Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan writer Fawzi Abdelhamid
الكاتب الليبي فوزي عبدالحميد المحامي


Fawzi Abdelhamid

Saturday, 28 July, 2007

وعـساكر مؤتمر أطباء عـائشة؟!

فوزي عـبدالحميد / المحامي

يردد البعض مصطلح ( عساكر سوسة ). ترى هل ننسى أنه أصبح عندنا مؤتمر أطباء عائشة ( واغتصبوا ) لمجموعة من الأطباء المتواجدين في الخارج ، من أصحاب البطون الطائرة! الذين يحضروا إلى ليبيا باسم مؤتمر عائشة ، ليغدقوا على صاحبة المؤتمر الكثير من الثناء والغباء والبغاء ، وكأن هذه المرأة الظالمة لا تشارك في نهب وسرقة أبناء شعب أكل عليهم والدها وشرب بكل الوسائل الجهنمية من القتل والسجن إلى المطاردة في الخارج ( التصفية الجسدية للكلاب الضالة ) على حد مقولة صاحب ( كتاب الجنون الأخضر )( التصفية الجسدية آخر مقولة في الصراع على السلطة ) لأن السلطة تركها له والده الأعمش في الفاتح الأسود الكئيب .

كل مشكلة أطباء عائشة حالة طمع مرضية من اجل تذكرة سفر ذهاب وعودة إلى مكان إقامتهم في الخارج مع ما تيسر من الرشاوي والأكل .

لا اعتقد أن هؤلاء الخونة ينقصهم التعليم، فلابد أن الذي حصل على شهادة طبيب قد قرأ ما تيسر له عن الأخلاق والوطن والوطنية ، والتمسك بالحرية والدفاع عنها وعن كل مواطن أهدر حقه في بلاده ؟.

لماذا نلوم عساكر سوسة؟! ومنهم من دفع حياته في سبيل ليبيا مواطنين ووطن ولم يصل إلى مستوى طبيب ! .

أعتقد انه من الواجب علينا وضع مصطلح جديد بأسم ( أطباء جمعية عائشة ) أو ( أطباء جمعية واغتصبوا ) ليحل محل مصطلح ( عساكر سوسة ) فمن كان قلبه على المرضى في بلاده ، لماذا لا يفتح عيادة في وطنه أو يعمل في أحد مستشفياتها ؟!.

لماذا يشارك هؤلاء الأطباء في عملية تزوير لجمعية تقوم عليها إمرأة باسم الأعتصام بالله ورصيدها بملايين الدولارات مغتصبة ومسروقة من عباد الله ؟!... أم يحتاج أطباء جمعية واغتصبوا إلى من يحذر الشعب الليبي منهم جهارا نهارا ، بأعتبار أن حرفة مخبر في متناول جميع من يبيع شعبه على ملأ فمه ولو بتذكرة سفر ذهاب وعودة ، مع تقديم مراسم القوادة لصاحبة الدعوة ، والله لا يهدي القوم المنافقين ، وإن بعض الشك حقيقة.

قاطعوهم ولا تصافحوهم ولا تحترموهم، فمن صافح ( عسكر أطباء مؤتمر عائشة ) فقد ظلم نفسه وشعبه لأنه أعطى شرعية لهم ولها، فكيف يكون لمن ذهب ليأكل بالسم على مائدة شقية ، والدها أذاق شعبنا الويل، وهي تشاركه مع أخوتها في العبث بثرواتنا وحياتنا، ونحن نعاني الشقاء، والأطباء الأدنياء قد فقدوا الضمير والشعور... هل مقاطعتنا لهم تعتبر بالشئ الكثير ، والليبيون يموتون بالسجون وبالأيدز والفقر ويهربون جماعيا؟! هذا أقل واجبنا نحو شعبنا المقهور، مقاطعة أصحاب البطون العفنة .

فوزي عـبدالحميد / المحامي
www.liberalor.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home