Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan writer Fawzi Abdelhamid
الكاتب الليبي فوزي عبدالحميد المحامي


فوزي عـبدالحـميد

الثلاثاء 23 يونيو 2009

سياحة عائلة مخبرين سويسريين

ترجمة وتعليق : فوزي عـبدالحميد

هذه ترجمة لما جاء في الصحيفة السويسرية 24 ساعة التي تصدر في لوزان من العنوان حتى نهاية المقال وتجدون الصورة بالفرنسية لمن يجيدها . (*)

عام 1997:

ليبيا بواسطة عبد القدير خان مخترع القنبلة الذرية الباكستانية تبدأ محاولتها بشكل سري .

عام 2001-2003 :

أخوين مهندسين سويسريين (أورس وماركو تينير)دخلوا في البرنامج،حيث عمل (أورس)مع الشركة الماليزية (سكوب)التي تستخدم كوسيط في تجارة تخصيب اليورانيوم،وفي نفس الوقت عمل مع المخابرات الأمريكية C.I.A كمخبر .

عام 2004-2005:

تم حبس الأخوين المهندسين ووالدهما وفتح المدعي العام الفيدرالي السويسري التحقيق بخصوص مخالفة قانون معدات الحرب وقانون المراقبة المالية .

في مايو 2006:

دفع العقيد القذافي غرامة كبيرة،وقامت أمريكا بشطب ليبيا من قائمة الإرهاب .

عام 2007:

قرر رئيس الدولة السويسرية إحراق ملف خريطة صناعة القنبلة الذرية من ملف التحقيقات .

في مايوم 2008:

أعطى رئيس سويسرا المبرر لإحراق ملف القنبلة بحجة أن المستندات تشكل خطر على الأمن .

في 8 أغسطس 2008 :

رفضت المحكمة الفيدرالية الإفراج عن الأخوين تينر.إحراق المستندات الحساسة من الملف لا يبرر في نظر القضاة الإفراج عن الأخوين .

في 2 سبتمبر 2008 :

محامي (أورس تينر) أكد أن عائلة تينر تحصلت على مليون دولار من المخابرات الأمريكية.........(يا بلاش !/المترجم).

في 23 نوفمبر 2008:

تقدم محامي(أورس تينر)بدعوى ضد الدولة السويسرية للمحكمة الأوربية لحقوق الإنسان،ينتقد عملية إحراق الملف.

في 20 ديسمبر 2008 :

طلبت رئاسة الدولة السويسرية من ممثلي لجان الإدارة ان لا يصدروا قرارهم بشكل علني حول موضوع الأخوان تينر .

تعليق المترجم :

ترى ما هو السر في إحراق الملف وفي عدم رغبة رئاسة سويسرا في إصدار القرار بشكل علني ؟!.

مقر الشركة بمدينة سان كال،بالقرب من الحدود الألمانيةالسويسرية،ويوجد عدد لا بأس به من الأخوة الليبيين اللاجئين..ترى هل سيشاركون معنا البحث عن أسرار هذه الشركة وإلى اين وصلت القضية،لمعرفة من المسؤول عن الأضرار التي لحقت بالشعب الليبي من عملية التآمر والنصب هذه،خاصة وأنهم يطالعون الصحافة السويسرية كل يوم .

تحت يدي عملية مشابهة في التآمر قامت بها شركة سويسرية ضد أسرتي واولادي...ولهذا يعتبر عدد الشركات التي أضرت بالليبيين ثلاث شركات :1- شركة ميبو صاحبة فضيحة لوكيربي 2- شركة الأخوان تينر جواسيس الأمريكان 3- شركة بيبلي كروب الذين اشتروا زوجتي المريضة نفسيا وخطفوا اولادي بواسطة قسم رعاية الشباب الذي يسيطر عليه عدد من السويسريين اليهود،من الباب للمحراب !! ويتعاون معهم عرب منهم فلسطينيون وسوري(رئيس الرابطة العربية السويسرية) وعدد من المغاربة أنصار البرلماني الأشتراكي(جوزيف لزياديس)،وكلهم يتحركون ضمن الجماعة الأشتراكية،ومن يريد مطالعة المستندات سيجدها على صفحتى دخول بالفرنسية كلما وجدت الوقت للنشر .

فوزي عبد الحميد
www.liberalor.com


(*)



Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home