Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Fathi Ben Khalifa
الكاتب الليبي فتحي بن خليفة


Fathi Ben Khalifa

Thursday, 15 February, 2007

أشباه جحا...

فتحي بن خليفة

جميعنا على علم بطرفة جحا حينما سئل : كيف تعلمت الكذب ...؟
فأجاب ببساطة: اللي نسمعه نعاوده .
وهي قصة لا يـغيب عنا مغزاها، واٍن تمعناها ربما تفهمنا ملائمتها لظروف عصر جحا (المفترض) ، حيث شح المعلومات المباشرة في أوساط المجتمع ، وضعف التواصل ووسائله بين الناس .
ولكن أن تعشعش فينا وتتكاثر بيننا عقليات كما (جحا) في عصرنا الراهن...؟ فذاك ما يستحق التأمل والتدبر.. وحتى إن قدر لنا تجاوز البعض منها سخرية أو شفقة وحرجا، ففي بعضها الأخر ما لا يـُغتفر ولن يـُمرَرَ بأي حال من الأحوال، خصوصا واٍن أولئك البعض تمادوا وأوغلوا المس والدس في قضايا وجوانب وطنية غاية في الحساسية والمصيرية...
ويؤسفني هنا التعرض مضطراً لشريحة ((خاصة جدا)) من ليبيينا الأشاوس المخضرمين، شريحة من المفترض أن تكون نخبوية وصفوة مجتمعنا الليبي الطيب البسيط ، شريحة أتيح لها من العمر المديد، والتجارب المتراكمة ما يصقل الجبال، ومن الحظوة الاٍجتماعية كل متاح، وبهذا تـُنعت بالناضجة ويشار إليها بالحنكة والحكمة، وتختال هي بدورها بيننا متبجحة بامتلاك تلك المقومات... إلا أنه ومن خلال ما نراه منها وما نطلع عليه من تصريحات ومواقف وكتابات، يأتي يقيننا المحبط في كونها الوجه الأخر لعملة البساطة الساذجة والسطحية المهلكة... :
(( والأمازيغ الذين لا زلت أحب أن أسميهم بالجبالية نسبة إلى جبل نفوسة الشامخ ... يخرج منهم "واحا" أو اثنين أو حتى عشرة ينادون بطرد العرب اٍلى الجزيرة العربية واستبدالهم بأمازيغ من الجزائر والمغرب ...))
مصطفى محمد البركي – واعتصموا بحبل الله جميعاً - ليبيا المستقبل .
... ؟؟؟
يا ترى ما الذي يدفع بشيخ طاعن في السن و ذي سمعة وحضوه طيبة بين أناسه.. وبدعوى النصح والإرشاد والترشيد ، وباسم الغيرة والمصلحة الوطنية، اٍلى اقتراف مثل هذا الإثم والاٍنزلاق إلي منحدر الاٍفتراء والأقاويل المضللة..؟
أهكذا يعالج شيوخنا الحكماء أمور البلاد...؟ أبجرة قلم نزق كهذا نوحد الصفوف ونرص الجهود الوطنية...؟؟ أبهذه العقليات (عقلية اللي نسمعه نعاوده )، واجهوا وتصدوا لنظام الطغيان منذ 40 عاما... فكانت النتائج المأساوية التي نعيشها اليوم...؟
أكاد أقسم يا شيخي الكريم – بأنك تجهل عن الأمازيغية الليبية كهوية ثقافية حضارية ليبية وكلغة عريقة وتاريخ مديد، وكطرح وطني خالص، حتى أبسط المعالم ...؟؟ وإلا لما قذفت بما قلت ...؟
ألك يا حاج: البركي (ومن المؤكد بأن مسن مبجل كما سيادتكم قد حج لبيت الله الحرام مطهرا نفسه من الآثام و الخطايا). ألك بأن تأتينا بأي دليل على ما ذهبت اٍليه...؟؟
هل لك بأن (تـُخرسنا) بحدث جاد وحقيقي رأيته أو قرأته أو سمعته بنفسك.. شخصياً – عن خروج هذا (.. الواحد أو الاٍثنين - فقط وبلاش من - حتى عـشرة..) من الأمازيغ الليبيين المتعصبين المتبنين لطرح : طرد العرب من ليبيا..
بل والبهتان الآمر والأنكي :
( واستبدالهـم بأمازيغ من الجزائر والمغـرب.) ؟؟
زور فاحش وأفك لم نره ونعايشه إلا من لدن اعتى زنادقة العروبة ومتطرفيها من أشباه "الراحل" صدام و"اللاحق" بومنيار؟؟؟ وهما للتذكير من مارسا جهارا نهارا وباسم شريعة القهر العروبية الإسلاماوية، التطهير والتهجير العرقي وتجريد الناس من أراضيهم وممتلكاتهم ... ؟
مصطفى محمد البركي : ...
أنت مطالب بتوضيح ما بدر منك قذفاً تجاه الأمازيغ الليبيين.. وبالكشف عن مصادرك ودوافعك وراء ذلك .
فاٍن كنت صادقا – سددنا خطاك ونددنا بما تندد وتستنكر.
واٍن عجزت عن الإتيان ببرهان علي ما تقدم منك، فأنت ملزم بالاٍعتذار المعلن والتراجع عن ما صدر منك من افتراء وإهانة. ورحم الله امرئ عرف قدر نفسه ووقف دونه.

فتحي بن خليفة
________________________

- من خلال تجربتي الشخصية المتواضعة رصدت بأن مثل هذه الممارسات المعيبة من طعن واتهام وزور وكذب وافتراء تجاه الحق الأمازيغي ، هي الخط المشترك الجلي لجميع مناهضي هذا الحق ومعاديه ومخالفيه ونقطة انطلاقهم الموحدة في تناولهم وتعاملهم مع هذا الشأن الوطني الحساس ... وذلك لجهلهم التام بالطرح الموضوع .. سواء النظام الحاكم في ليبيا – على الصعيد الرسمي أو أبواقه ( أحمد اٍبراهيم الفقيه – خشيم ...)، أو شخصيات التيارات السياسية الليبية في الخارج والداخل وكذا رموز التيارات المتأسلمة والنخب المستقلة...؟؟ سلوكيات أرى أنها في طور التحول اٍلى ظاهرة عامة مخجلة وخطيرة تهدد بما هو أسواء...


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home