HTML> Libya: Libyan Writer Salim el-Ragi ليبيا وطننا : الكاتب الليبي سليم الرقعي Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Salim el-Ragi
الكاتب الليبي سليم الرقعي


Salim Naser al-Ragi

الجمعة 12 يونيو 2009

الحاج محمد المختار لا يمثل إلا نفسه!؟

( الحق يعلو ولا يُعلى عليه .. وليبيا فوق الجميع .. وعمر المختار ملك لكل الليبيين )

سليم نصر الرقعـي

في الأمور الوطنية وقضايا الكرامة والحرية والحق والحقيقة لا يجوز مجاملة أحد.. صغيراً كان أو كبيراً.. فالحق أحق أن يـُتبع ونحن نعرف الرجال بالحق أكثر بكثير من كوننا ممن يعرفون الحق بالرجال ! .. وأنا شخصيا ً لا أجعل قضية الحسب والنسب في المقام الأول في تقييم الرجال بل أصل التقييم هو قضية العمل والعطاء والنضال حيث قال نبي الإسلام – صلى الله عليه وسلم – فيما رواه (مسلم) : (من أبطأ به عمله لم يسرع به نسبه ) .. كان من كان ولو كان ينتسب للدوحة النبوية ذاتها ! .. فالإسلام دين عمل وجهاد لا دين أنساب ! .

إن البطل الشهيد عمر المختار وتراثه الجهادي الإستشهادي العظيم ملك لكل الليبيين لا لعائلة معينة ولا لقبيلة بعينها ولا لمنطقة بعينها ولا حتى ملك لعائلته ! .. عمر المختار رمز وطني وإسلامي كبير وجليل يمثل كل الليبيين ويعبر عن كرامتهم الوطنية وعقيدتهم الدينية وعن إبائهم للطغيان ومقاومتهم للعدوان .. وبالتالي فإن تراثه الجهادي والإستشهادي ليس ملكا ً لعائلة بعينها ولا لأولاده ولا أفراد عائلته بل هو ملك للأمة الليبية كلها بلا إستثناء بكل مناطقها وعوائلها وقبائلها.... لذلك لا يصح أن يتحول حتى إبن عمر المختار نفسه – مع إحترامنا لشخصه وعمره بالطبع – إلى ناطق رسمي بإسم الشهيد عمر المختار أو بإسم الليبيين !! .

