Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Libyan Writer Mohammed Qadri el-Khoja


Mohammed
Qadri el-Khoja

Sunday, 20 April, 2008

بأقلامهم : من وثائق البقايـا
دور بريك والـمقريف


محمّد قدري الخوجة

مقدّمة

معظـمنا يدرك أو يكون قد سمع بالقاعدة الفقهيّـة المشهورة : " إذا حضر الماء بطـُل التّـيمّم " ، وها نحن نضع بين يدي القاريء بعض مـمّا جاء في أحد وثائق بقايا العنفقة " الجبهة " سابقا ، وبما أنّ هذه الوثائق قد سُطـّرت بخط " الأمين " السّـابق والحالي واللاحق ، فقد أغنتنا هذه عن تفسيرها أو التّـعليق عليها أو استنباط ما بين سطورها ، خاصّـة وأنّـها تسجيلا حقيقيّـًـا للأدوار التي قام بها كاتب هذه الأسطر وممن دفع بهم وورطهم ليكونوا أدوات هدم ضد بلادهم ، وضدّ أبنـاء وطننا الغالي ، حسدا وحقدا وتطلـّـعا يصل إلى حدّ الجنون والهوس من أجل حكم البلاد والعباد .!!

أترك القاريء مع هذه الفقرات ، وبكل تأكيد فإن فهمه لها سيفتح أمامه آفاق الأدوار والتطلـّـعات التي ينشدها من سطّـر تلك الأسطر ، وسيكتشف مدى تطابق شعارات الديمقراطية والبديل الراشد ، و... و ...

• " وفي أواخر شهر يولية 1992م وصلت الإشارة بإمكانية خروج العقيد أحمد محمود للقاء العقيد خليفة للمرة الثانية ...... شرع الأخ ابريك مع الجانب الأمريكي في اتخاذ الترتيبات (الأمنية والمالية) بشأن هذا الاتصال والذي تقرر أن يشارك فيه نفس الفريق السابق (العقيد خليفة وعبد السلام عز الدين) وقد تم شراء التذاكر وكذلك تسليم مبلغ للأخ إيريك لهذا الغرض" . ( تقرير مقدم من الهيئة القيادية إلى المكتب الدائم خلال اجتماعه العادي المنعقد بمدينة أتلانتا بشأن الاتصال بالداخل في الفترة من 5 إلى 8 من شهر ديسمبر 1993م الموافق من 21-23 جماد الآخرة 1414هـ) .

• " نظراً لأنني كنت أتوقع أن يكون العقيد "م" أحد الأشخاص القادمين للقاء بنا، ونظراً لما هومعروف عن الأخ العقيد "م" من دراية ومعرفة بنشاط النظام في مجال الأسلحة الجرثومية والكيماوية، ونظراً للاهتمام الذي أبداه الأمريكان لنا لمعرفة نشاط النظام في هذا المجال، فقد اتفقت مع الأخ ابريك في واشنطن أن يبلغهم ( الأمريكان ) باللقاء المنتظر وأن يقوموا بإرسال مندوب لهم للاتصال بي في زيورخ لترتيب لقاء للعقيد "م" بهم في حالة موافقته على ذلك، وبالفعل فقد قاموا بإرسال مندوب لهم إلى زيورخ لهذا الغرض،" ( تقرير مقدم من الهيئة القيادية إلى المكتب الدائم خلال اجتماعه العادي المنعقد بمدينة أتلانتا بشأن الاتصال بالداخل في الفترة من 5 إلى 8 من شهر ديسمبر 1993م الموافق من 21-23 جماد الآخرة 1414هـ) .

• " خلال لقاء بيني وبين العقيد خليفة في أعقاب لقاء زيورخ الأخير أبدى لي عدم ارتياحه لإشراك ابريك في هذا البرنامج، وأنه يفضل إشراك الأخ عبد الله الرفادي في البرنامج بدلا عنه، وأبديت للعقيد خليفة ثقتي الكاملة في ابريك وبخاصة فيما يتعلق بإمكانية تسريبه المعلومات عن هذا البرنامج إلى الأمريكان " ... ونظرا للإهتمام الذي أبداه الأمريكان لنا لمعرفة نشاط النظام في هذا المجال ( الأسلحة الجرثومية والكيماوية ) فقد اتفقت مع الأخ بريك في واشنطن أن يبلغهم باللقاء المنتظر ، وأن يقوموا بإرسال مندوب لهم للإتصال بي في زيورخ لترتيب لقاء للعقيد "م" بهم ... عبّرت للأخ بريك .. إنّـني أعتبره والعقيد خليفة مسؤلان عما يمكن أن يصيب الإتصال بالداخل من شلل أو فشل " ( تقرير مقدم من الهيئة القيادية إلى المكتب الدائم خلال اجتماعه العادي المنعقد بمدينة أتلانتا بشأن الاتصال بالداخل في الفترة من 5 إلى 8 من شهر ديسمبر 1993م الموافق من 21-23 جماد الآخرة 1414هـ) .

