Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan writer Fawzi Abdelhamid
الكاتب الليبي فوزي عبدالحميد المحامي


فوزي عـبدالحـميد

الأثنين 2 فبراير 2009

من يخالف مشيئة الله؟!

فوزي عـبدالحميد / المحامي

كل المؤمنين على ثقة كاملة بأنه لا أحد يستطيع ان يخالف مشيئة الله، الذي (يقول له كن فيكون) وهو الذي (يهدي من يشاء ويضل من يشاء ، وهو على كل شئ قدير) (يعز من يشاء ويذل من يشاء) .

هل هذه فلسفة ام حقيقة دينية ؟ بكل تأكيد هذه حقيقة دينية، لأن الفلسفة حرمها شيوخ الدين وليس الدين، والدليل انه لا يوجد نص مقدس ولا حديث شريف يقول أن الفلسفة حرام .

أنتم تعرفون جيدا السؤال الذي لم يستطع أحد الإجابة عليه ، مع أنه ليس فلسفة وهو : من الذي جاء أولا البيضة أم الدجاجة ؟ .

نحن هنا أيضا أمام سؤال على درجة عالية من الخطورة وهو : إذا كانت مشيئة الله هي العليا، ولا يمكن لأحد مخالفتها (يهدي من يشاء ويضل من يشاء) والقائمة طويلة في تاكيد هذه المشيئة المطلقة.. فما دخل الإنسان الذي هداه الله او أضله، حتى يحصل على ثواب دخول الجنة أو يعاقب بدخول النار إذا كانت هذه مشيئة الله التي لا يمكن لأحد الخروج عليها لأنها كما يقولون مرسومة في اللوح المحفوظ ؟ .

سؤال لا أريد من أحد الإجابة عليه ... حتى لا نجد أنفسنا أمام فلسفة او كما يقول بعض الليبيين الشعبيين (فلفسه) !وشيوخ الدين أغلقوا هذا الباب حتى يعيشوا في ثبات ونبات ويخلفوا صبيان وبنات على حساب المغفلين... و(الباب اللي أتجيك منه الريح سده وأستريح) والعاقبة للمغفلين، وكل (سخص) وليس (شخص) مسؤول عن نفسه أمام الله بدون تدخل من أحد،فيصبح ليس من حق أحد التدخل في شؤون عباد الله (السخصيه) أي الشخصية !!.

فوزي عبد الحميد/المحامي
www.liberalor.com
forfia@sunrise.ch



Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home