فالحاج محمد المختار لا يمثل في الحقيقة إلا شخصه وكل ما يقوله يحسب عليه وحده ولا يمثل ليبيا على الإطلاق كما أن معمر القذافي نفسه لا يمثل إلا نظامه ولا يمثل ليبيا لأن الليبيين لم يختاروه قائدا ً لهم فهو قد جاء للسلطة على ظهر دبابة في الظلام والناس نيام بإنقلاب عسكري ومن دون سابق معرفه !!! .... فالليبيون لم يسمعوا عن إسم (معمر القذافي ) من قبل قط إلا في اليوم العاشر للإنقلاب عندما قيل لهم أن (العقيد معمر القذافي) هو إسم قائد مجلس الإنقلاب !!! . والذي يجعلنا نقول هذا الكلام وبشكل صريح ومباشر وبدون مجاملة – إذ لا تجدي المجاملة في القضايا الوطنية وقضايا الحق والحقيقة – هو أننا قد لاحظنا في الفترة الأخيرة ظاهرة إستغلال معمر القذافي لشخص إبن عمر المختار من أجل أن يستخدمه كغطاء لتمرير علاقاته الخاصة والمشبوهة مع حكومة الملياردير الإيطالي الفاسق (برلسكوني) .. وهي عملية إستغلال سياسية خسيسة وقذرة تشبه إلى حد كبير محاولة تهريب المخدرات في المصحف الشريف !!!! .. ونحن نعرف أن العقيد القذافي لا يتورع عن إستخدام كل القيم الجميلة والشعارات النبيله من أجل تمرير مخططاته الشخصية ورغباته الفرديه المتعلقة بالإنفراد بالسلطة والبقاء فيها والدعاية لشخصه وتقديم خدماته القذرة لأسياده! .. لذلك لم يتورع القذافي من إستقدام وإستخدام إبن الشيخ الشهيد عمر المختار والإستحواذ عليه – بدون حياء - وتحويل هذا الرجل البسيط العجوز – من حيث لا يشعر - إلى أداة من أدواته السياسية والدعائية !!!!؟؟؟ .. هذه هي الحقيقة التي يجب أن تقال في هذا المقام بلا مجاملة ولا مسايرة لأحد .. وعلينا في القضايا الوطنية أن لا نجامل أحدا ً كان من كان حتى لو كان إبن عمر المختار نفسه! .. فنحن نعرف السيد الشهيد عمر المختار معرفة وثيقة لا شك فيها ولا غبار عليها لكننا لا نعرف الحاج محمد المختار ولا نعرف له مواقف وطنية ونضالية وجهادية مخصوصة لا في العهد الملكي ولا في العهد الحالي !!!؟؟ .. بل إنني أجزم وأقسم بالله العظيم بأن معظم الليبيين لا يعرفوه ولم يسمعوا أصلا ً أن للبطل الشهيد عمر المختار أبناءا ً من صلبه إلى أن طلع علينا معمر القذافي في العاميين الآخيريين فجأة به من أجل تمرير أغراضه السياسيه وصفقاته الأمنية والتجارية القذرة مع حكومة برلسكوني !! .. معمر القذافي الذي فاجأ الشعب الليبي بقرار فردي فوقي ومفاجئ عام 1982 بإستخراج جثمان الشهيد البطل عمر المختار من ضريحه في قلب مدينة بنغازي (1) ليلقي به بعيدا ً عن الأنظار في قرية سلوق النائية !!!! .. ثم وفي مثل هذه الأيام من عام 2000 وفي الظلام والناس نيام أرسل ولده (الساعدي) ليهدم الضريح ويسويه بالأرض في نفس الأيام التي تم فيها هدم نادي الأهلي !!! .. نادي الأهلي الذي كان مقرا ً في يوم من الأيام لجمعية عمر المختار !!!! .. ثم ليجعل من قبر أبيه (بومنيار) النصب التذكاري والمزار الرسمي والوطني للدولة الليبية كبديل عن ضريح شيخ الشهداء !!!! .

وليعلم جميع الليبيين – وللتاريخ – أن العقيد معمر القذافي لم يقدم على تلك الخطوة الخيانية المشبوهة القذرة والغادرة عام 1982 - أي إزالة (الضريح/ الرمز) من قلب مدينة بنغازي - إلا إستجابة للمطالب الإيطالية المتكررة بهذا الخصوص بدعوى أن بقاء (الضريح/ الرمز) في قلب الحاضرة الثانية في ليبيا سيظل يلهب مشاعر الأجيال ويذكرها ببشاعة وفظائع الإحتلال الإيطالي البغيض لليبيا كما سيظل يولد في قلوب الليبيين كل معاني العزة والشرف والكرامة ومقاومة الطغيان! .. فالقذافي إذن أزال (الضريح / الرمز) لإسباب سياسية وأمنية مشبوهة تتعلق برغبته في إماتة الروح الوطنية في قلوب الليبيين .. هذه الروح العزيزة التي ظل الضريح الرمز الكبير عبر التاريخ يلهبها ويغذوها وخصوصا ً في مدينة بنغازي ! .. كما أنه من جهة أخرى فإن جريمة هدم الضريح إنما جاءت في الحقيقة كإستجابة للمطالب الإيطالية القديمة والملحة بإزالة هذا (الرمز الوطني) بدعوى أنه يولد الأحقاد في قلوب الليبيين ضد إيطاليا والإيطاليين !!! .. واليوم هاهو معمر القذافي يحاول عن طريق بعض تصريحات هذا الشيخ المسن – إبن الشهيد – أن يمرر بعض مخططاته السياسية والشخصية وأن يبرر بعض تصرفاته الخيانية والمشبوهة بل ويحاول إستخدام هذا الشيخ المسن كأداة من أدوات الدعاية السياسية والإعلامية التابعة له والتي تسبح بحمده ليل نهار !!! .. فهل أنتم منتبهون أيها الليبيون !!؟؟ .. ولكن هيهات فلن يخدعنا معمر القذافي ولو تحدث بلسان إبن عمر المختار نفسه !! .

