Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan writer Fawzi Abdelhamid
الكاتب الليبي فوزي عبدالحميد المحامي


فوزي عـبدالحـميد

الثلاثاء 25 نوفمبر 2008

لو لم ينتصر الأنبياء.. هل آمن بهم الناس؟

فوزي عـبدالحميد / المحامي

كل الأنبياء إنتصروا على خصومهم إلا المسيح،فأدخلوا الناس في دين الله أفواجا،وكم عند لله من دين ؟ .

المسلمون يقولون إن الدين عند الله الإسلام،واليهود يقولون نحن شعبه المختار وأول ديانة ولا يعترفون بمن جاء بعدهم من الديانة المسيحية إلى الإسلامية،والمسيحيون يعترفون بالديانة اليهودية ويعتبرونها جزء من ديانتهم (العهد القديم)ولا تتكامل ديانتهم إلا إذا آمنوا بها،أما المسلمين فيعتبرون كل الأديان السماوية السابقة عليهم كانت بداية الإسلام،وجاء الإسلام مكملا وخاتما لها،بل وجميع الأنبياء مسلمين،ولا يعترفون باي ديانة أتت أو تأتي بعدهم، مثلما يدعي البهائيون ويشتكون،ويقولون لماذا لا يعترف بنا المسلمون كديانة جاءت بعدهم،رغم اننا نعترف بهم وبما جاء في كتبهم،ويفسر البهائيون أن المقصود بخاتم الأنبياء ليس أن النبي محمد هو آخر الأنبياء،ولكنها تعني في تفسير البهائيين أنه خاتم في يد الأنبياء يزين مظهرهم ،ولا حول ولا قوة إلا بالله .

أنتصر النبي موسى على السحرة بنفس وسيلتهم في المبارزة المعروفة(ألقي ما في يدك يا موسى تلقف ما صنعوا،إن ما صنعوا كيد ساحر) ولهذا كان هناك أعتراف من السحرة بالدين بعد هزيمتهم،رغم ان الدين مثل السحر غير مادي،ولكنه يختلف في مصدره،فواحد مصدره علوي من عند الله والآخر مصدره سفلي من عالم الجان والشيطان وبالأحرى عالم الخرافة أو كما قال .

سمعنا وقرأنا عن أنبياء كانت لهم قدرة على أستخدام الجن مثل النبي سليمان الذي أحضر له عرش بلقيس قبل ان يرتد له طرف عينه،كما سمعنا أنه كانت له ثروات طائلة إلى درجة أن تحدث الناس على خاتم سيدنا سليمان،كما سمعنا انه كانت له نساء كثيرات وعاش مئات السنين،والنبي داوود البطل المحارب .

النبي المسيح هو النبي الوحيد الذي لم تكن له أي قوة سوى ولادته بدون أب (ولم يمسسني ذكر) وإن كان قد قام ببعض المعجزات التي لم يحضرها اي واحد ممن كتبوا عليه او كذبوا عليه أو على غيره،وهذه مشكلة اخرى في مسألة الدين والعقيدة والأعتقاد،فكم كشفوا من أحاديث مزورة للأنبياء،وكل كذب يدفع ثمنه البسطاء والأغبياء تحت سطوة وتسلط أصحاب المصالح والدهماء والتهديد بتهمة الكفر والردة والزندقة لمن لا يصدق أو حتى يفكر فيما يقال ويقولون .

البعض يقول أن المسيح دفع الثمن وصلبوه جزاء خروجه عن الديانة اليهودية وهو الذي ولد يهودي،والبعض يقول وما صلبوه ولكن شبه لهم،وهناك إتفاق بين اليهود والمسلمين في هذا الخصوص وقبل خراب خيبر بكل تأكيد وليس خراب مالطا وأحتلال فلسطين من قبل شعبه المختار .

المسيح قام ببعض المعجزات مثل أحياء الأموات رغم ان هذه المسألة من أختصاص الله،وعلاج المصابين بالبرص،مع ان علاج المصابين بالجذام أكثر فائدة،فما بالك بالإيدز اليوم .

نتيجة لهذا أختلطت الأمور على المؤمنين حتى ان البعض أعتبره إله والبعض أعتبره أبن الله،رغم ان المسيحيين يقولون نحن نذكره مع الله ليس من باب الشرك،ولكن كما يذكر المسلمون في شهادتهم حتى تكون صحيحة النبي محمد مع الله فيقولون(أشهد ان لا إله إلا الله واشهد أن محمدا رسول الله)ولا تغني شهادة عن الأخرى،فهل يمكن القول بان المسلمين اشركوا مع الله النبي محمد ؟هذا تفسير المسيحيين،وناقل (الدفنقي) ليس بكافر،وكل يغني على ليلاه،والشرع يأخذ بالظاهر والله يعلم ما بالسرائر....(تمام) ؟! .

