Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Salim el-Ragi


Salim Naser al-Ragi

الأحد ، 22 يونيو 2008

القذافي ليس سوى فاشل كبير!؟

سليم نصر الرقعـي

صرح القذافي فيما مضى – كما تعلمون - بفشل مشروع الوحدة العربية وفشل الجامعة العربية وفشل مشروع تحرير فلسطين وإقترح مشروعه لبناء دولة (إسراطين) المتحدة أو (فلسطائيل)!! .. صرح بذلك بعد أن دفع الشعب الليبي من حياته وثروته وأوقاته وراحته الشئ الكثير من أجل أن تتحقق للقذافي أحلامه بزعامته للعرب!! .. كم من مليارت صرفها القذافي من جيب الشعب الليبي من أجل هذه الزعامة العربية ولكن دون جدوى !! .. وهاهو اليوم يصرح بفشل مشروع الإتحاد المغاربي الذي بذل لأجله من مالنا وجهد دولتنا الشئ الكثير ! .. وأنا على يقين أنه سيصرح في المستقبل القريب جدا ً بفشل مشروع الإتحاد الإفريقي (العظيم) فيقول :
(( إن هذا الاتحاد غير موجود ! .. صفر . أكذوبة . نعم.. هذه شهادة مني ، وأنا من ساهم في تأسيس هذا الاتحاد منذ سنوات، لا يوجد شيء إلا الاسم.. اسم فقط .. اتحاد )) !!؟؟ .
وعندها يمكن لنا نحن الليبيين أن يلتفت بعضنا إلى بعض قائلين : كم كلفتنا مشروعات الأخ العقيد الإتحادية العظيمه وطموحاته في نيل زعامة قوميه أو أممية أو إفريقية أو فاطمية !!؟؟ .. كم مليار !!؟؟؟ .... وأنا على يقين أن القذافي يومها – يوم يعلن فشل الإتحاد الإفريقي- لن يتوقف عن مطاردة الأوهام الكبيرة والأحلام والأمجاد الشخصية الغريرة ويلتفت للشأن الليبي الداخلي المحطم بل سيبحث عن وهم كبير آخر لنبدأ قصة مشروع وهمي كبير آخر وجديد على حساب الشعب الليبي المحروم وهلمجرا ً !! .. بينما تظل جوقة المنافقين والمتسلقين يهتفون من وراءه وهم يتنططون في الشوارع كلما مر من بينهم : ( علم يا قايد علمنا ** كيف نبنوا مستقبلنا )!! .. ولله في خلقه شؤون!

ملاحظة مهمة :
هناك من يقول أن القذافي يعرف مسبقا ً أنه يطارد الأوهام خصوصا ً فيما يتعلق بوهم الولايات المتحدة الإفريقية (!!؟؟) ويعرف أن (الإتحاد الإفريقي) ليس سوى (منظمة الوحدة الإفريقية) السابقة بعد أن تم تغيير إسمها ورسمها إلا أن (الحاج حمد) ظل هو (حمد الحاج) ! .. يعرف القذافي كل ذلك ولكنه يحتاج سياسيا ً وإعلاميا ً إلى " مشروعات شكلية ضخمة " في الخارج يهرب بها وإليها من حقيقة فشله الداخلي الذريع والإخفاق المريع في التنمية وتحقيق الأحلام الداخلية الكبيرة !! .. كما أنه يحتاج إلى مجموعة من الغوغاء يهتفون له ويتنططون له وهو يمر بسيارته المفتوحة من بينهم ويشير بكلتا يديه إليهم بكل فخر وإعتزاز كأنه قد حرر فلسطين أو حول ليبيا بالفعل إلى جنة خضراء للديموقراطيه وللرفاهية والرخاء !! .. أو كأنه ليس ذلك الذي قدم كل التنازلات للغرب وأطلق سراح البلغاريات إمتثالا ً للمطالب الغربيه !! .. وهو يحتاج إلى جماهير إفريقية لأن الليبيين أداروا له ظهورهم وماعاد أحد يصدقه أو يرجو خيره !! .. يحتاج إلى هكذا صنف من البشر لزوم الصورة الإعلامية فقط لذلك يشد الرحيل إلى إفريقيا لتلتقط له عدسات التصوير الصور وسط جموع الأفارقة الفقراء وهو يخطب فيهم ويعدهم ويمنيهم بقدوم الخير على يديه قريبا ً كما فعل من قبل مع الشعب الليبي وصدقوه !! .. ويحتاج القذافي أيضا َ لتلك المشروعات الوهمية الكبيرة كي يتظاهر بها أمام الليبيين أنه "مشغول جدا " بقضايا ضخمه وعملاقة وكبيرة جدا ً وبالتالي فإن (القضايا الداخليه) – قضايا التعليم والصحة والمجاري والصرف الصحي – هي قضايا "تافهة" بالنسبة إليه ولايجوز إقحام "قائد أممي عالمي تاريخي" مثله بها فهو "مخلوق غير عادي" لأجل القضايا الكبرى والعملاقة ولصناعة الأمجاد التاريخيه غير العاديه مثل مشروع (الولايات المتحدة الإفريقية) !! .. هكذا يريد أن تكون صورته في عيوننا وأذهاننا !! .. مع أنه في الحقيقة – أي في حقيقته الموضوعيه – وفي ميزان الإنجازات الحقيقيه سواء بمعيار الإنسان أو معيار العمران - ليس سوى فاشل كبير بل هو طبل أجوف وصفر كبير!!؟.

سليم الرقعي


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home