Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan writer Fawzi Abdelhamid
الكاتب الليبي فوزي عبدالحميد المحامي


Fawzi Abdelhamid

Sunday, 14 October, 2007

تشخر له وإلا أشخر له؟!
( مثل شعبي مصري )

فوزي عـبدالحميد / المحامي

"إنطلاقا من توجيهات القائد معمر القذافي بأن لا تكون ليبيا ملكية وراثية أو اقطاعية أو قبلية أو عنصرية أو حزبية أو طائفية وأن نهتف جميعا باسم ليبيا وشعبها ،فانه تقرر تغيير اسم الموقع إلى صحيفة الوطن وشعارها ليبيا أولا (بعد أيه أبكي عليه وأشتاق إليه..ضيعت ليه؟!)بأعتبارها الحضن الذي يضم كافة أبناء الشعب الليبي وبكل مكوناته بعيدا عن التهميش والتخوين(ألعب غيرها..كلاب ضالة لا دين لهم ولا وطن لهم !!)وأعتبارنا كلنا شركاء في الوطن (نسى حكاية تعليق القوانين والقضاء على المرضى !!)....وتتعهد الصحيفة بأنها ستتكلم عندما يصمت الجميع وستكون الجسر الأول في إيصال صوت المواطن للقائد بأعتبارها الصحيفة الأولى .

المهم في هذه النبذة من الكذب والخداع الذي لم يعد يصدقه احد في ليبيا ولا خارجها ،لأن صاحبه مصاب بحالة مرضية كذابية .أنه يريد ان (لا تصبح ليبيا حزبية)!و(ستكون جسر المواطن للقائد !).يقول المثل المصري "تشخر له وإلا اشخر له !!.

ما زال يعتبر نفسه من أنصار حرية الأختلاف مع تجريم الحزبية !ويعتبر ليبيا دولة جميع المواطنين ومع ذلك يعتبر نفسه هو القائد ! .

العالم كله يعرف القائد في الجيش ،أما في دولة القانون والمجتمع المدني ،فالقائد هو الشعب بصوت المواطن في صندوق الأنتخابات .

حقا إنه مسرح القذافي الضاحك الباكي للكذب على النفس وليس على الشعب ،فالشعب يعرفه جيدا و"رمى حيطته" مع أولاده منذ زمان بعيد .

لا أعرف هل هذا الغباء ناتج عن حالة تخلف حضارية مزمنه على مدى 38 عاما من الإفلاس الذي شهد عليه العالم كله أم حالة تخلف عقلية مرضية ؟!.

رجل لا يتوقف عن الكذب والحياة على وهم أن شعب ليبيا يعيش أفضل من شعوب أمريكا وسويسرا ! .

وحكاية "أني مفكر عالمي"! التي يرددها بنفسه وبشكل علني مخزي ،فالمفكر يشهد عليه الناس واعماله الرائعة وترفعه عن السلطة وليس هو يرددها بدون حياء،ورغبة الناس في أفكاره ،وليس ان يفرض تعليق صورته وكتيبه الأغبر ووجوده بالقوة ! .

القائد هو الذي يصدر قرار من السلطة السياسية بتعيينه قائدا للجيش بحسب رتبته وأقدميته وقدراته، والقذافي حتى على مستوى الجيش لم يتجاوز رتبة ملازم أول (نجمتان)وتخرج من كلية بو عطني(الجخ)! تراجع المقرر كله في هذه الكلية وتدخل السينما في نفس اليوم، والتخرج في سنتين! ولم يشارك في حياته لا في حرب ولا حتى في مناورة بالذخيرة الحية.

أما من ناحية الثقافة والمنطق فخليها في سرك !فهو يقول عن الأكل والشرب "اليكال والشراب"والثورة ينطقها "طوره"والأمريكان ينطقهم "المريكان"وعندما يتحدث يحتاج لمدة من التفكير بين الكلمة والأخرى (ما بيجمعش)!وهو يحلق بعيونه في ملكوت الله كأنه يبحث عن طائر في السماء !! ومستوى العقل (نفص دماغ) ! .

قال لك مفكر! "ما طق يعيش يا بال يدلل".خلاها خراب بنقاطه العاقلة الخمسة !! (الثورة الشعبية/الثورة الثقافية/الثورة الإدارية/القضاء على المرضى/تعليق القوانين)....طيح والله سعدك وهو طايح ،لا عقل ولا منطق ،وقال المسؤولية عن الخراب تقع على الشعب !! .

الشعب الليبي يصبر حتى على حكم العبودية بمنع الإستقالة،ولكن الكثيرين يستفزهم الحديث ضد ثقافة العبودية وتجارة الأعراب في قطع الرقاب ،ولكم في النصاب أبشع مثال في قطع الرقاب والأرزاق.

الراتب بضع دينارات في الشهر(حق أثنين ببيبسي على رأي الصديق ونيس بو رويله) ويدفع بعد الزرع !!"فوت علينا بكره"!وهات ما عندك أيها المواطن لنشتري لك سيارة ولن تحصل على شئ إلا إذا حصل أصحاب العقارات التي سرقت في حكاية "البيت لخانبه" على شئ بما في ذلك الأراضي الزراعية ،والتي هي ليست للسكن .

كان وسيبقى الأعراب لصوص ووجوه خراب وغنيمة وجريمة، والتاريخ القديم والحديث خير شاهد ،والجامعة العربية رمز لدولتهم وهمجيتهم وإنحطاط عقليتهم ،وكلما سرقوا دولة أسموها باسم أسرتهم "السعودية" "الجمهورية العربية المتحدة" "الجماهيرية العربية"واخذوها إلى مرابط قبيلتهم "سرت" القرية الظالمة لتصبح مطية .

الحل نزول المواطنين إلى الشوارع ليموتوا في سبيل حريتهم ،لينتهي تدخل الأعراب في شؤون الدولة والوطن والمواطن، تارة باسم الله وتارة باسم الشعب والثورة واخرى باسم الحمارة والخمارة التي كانت في (سرت) حيث من هناك جاء النصاب ، وفي مدينة البيان الأول(بنغازي) تم قطع رقاب الشباب.

(تآخذ والله سو أدريس) الذي لم يقهر في عهده ليبي ولا أجنبي،ولا عرفت بلاد العالم مهاجر ليبي من جوع ولا لاجئ سياسي من خوف، وما بني على أعرابي ظالم فهو ظالم حتى لو كان (سيف ليبيا غدوه) بكل أبتساماته المعسولة والمغسولة! يا وجه الغوله.

فوزي عـبدالحميد / المحامي
www.liberalor.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home