اسكندر

الدنمارك

 

28

اكرم محمد بن رمضان

الممملكة المتحدة

 

29

عادل على محمد  

السويد

 

30

عبدالعزيز محمود الفسيي

الولايات المتحدة

 

31

مصدق بوهدمة

المملكة المتحدة

 

32

حسن م. الخادم

الولايات المتحدة

Hassan M. Elkhadem

33

جمال عيسى

الولايات المتحدة

 

34

عبداللة الرياني

السويد

 

35

أحمد علي البوسيفي 

المملكة المتحدة

 

36

نجيب الحمرى

المملكة المتحدة

 

37

مسعود البغدادي الفزاني

ليبيا

 

38

على حسين البوسيفى     

ليبيا  

 

39

وليد محمد ابوشويقير

السويد

 

40

حافظ الغويل

الولايات المتحدة

 

41

عبدالسلام المجدوب

ليبيا

 

42

د. محمد يوسف المقريف

الولايات المتحدة  

 

43

عبد السلام علي الواعر

الولايات المتحدة  

 

44

احمد مسعود القبائلي

المملكة المتحدة

 

45

تامر أحمد محمد الطرابلسي

ألمانيا

 

46

سامي عثمان علي الغرياني        

السويد

 

47

محمد حيدر

المملكة المتحدة

 

48

ليلى أحمد الهوني

المملكة المتحدة

 

49

كمال الغناي

الولايات المتحدة

 

50

سند فرحات

بلجكيا

 

51

علي محمد زيو

الولايات المتحدة

 

52

فائز حمزة محفوظ

الولايات المتحدة

 

53

علي عبدالله الضراط

الولايات المتحدة

 

54

ميلاد احمد

 

 

55

عبد الحكيم البوسيفي

 

 

56

عبد الونيس محمود الحاسي

 

 

57

ياسين أحمد يوسف العربى

ليبيا

سجين سابق

58

ابريك اسويسي

الولايات المتحدة

 

59

مفتاح الطيار

الولايات المتحدة

 

60

نوري الكيخيا

 

 

 

موقعون باسماء قلم/ فنية

1

الفنان الساطور

 

 

2

الاجدابي

ليبيا (المحتلة)

 

3

الليبية 

 

 

 

تنظيمات سياسية وحقوقية ومدنية موقعة

1

المؤتمر الليبي للامازيغية

داخل الوطن والمهجر

 

2

مجموعة العمل الليبي

 

 

3

المؤتمر الوطني للمعارضة الليبية

 

 

 من تعليقات الموقعين 

سالم قنان

 A very good job, we need to make a very strong announcement against TAWREET

د. محمد بوقعيقيص

Thank you for your good work, I fully support you

ناجي الفيتوري

اشكر لك جهودك الجادة  فى ما يخص مصيبة ليبيا المتمثلة فى حكم المجرم القذافى

جمال احمد الحاجي

خطوة رائعة نؤيدك

باين الصالحين

 

Thank you for your initiative in this matter and bringing to all Libyans in and outside Libya this important issue.  The honored Libyans should at least have to say it or write it. It is only 2 strokes on the computer keyboard: N and O; NO

عبدالله الحامدي

زعمك مش طرح أخر من طروح عصابة صعلوك صعاليك أفريقيا؟، حتى و إن كانت تأكدوا إنني معارض علني و صريح لنظام "فوضى" المشعوذ ملازم أول الجيش الملكي معمر بو منيار القحصي

محمود القماطي

وشكراً جزيلاً على مجهوداتكم المبذولة لأجل الوطن السليب ، وفقكم الله لما فيه الخير لليبيا وشعبها وللأمة العربية والأسلامية قاطبة .

جمال محمد ابراهيم الزغيد

ان ضميرى الوطنى و الانسانى يفرض على ان اوقع على هذه الوثيقة, و لكم جزيل الشكر. جزاكم الله خير علي مسعاكم النبيل

جمال عيسى

Good job

أحمد علي البوسيفي 

بارك الله فيكم علي مجهودكم الطيب من أجل تخليص ليبيا من هذا العميل

عبدالسلام المجدوب

 

يقول الرسول الكريم لاضاع حق وراءه  مطالب أو كما قال الصادق الأمين صلى الله عليه وأله

وسلم كثيرا،  حيث أن الحق لايضيع كما قال النبي الخاتم ... اذا علينا المطالبه به... أو نكون قد قصرنا في المطالبة... نسأل الله مولانا أن يجتث الأفعى الرقطاء من وطننا ليبيا ... الأم الرؤم الطيبة الحنونة..  وأن يبطل مفعول سمها الزعاف التي أهلكت به الحرث و النسل  والله لا يحب الفساد  !!!  الله أكبر ....  و العزة لله ورسوله والمؤمنين ... ولكنهم لايدركون ذلك... أرجوا من الله أن يوفق الجهود  ويرعى هذه المسيرة ... وأن تكون أعمالنا كلها لوجهه الكريم المبارك

احمد مسعود القبائلي 

تحياتي لكم وشكرا علي جهودكم

تامر الطرابلسي

وفقكم الله فيما فيه الخير لـ ليبيا وأهلها

محمد حيدر

 

اضم صوتى للحملة الوطنية ضد توريث السلطة والحكم الديكتاتورى فى ليبيا واثمن جهودكم من اجل رفع صوت معارض واحد ضد الهمجية والعسف فى ليبيا


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home