Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Salim el-Ragi
الكاتب الليبي سليم نصر الرقعـي


سليم نصر الرقعي

الأثنين 23 مارس 2009

نظام طرابلس أم نظام معمر القذافي!؟

سليم نصر الرقعـي

كتبت منذ سنوات خلت مقالة بعنوان ( ليس نظاماً وليس ليبياً ) - إضغط هنا للإطلاع عليه http://www.libyanet.com/v03aug1c.htm - ذكرت فيه أن النظام السياسي القائم في ليبيا اليوم هو في حقيقته لا يتمتع بصفة النظام السياسي ولا صفة النظام بالمعنى الحضاري بل هو عبارة عن حكم فردي فوضوي وهو في طبيعته أشبه بحكم العصابات لا بحكم الدول ! .. فهو حكم يقوم على الفوضى وعلى عدم الإستقرار! .. ثم إستنكرت أشد الإستنكار يومها عملية وصف هذا (النظام) بأنه (نظام ليبي) وذكرت أنه يمثل (نظام العقيد معمر القذافي) وعصابته المتنفذة والمستفيدة ولا يمثل الشعب الليبي ومصالحه وتطلعاته الحقيقية بأي حال من الأحوال !.

هذا النظام الفوضوي - إذن - هو نظام العقيد معمر القذافي … كما أنني في مقالة أخرى تحدثت عن الفرق بين (ليبيا) وبين (الجماهيرية) وعقدت مقارنة بين (الجماهيرية) أي دولة العصابة الحاكمة في ليبيا اليوم و(إسرائيل) دولة الصهاينة المحتلة لوطن الفلسطينيين ! .. وذكرت يومها أن (الجماهيرية) هي دولة معمر القذافي وعصابته .. وهي الدولة المقامة على أرضنا ووطننا (ليبيا) بقوة السلاح فهي لا تمثل المجتمع والشعب الليبي على الإطلاق فهي ليست دولتنا ولا هذا النظام الظالم الشاذ نظامنا ! .. كما هو الحال تماما ً في دولة (إسرائيل) الصهيونية المقامة - بقوة السلاح - على أرض (فلسطين) المحتلة فهي لا تمثل الفلسطينيين ولا تشكل في الواقع دولة الشعب الفلسطيني ! .

واليوم أقرأ لبعض الأخوة وصفهم للنظام السياسي القائم بقوة السلاح فوق وطننا ليبيا بأنه (نظام طرابلس) !!؟؟ .. وأحيانا ً يتم إقران لفظ طرابلس بلفظ الشر أو الإرهاب …. إلخ !!؟؟ ….. وهذا الوصف مخالف لحقيقة الواقع الموضوعي الفعلي ! .. فالنظام القائم في ليبيا اليوم ليس هو نظام الطرابلسيين ولا نظام طرابلس ! .. كما أنه ليس نظام الليبيين ولا يعكس إرادتهم الشعبية الحقيقية ولا يمثل (الأمة الليبية) ! .. إنه نظام الشر والإرهاب والإقصاء والإستبداد فعلا ً وأنا لا أنكر هذا على الإطلاق ولكنه قطعا ً - وبحكم موضوعي - ليس نظام طرابلس ولا يمثل الطرابلسيين بأي شكل من الأشكال !! .. بل هو نظام العقيد معمر القذافي شخصيا ً وزمرته المستبدة والفاسدة ! .. هو نظام شخصاني يستغل الجانب العشائري لا نظام أمة ! .. ولا يصح بالتالي موضوعيا ً إطلاق إسم نظام طرابلس عليه !!؟؟ .. بل ولا حتى نظام سرت !! .. فهذا مخالف لحقيقة الواقع الفعلي الملموس فضلا ً عن أن هكذا تسمية غير موضوعية وهكذا وصف إستفزازي يثير النعرات الجهوية التي تـُوهن وحدتنا الوطنية وتسيئ من جهة أخرى للمعارضة الليبية في الخارج ! .. وقد تخدم النظام من حيث لا يقصد صاحبها !! .. أنا أقول هذا الكلام وأثبت هذا الرأي وهذا الموقف مع إنني - وكما ذكرت في مقالة سابقة - وبشكل واضح وصريح أنني ممن يفضلون العودة للنظام الإتحادي اللامركزي (الفيدرالي) سواء أكان على طريقة الولايات المتحدة كما كان عليه الوضع قبل إلغائه بقرار فوقي مستعجل عام 1963 او يكون في صورة محافظات متحدة ... فهذا التنظيم وهذا التقسيم الإداري أقرب لروح الديموقراطية من النظام المركزي الفاشل خصوصا ً في دولة بمساحة ليبيا مع قلة عدد السكان! .

والشاهد هنا أن النظام السياسي القائم فوق وطننا الغالي وبلادنا الغالية (ليبيا) اليوم ليس في حقيقته نظاما ليبيا ً أي بمعنى أنه يمثل جميع أو معظم الليبيين كما يدعي أنصار القذافي ولا هو (نظام طرابلس) أو نظام الطرابلسيين كما يزعم البعض أو يتوهم بل هو في الحقيقة والواقع (نظام العقيد معمر القذافي) وعصابته المتنفذة والمستفيدة سواء من كان منهم من شرق البلاد أو غربها أو جنوبها أو من أية قبيلة من قبائل ليبيا كان! .. هذه هو واقع النظام السياسي القائم في ليبيا اليوم وهذه هي حقيقته وهذه هي طبيعته ! .

أخوكم المحب : سليم الرقعي
كاتب ليبي يكتب من المنفى الإضطراري
elragihe2009@yahoo.co.uk



Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home