Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan writer Fawzi Abdelhamid
الكاتب الليبي فوزي عبدالحميد المحامي


فوزي عـبدالحـميد

السبت 29 نوفمبر 2008

من سيدنا يوسف إلى دومنيك!

فوزي عـبدالحميد / المحامي

سيدكم يوسف عليه وعلى مستقبلنا السلام في جماهيرية (باتا واولاده) كان المستشار الأقتصادي لصاحب اقدم جماهيرية في التاريخ يدعى (فرعون) وهو الذي قدم أستشارته الشهيرة (سبع بقرات سمان وسبع عجاف) قبل ظهور مستشار الحسن الثاني المغربي اليهودي (أزولاي) بعقود .

تذكرت الحكاية في أعقاب زيارة الفرنسي اليهودي (دومنيك كوهين تروسكان) إلى الشمال الأفريقي بما في ذلك (الجماهيرية) أرض الثوار والأحرار ودفنقي السمسار، والتي قطعت طريق العودة على الليبيين من بقايا اليهود والطليان الفاشست و(المريكان) حسب نطق الأعرابي الجبان !والسلاح واصل واشنطن ونحن والأسماك في إنتظارهم، وإلى ما هنالك من قاعدة معيتيقة وناقلة النفط عائشة العظمة!.

(دومنيك كوهين ستروسكان) وأحيانا تكتب (كاهان) من باب التضليل، هو رئيس صندوق النقد الدولي عند فرعون الأمريكي وزوجته (بالشارة والمارة) تدعى(آن سان كلير) كانت تقدم برنامج في التلفزيون الفرنسي، وهما فيما يبدو من يهود الشمال الأفريقي إذا صدقت (التاكزه) لكنه خرج حديثا من فضيحة علاقة مع سكرتيرة فرنسية ومحاباة مشابهة لفضيحة الذي سبقه وطرد من صندوق النقد الدولي، ولكن (دومنيك) أبتكروا له شركة خاصة للتحقيق وقدمت تقريرها الذي يخرج فيه دومنيك مثل (البعرة) من الخرا وليس الشعرة من العجين،ولا تسألني عما يدور في أروقة الديبلوماسية والقانون الدولي ومجلس الأمن والأعتراف باللصوص والقتلة، وعندكم حالة الشعب الفلسطيني والشعوب العربية التي تصعب على الكافر، إلا كفار الدول الغربية وأنا بينهم أري وأسمع ما لا يصدقه عقل ولا منطق،والسياسة الدولية ينطبق عليها مبدأ (الدعارة الحلال)! .

وما دمنا في موال سيدنا يوسف وشعب الله المختار،فدعونا نتحدث عن الأزمة العالمية،التي أسقطت أكبر بنك في العالم أصحابه من اليهود الأمريكان وهما (الأخوان ليمان) والبحيرة التي تقع ما بين لوزان وجنيف أسمها بحيرة (ليمان)مصادفات غريبة..أليس كذلك ؟!فقد سقط مع مصرف (الأخوان ليمان) رئيس بوليس لوزان،وانا لا أقصد هذا السجع لأقدم لكم شعر ولكنها المصادفة أيضا !أسم رئيس بوليس (لوزان) أريك ليمان،في أعقاب فضيحة مدوية... ولولا أنها كانت فضيحة أخلاقية وتتعلق بتدخل (ليمان)في الحياة الشخصية لرئيس الجندرمة في جمهورية (لوزان) ما كان طرد من منصبه، وهم الذين اتوا به من جنيف،وكان مجرد مقدم نشرة اخبار في التلفزيون السويسري الفرنسي.

يقال ان سيدكم يوسف كان شديد الجمال، حتى ان زوجة (العزيز) هامت بحبه، مثل نجوم السينما في شركة (مترو كولدين ماير) تذكرت أيضا أن (مترو) يهودي سويسري و(ماير) هذا غير ماير الزروق صاحب محل العطور في بنغازي وشقيقه (شمويل) و(تيري مائيير) رئيس تحرير صحيفة 24 ساعة السويسرية ،وهي أكبر صحيفة في القسم الفرنسي،تربطها افضل علاقة بجماهيرية (شاهر روحه)بل إن الصحفية (خيره دي بون)كانت في ليبيا خلال الأحتفالات بعيد السرقة العظمى وأجرت تحقيقا صحفيا وأكلت في ليبيا بالسم الهاري،وكلهم يتبعون لأكبر مؤسسة تبيع كل شئ بما في ذلك الرقيق الأبيض،وتدعى (بيبلي كروب) ...هل نسيتم كولده ماير ؟! .

الروابط القديمة والحديثة في السياسة والأقتصاد تجمع العالم كله وبالذات الأقوياء، فحتى جدة المسلمين السيدة (هاجر) كانت رقيق وأهداها فرعون إلى سيدكم إبراهيم،الذي أنجب منها سيدكم (أسماعيل) الذي عاني من العطش والتهديد بالتصفية الجسدية، أما اسحاق ووالدته الأميرة (سارة) جدة اليهود،فقد عاشا في رخاء ودلال فلا تعرض (إسحاق) للتهديد بالذبح ولا عرف العطش ولا وقف على معبر رفح! ولزيادة المعلومات (أسحاق) معناها الضاحك(يا عيني) ولا تسأل عن حالة (أسماعيل الليبي)الذي يقال أنه يتسول من المساعدة الإجتماعية في سويسرا بشهادة (سالم بن ترّار) مع ان ثروته تنام بجواره ويقال أنها سبعة مليار دولار،وفي قول آخر ألف مليار دولار .

عالم رسمه ورسخه الذين ضحكوا على الإنسان بأكثر من حكاية يصبح فيها من المنبوذين في الهند، إذا أراد أن يدخل الجنة،كما يؤمن بأن من يتسلط عليه ويسوقه بالطوبو! من أصول فاطمية وله علاقة بالنسب الشريف، وإذا أردت شاهد بالدولار أو بالأعتراف من مجلس الأمن الدولي أو حتى بزيارة لتوني بلير أو الأمير اندروا، فالجان يستطيع ان يحظر لك ألف توني بلير وألف ممن يتاجرون في الحمير، بشرط أن تدفع المطلوب ولا تغضب المحبوب ـ من الكتاب الأفلس .

فوزي عبدالحميد/ المحامي
www.liberalor.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home