هل صلبوا المسيح ؟ كما سبق أن ذكرنا..أتباع الديانة الإسلامية واخذا بما جاء في القرآن لا يعترفون بانه صلب(ولكن شبه لهم)كما يقولون ان الذي صلب بالنيابة عنه شخص عادي ولا علاقة له بالموضوع او بالميضوع !(راقد ريح) جاء به حظه العاثر ورغم(ولا تزر وازرة وزر أخرى) كمبدأ..وان الله حرم على نفسه الظلم(يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي) .

النبي محمد هزم في معركة (أحد) ولا تقولوا هزم لأن في ذلك سخرية من الدين !ولم يقدم له المساعدة الطير الأبابيل،ولم يحارب إلى جانبه الملائكة(أقدم حيزوم)كما حدث في معارك أخرى،ولهذا لم يدخل جاهلية الجزيرة العربية في الدين الإسلامي أفواجا،إلا يوم وقف إلى جانبه (أبو سفيان) قائد جيش الكفار وليس (حيزوم) .

أبو سفيان هذا سيلعب دور (حصان طرواده)أو (حصان مكة)حيث تخلي عن جيشه عندما عقد إتفاقا سريا مع النبي مقابل ان تصبح داره ملاذا آمنا مثلها مثل المسجد ويقدم خدماته للذين سيأتون من كل فج عميق وليس صنم في زاوية من الكعبة(ومن دخل دار ابو سفيان فهو آمن)وليصبح للعرب الصدارة في الحكم حتى وصول العباسيين للحكم.

حكاية أحتكار العرب للحكم وسيطرتهم على الشعوب،كان واحد من فصولها رفض عثمان المبشر بالجنة التخلي عن السلطة رغم ما حصل في عهده من مفاسد،إلى أن وصل الأمر بالشعوب الإسلامية لحصاره في المسجد وهو يصلي وقتله وتحطيم صدره راجع كتاب (عثمان) للمؤلف محمد حسين هيكل .

من هنا يتأكد لنا مبدأ وهو أن النصر كان وسيبقى معجزة الأقوياء،كما هو معجزة الأنبياء....ولهذا أنتصر حتى (هولاكو) عدو الله على المسلمين في بغداد وأحرق الكتب في الثورة الشعبية وقطع رؤوسهم،لكنه لم يبتكر قسم لمكافحة الزندقة،حتى لا يقولوا أن الزنديق يدعي بمحاربة الزندقة للقضاء على الحرية .

أنتصر عدو الله هولاكو على خير امة اخرجت للناس،أما شعب الله المختار فقد ضاعوا في ديار الله لمئات السنين حتى عثروا على من عنده القوة ويطلب مرتزقة لأحتلال أراضي الغير(الشعب الفلسطيني) بالنيابة عنهم(الأمريكان والأوربيين)وعن الله (ألتم المتعوس على خائب الرجاء)!!وحققوا ما جاء في وثيقتهم من أن الله قد اعطاهم أرضا في وعده بأعتبارهم شعبه المختار دون باقي العالمين،ولو انه تخلى عنهم في معركة خيبر !! كما تخلى عن المسلمين في معركة بغداد،ولا نقصد بغداد صدام حسين ودخول مغول العصر (المريكان) حسب نطق المغولي لها .

بالقوة حتى القذافي أصبح عند كتاب وخيمة وجواري حارسات...هذا بالقوة....أما (بالحب وحده أنت غالي على)!!وكذلك بالديمقراطية ودولة القانون،وما بني على القوة والخوف لا قيمة له ولو بوعد بدخول الجنة،ولهذا عندما أستولت اسرائيل على الأرض،لم يفرض رجال الدين اليهود إقامة شرع الله،ولكنهم كونوا أحزاب ودخلوا المعركة الإنتخابية،كما لم يفرض قادة أسرائيل الذين أنتصروا على ضباط العرب في ميادين القتال،لم يفرضوا انفسهم على الشعب اليهودي بالقوة،على اعتبارهم القيادة التاريخية مثلما فعل (معمر النتافي)ولكنهم دخلوا المعركة السياسية ورشحوا انفسهم وانتصروا وترأسوا الدولة، وتخلوا عن الحكم عندما خسروا في الإنتخابات ولم يخلفهم اولادهم،بل أن أبن شارون خرج من السجن منذ مدة قريبة عندما حكم عيه لإتهامه بدفع رشوة في إنتخابات والده،أما أبناء المسلين فقد تمسكوا بعبارة (واعطيناه الحكم)كما تمسك بها عثمان حتى قتلوه،بل وتوارثوا الشعوب مثل المتاع أو الحيوانات أو الرقيق...ومن شب على شئ شاب عليه.

فوزي عبد الحميد
www.liberalor.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home