Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan writer Fawzi Abdelhamid
الكاتب الليبي فوزي عبدالحميد المحامي


فوزي عـبدالحـميد

الإربعاء 29 سبتمبر 2010

مطلوب من المعارضة الليبية والزعيم!

فوزي عـبدالحميد

بعد أكتشاف عملاء المخابرات الليبية في صفوف المعارضة الليبية في ألمانيا،مطلوب من المعارضة الليبية أن تعمل دراسة وبحث في صفوفها عن البقية الباقية من هؤلاء العملاء والتعرف على طريقة عملهم ومن يحميهم بيننا،خاصة وقد شاهدت حالات تدعو للملاحظة مثال ذلك الأستاذ الذي قضي حياته في خدمة معمر القذافي،في أعلى المناصب الديبلوماسية بدرجة سفير،حتى وصل سن التقاعد،ثم أنتقل وبقدرة الواحد القهار إلى صفوف المعارضة وأصبح له (شنه ورنه) ولكن أغلب المغفلين والمنافقين لا يعلمون ولا يريدوا أن يعلموا.

لا تنسوا ذلك الزعيم الذي أعطى لنفسه الحق في أن ينزل عليك من السماء بالهاتف في منزلك أو يبعث إليك رسالة ألكترونية،بدون حتى تحية ولا سلام،ليحتج عليك ويقول لك لماذا تكتب على عبد الله شرف الدين بأنه نقيب المحامين الذي شارك وزير عدل القذافي في طرد المحامين،ويقرعك بقوله:(الراجل قدم الكثير لبلاده ومريض ويريد الرجوع إلى ليبيا..فخلى الراجل في حاله !!)هكذا فهو الوصي والزعيم زصديق عادل الزاوي إلى ان يثبت العكس .

يعنى لا يجب علينا كتابة التاريخ إذا كان الأمر يتعلق بحبيب أو صديق،بلاش يا زعيم الليبيين من الكلام،وعليك الآن أن تقدم لنا المعلومات التي لديك عن الجاسوس الذي أتهمته ألمانيا أو حتى أن تدافع عنه كما دافعت عن عبد الله شرف الدين..او قدم لنا شئ من الإيضاح عن سفير القذافي الذي دخل المعارضة الليبية في اليوم الأول من خروجه على التقاعد وما زال فيها !،لكن أن نترك الأمر لألمانيا وبريطانيا وتتولى أنت دور مقص الرقيب،فهذا يخدم الجواسيس والمندسين في صفوفنا،وهم يندسون بأكثر من شكل وصفة وإلى درجة يتصدرون مناسبات أحتفالات المعارضة بذكرى الجيش السنوسي.

أما أين كنت أنت في الصورة،على رأي المثل الليبي (خلى التبن أمغطى عادل الزاوي)...أو قدم لنا كل ما عندك عليه،فقد يكون الرجل برئ،كما أكتشفنا ان نقيب المحامين عبد الله شرف الدين لم يشارك في طردهم،ولكن شبه لهم !!...لولا أننا كنا في مقدمة المطرودين الذين أنصفهم القضاء في بنغازي وألغى قرار وزير العدل واعادنا رغما عن عبد الله شرف المنافقين.

قدم لنا يا زعيم ما لديك على وجه السرعة في خصوص براءة عادل الزاوي وانت على بعد خطوات منه في الصورة،وهو يرتدي الملابس الليبية الإسلامية الحريرية الزاهية...من الكتاب الأشقر يا زعيم !.

فوزي عبد الحميد / لوزان
وحدة كشف الجواسيس
وأولهم - رشاد بريدان الذي يتنكر خلف أسم (ذباح)
تعليق : أرجو أن تضعوا لنا صورة عادل الزاوي بالجلابية الليبية...ويا بهية خبريني عن حال الحرية في ليبيا!


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home