إن عمر المختار هو رمز وطني إسلامي كبير لليبيا وهو ملك لكل الليبيين بلا تخصيص ولا تعيين فنحن نعرف الشهيد البطل عمر المختار تمام المعرفة .. ذلك البطل الجليل الذي جاهد من أجل الدين والوطن تحت الراية السنوسية المجاهدة وظل يقارعهم حتى النهاية بكل إقتدار حتى مات شهيدا ً دون أن يعطي الدنية في وطنه ودينه ... أما الحاج محمد المختار فنحن لا نعرفه ولم نسمع عنه إلا مؤخرا ً عندما إستقدمه العقيد القذافي فجأة ليستخدمه في تمرير علاقاته الخاصة وصفقاته المشبوهة مع شريكه (السيورأسمالي) الملياردير الإيطالي القذر (برلسكوني)(2) .. ولن نعتبر – بالتالي - تصريحات (الحاج محمد) بخصوص معمر القذافي وبخصوص إيطاليا إلا وجهات نظر تعبر عن موقفه الشخصي أو أنها تصريحات وضعت في فمه من حيث لا يشعر من قبل أزلام وإعلام النظام مستغلين شيخوخته وبساطته ! .. فلن يخدعنا معمر القذافي ولن ينسى شعبنا إستبداده وفساده ولا جرائمه البشعة مهما تمحك بإبن عمر المختار أو تمحك في الدوحة النبوية الشريفه ! .. فستظل أعواد المشانق التي نصبها لأحرار ليبيا وسط حرم الجامعات الليبية تصرخ بوجهه إلى يوم الدين ! .. وستظل يداه المضرجتان بدماء الليبيين وبدماء مجزرة معتقل (بوسليم) الرهيبة تفضحان حقيقته الدموية وطبيعته الطغيانية الحاقدة ضد هذا الشعب المحروم ! .. كما ستظل إنبطاحاته ومؤامراته وخدماته القذرة لأسياده في الغرب وإرسال وفده عام 1993 للحج إلى (إسرائيل)(3) وهدمه لضريح شيخ الشهداء تفضح بشكل واضح خيانته الوطنيه !.. لا والله ! .. لا لن نصدقه ولن نأمن شره وغدره ولن يخدعنا مرة أخرى حتى لو تسربل بجلباب شيخ الشهداء نفسه بل حتى لو جاء والكعبة فوق رأسه ! .

سليم نصر الرقعي
________________________________________________

(1) إطلع على هذه المقالة بعنوان ( القذافي وهـدم ضريح شيخ الشهـداء!!؟ )
http://www.libya-watanona.com/adab/elragi/sr16097a.htm
(2) شاهد هنا هذه اللقطات المخجلة لتعرف أي درك من السفالة وصل إليه هذا الملياردير الرأسمالي المنحط (برلسكوني) الذي تمكن من الوصول للسلطة بأمواله دون أن يكون له تاريخ سياسي في ظل حالة الفساد السياسي التي تسيطر على إيطاليا وتراجع الحركة اليسارية!.. فهو والقذافي في الحقيقة وجهان لعملة واحده إقرأ هنا (الوجه الآخر لبرلسكوني !؟؟)
http://elragihe2007.maktoobblog.com/1618079
(3) إطلع على هذه المقاله بعنوان : ( ماهو سر زيارة وفد القذافي إلى (إسرائيل) !؟ )
http://elragihe2007.maktoobblog.com/1619493


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home