Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan writer Fawzi Abdelhamid
الكاتب الليبي فوزي عبدالحميد المحامي


فوزي عـبدالحـميد

الأحد 14 ديسمبر 2008

كأس الحاج (عـمبو) ودستور (سيف)!

فوزي عـبدالحميد / المحامي

يقول سيف القذافي أنه سيعمل للشعب الليبي (دستور) على رأي عادل إمام (ومساكن شعبية)! .

ترى في دستور سيف من سيكون المرجعية العليا ؟!والده (الخط الأحمر) وكتابه الأخضر أم (دستور سيف) و (دستور يا أسيادي) واللهم أجعل كلامنا عليهم خفيف !!.

دستور سيف مثل حكاية (الشيخ عمبو) والدعابة من أرشيف المرحوم الملاكم عبد السميع مخلوف: يحكي عن الشيخ (عمبو) وهو رجل طيب يرتدي جرد وطاقية ليبية ومشجع لنادي النجمة،لم يعمل في حياته،لأنه ورث ثروة عن والده وليس عن الشعب الليبي.

يقول عبد السميع:أن الشيخ (عمبو) دخل إلى نادي النجمة فوجد اللاعبين والمشجعين في حالة حزن شديد،فسألهم ماذا حدث ؟فقالوا له: لقد خسرنا الكأس،فقال لهم على الفور :لا داعي للحزن سأشترى لكم كأس ! .

(سيف) الوارث عن والده لسلطة الشعب وثروة الشعب في جمعياته الخيرية، سيشترى لكم في عام 2009 (دستور) !! .

لكن سيف على كل الأحوال يتجاهل ولا يجهل ان الدستور الذي سيشتريه من أي مكتبة في العالم، في وجود والده (الخط الأحمر)والكتاب الأخضر واللجان الثورية والمسيرات الشبابية وشيوخ وقبائل الخط الفوقي والسفلي، وجمعية النواقية الخيرية...هذا الدستور في ظل هذه الحالة الغوغائية سيكون باطل ولا قيمة له،مثل كاس الحاج (عمبو) المعروف بالطيبة وحسن الأخلاق لمشجعين نادي النجمة وسكان مدينة بنغازي .

الدستور يصنعه شعب بإرادته الحرة المستقلة ويضعه نواب عن هذا الشعب أختارهم بالإنتخاب السري وليس بجماعات التهريج والصراخ(بالإجماع..بالإجماع) والعويل والتصعيد الذي هو عملية تزوير سافرة وسافلة جهارا نهارا ،مثلما فعلتم على مدى 39 عاما من التهريج والعدوان والكذب على الشعب الليبي الذي بيده (الهايك)! والذي لا (دفنقي)على سواه كما يقول الخط الأحمر....أبحثوا عن خدعة أخرى،بل لا داعي للبحث أشترى للشعب الليبي (دستور) أو حتى كأس بأعتبار الفريق الليبي لكرة القدم حصل على بطولة العالم في الديمقراطية بشهادة الحاجة (المنوبية) !! .

لا دستور في وجود خط أحمر أو كتاب أخضر او مبشر بالجنة،فلا أحد فوق الدستور حتى يصبح الجميع في طمأنينة، لأن الدستور يحمي حرياتهم وحياتهم وأرزاقهم وشرفهم وعرضهم،والدستور الحقيقي لا أحد فوقه...أما في وجود (القط الأحمر) فتجده قد ملأ جسده من الشرب من دماء الليبيين رغم وجود (دستور سيف) الذي سيكون مثل كأس الحاج (عمبو) وإذا ووضع في وجود الخط الأحمر والكتاب الأخضر، فسنطلق عليه دستور (سيف ووالده) ولا علاقة له بالشعب الليبي،حتى لو أخرجت المسيرات الشبابية والشعبية تهتف وتندب (بالروح بالدم نريد الخط الأحمر وولده)! .

فوزي عبدالحميد/ المحامي
www.liberalor.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home