• " في أواخر شهر مايو 1993م، تحدث معنا الأمريكان عن الخلافات بين جلود والقذافي واحتمالات أن يتحرك جلود في اتجاه الإطاحة بالقذافي، واستوضحوا موقفنا في حالة وقوع هذا الأمر. جدد الأمريكان اللقاء والحديث معنا في هذا الموضوع يوم 8 يونيه 1993م، ( وقد جرى اللقاءان في بيتي في أتلانتا وبحضور ابريك )" ( تقرير مقدم من الهيئة القيادية إلى المكتب الدائم خلال اجتماعه العادي المنعقد بمدينة أتلانتا بشأن الاتصال بالداخل في الفترة من 5 إلى 8 من شهر ديسمبر 1993م الموافق من 21-23 جماد الآخرة 1414هـ) .

• " عدت إلى أمريكا للقاء في واشنطن يوم 29/9 بمندوبي الحكومة الأمريكية وهو موعد جرى تحديده خلال الأسبوع السالف وقد حضره معي كل من الدكتور محمود والأخ صهد والأخ ابريك سويسي، وقد كان اللقاء يتعلق بعلاقة التعاون بين الجبهة وأمريكا ومستقبل هذه العلاقة. " ( تقرير مقدم من الهيئة القيادية إلى المكتب الدائم خلال اجتماعه العادي المنعقد بمدينة أتلانتا بشأن الاتصال بالداخل في الفترة من 5 إلى 8 من شهر ديسمبر 1993م الموافق من 21-23 جماد الآخرة 1414هـ) .

• " مساء اليوم التالي ونحن في طريقنا إلى العشاء مع الأمريكان دار بيني وبين الأخ ابريك - في سيارته - حديث حول الاتصال بالداخل وما يتعرض له من أخطار في ظل التحرك الذي قامت به مجموعة المذكرة... " ( تقرير مقدم من الهيئة القيادية إلى المكتب الدائم خلال اجتماعه العادي المنعقد بمدينة أتلانتا بشأن الاتصال بالداخل في الفترة من 5 إلى 8 من شهر ديسمبر 1993م الموافق من 21-23 جماد الآخرة 1414هـ) .

• " عقدت الجبهة يومي 28و29 من سبتمبر لقاء في واشنطن مع مندوبي الإدارة الأمريكيّـة حضره من جانب الجبهة كلّ من الأمين العامّ والنّـائب الثّـاني للأمين العامّ والإخوة إبراهيم صهد وإبريك سويسي ( أعضاء الهيئة القيادية ) وكان اللقـاء يتعلّـق بمستقبل العلاقات بين الجبهة والإدارة الأمريكيّـة ". ( توضيحات وملاحظات حول مذكرة الثّـامن والعشرين من أغسطس :القسم الثّـالث / النّـتائج التي ترتّـبت على هذا العمل " أولاً : استكمال السّـرد الوقائعي " ) .

• " يذكر التّـقرير نفسـه بأنّ الإتّـصالات بالدّاخل قد بدأت عبر عضو واحد ، وشملت عددًا من الـمدنيين والعسكريين ، سـاهمت في الحصول على بعض الـمعلومـات ، تلاهـا بعض الإتّـصالات الهـاتفيّـة بعدد من الشّـخصيّـات العسكريّـة خلال تواجدهـا في عدد من العواصم الأوربيّـة ، وعدد من الإتّـصالات الشّـخصيّـة في عدد من العواصم العربيّـة والأوربيّـة بين شخصيّـات عسكريّـة وبعض قيادات الجبهـة ، ومن بين هذه الإتّـصالات كان الهدف " الحصول على معلومـات حول الوضع في الدّاخل ، وبخاصّـة فـي مجال الصّـناعات والأسلحـة الكيمـاويّـة ... وفي هذا اللـّـقاء صاحب عضوي الجبهـة أحد الشّـخصيّـات الأمريكيّـة ، حيث اتّـفقنـا أن يقوم الجهـاز الأمريكيّ الذي نتعامل معـه على توفير الحماية الأمنيّـة للأخوين أثنـاء رحلتهـما ، وقد جرت تغطية نفقـات هذه الرّحلة من الجـانب الأمريكيّ " ( لقاء جينيف / صيف 1992 ) ، وفـي " أواخر شهر يوليه 1992 ، شرع ( أحد أعضـاء الجبهة ) مع الجـانب الأمريكيّ فـي إتّـخاذ التّـرتيبـات ( الأمنيّـة والـماليّـة ) بشأن هذا الإتّـصـال " ( بيان الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا : 15 مارس 1991 )

محمّد قدري الخوجة
Nkadri2004@yahoo.com


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home