Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan writer Fawzi Abdelhamid
الكاتب الليبي فوزي عبدالحميد المحامي


فوزي عـبدالحـميد

الأربعاء 6 مايو 2009

يا سيد اللاءات طز في ما تقول.. فما أنت إلا مهبول !!

فوزي عـبدالحميد / المحامي

يا سيد اللاءات ، كما علمتنا سنقول لا، لا لإعلام مريض...خطاب جماعة صحافتك المساكين !.

ونحن أيضا من الكتاب والمثقفين الذين عرفناك ونعرفك على حقيقتك ومنذ 39 عاما،سنقول لك حسب مطلع الأغنية الليبية الشعبية لا..." ويا لا لا لالي"...لو كان كلمة (آه) تنفع بيه..لا عاد يلحقني خطا لا سيه !!

أما أعلامك القائم على الكذب المفضوح وسلطة (الدفنقي)..."أسبلها وأشرب ميتها"على رأي الممثل الضاحك يونس شلبي.

"ما ينفع في البائد ترقيع ولا في صاحب السؤ سكات" والعتب موش عليك..العتب على الذين ما زالوا يخاطبونك ويتعشمون انك تفهم أو حتى قادر على محاولة الفهم...ألا يكفي أنك اعلنت وفي بداية القرن الواحد والعشرون بأنك ملك ملوك أفريقيا وأقدم جلاد بعد الحاج عمر بنقو،وهل ينقص أفريقيا بلاء حتى تضيف نفسك إلى هذه القارة المنكودة بكل أصناف تجار الدماء والغباء ؟! .

أمشي موت فأنت فضيحة ليبيا والعرب والمسلمين والأفارقة،وكل من يصدق ان هذه الأمة ستعرف لها حاضر كريم أو مستقبل تسترجع فيه حقوق شعب فلسطين،وما طق يعيش يا بال يدلل ويحرر فلسطين،وبيننا هذا الديناصور حفار القبور في ابو سليم،دافع الملاليم لشراء صمت الأسر الليبية التي تعيش الشقاء على مدى السنين .

المسخ القادم من العصور الوسطى يجرجر جلابيبه الغريبة،ويبعث في نفوس الليبيين الحزن واليأس .

نحن نعرف أن وجودك هو رمز لمصادرة حق الليبيين في الكلام والحياة الكريمة،لأنك رمز للخراب والخرا وصاحب أحكام الأعدام ورائد وقائد دولة اللئام .

ألا يكفي كتابك الأغبر لمن يراوده الأمل في مستقبل أفضل،ليعود عن أحلامه،فهل مع مرض الأيدز شفاء ؟

هل في دولة السحق والمحق والكلاب الضالة قانون أو رجاء ؟ .

نحن نعرف نداء فاتحك الأسود...أذهبوا فانتم التعساء،إلى أن يقرر الشعب الليبي دخول الجنة فوق الأرض،ليخرج لك عن بكرة أبيه،فيشعلها لك بما في محطات البنزين من بترول،لترى بأم عينك صولة وجولة الغول...لتجد نفسك وسط النيران المشتعلة خائف ومعزول...ليسلخ الشعب الليبي جلود لصوصك المغول .

هذا هو الحل..وبدون هذا : لا ويا لا لا لي...لن ينفع فيها لا توسل ولا دعاء ولا رجاء،لكن ضريبة الدم هي الحل أو كما يقول الذين يعدون انفسهم للموت في سبيل الحرية (إننا نشم رائحة الجنة في ليبيا) البترول هو سبب المصيبة،والبترول هو الحل لتطهير ليبيا من مرض السل...أشعلوها في كل مكان،فالجماهيرية غير صالحة إلا للقذافي في الحكم بالسجون والأعدام ومصادرة المستقبل والأحلام !!.

فوزي عبد الحميد / المحامي
www.liberalor.com



Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home